الرئيسية / تحقيقات و حوارات / خمسة شهداء في مناطق الضفة والقدس

خمسة شهداء في مناطق الضفة والقدس

478510

خمسة  شهداء في مناطق الضفة والقدس

الاراضي الفلسطينية المحتلة / الصباح /

استشهد 5 مواطنين فلسطينييين، يوم الأحد، برصاص قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي في مناطق الضفة الغربية والقدس.

وذكرت تقارير عبرية بأن قوات إسرائيلية قتلت 5 فلسطينيين على الأقل فجر اليوم ، في تبادل لإطلاق النار في عدة نقاط في الضفة ، وذلك كجزء من عملية اعتقالات واسعة النطاق ضد عناصر من حركة حماس نفذتها قوات “اليمام” ووحدة “دفدوفان”.

في جنين، أفادت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد مواطنين اثنين، فيما أبلغ الإرتباط المدني الفلسطيني وزارة الصحة باستشهاد ٣ مواطنين في بلدة بدو، شمال القدس.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة برقين فجرا، وحاصرت احد المنازل، وإثر ذلك اندلعت مواجهات عنيفة أطلق جنود الاحتلال خلالها الرصاص الحي باتجاه الشبان، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بجروح.

وفي وقت لاحق، اعلن مستشفى ابن سينا في جنين، استشهاد الشاب أسامة ياسر صبح (22 عاما)، متأثرا باصابته برصاص الاحتلال في بلدة برقين.

وأفاد محافظ جنين أكرم الرجوب لتلفزيون “فلسطين ” عن استشهاد مواطنين اثنين في محافظة جنين وإصابة 9 بالرصاص الحي، 8 منهم في المستشفيات الفلسطينية وأُخرى محتجزة لدى الاحتلال.

أسامة ياسر صبح (22 عاما)، متأثرا باصابته برصاص الاحتلال في بلدة برقين الشهيد

و جاء ذلك بعد اقتحام قوات الاحتلال لبلدة برقين في محاولة لاعتقال الأسير السابق محمد الزرعيني، بعد مداهمة منزله الواقع بين قرى اليامون وكفر دان وبرقين.

وخاض مسلحون اشتباكا مع قوات الاحتلال التي اقتحمت عدة قرى في المحافظة فجر اليوم ، فيما نفذت قوات الاحتلال عمليات اعتقال في مناطق مختلفة بالمحافظة لعناصر من حركة حماس، تخللتها مواجهات أصيب فيها عدة شبان.

ففي بلدة كفر دان، أصيب شاب واعتقل آخر، فجر اليوم ، في أعقاب اندلاع مواجهات إثر اقتحام قوات الاحتلال للبلدة.

وأفاد نادي الأسير، بأن الشاب إسلام أيمن عابد، أصيب بعيار ناري في الساق، فيما اعتقل الشاب أحمد عدنان عابد، من قبل قوات الاحتلال.

وشهدت المناطق الممتدة من يعبد وسالم ومرورا بكفردان واليامون، في ساعات الفجر الباكر نشاطا وتحركات مكثفة لجنود الاحتلال.

وأغلقت قوات الاحتلال مدخل برقين الرئيسي، ونشرت تعزيزات وقناصة وأغلقت المنطقة بالدوريات، فيما أطلق مسلحون النار على الاحتلال مرات عديدة من محاور البلدة التي سمع فيها صوت انفجارات.

وحاصر جنود الاحتلال أحد المنازل بقوات كبيرة من الوحدات الخاصة، حيث سمع صوت انفجارات في المنطقة، كما اقتحم الجنود مخبز العاصي.

وقامت قوات من الجيش الاحتلال بتمشيط قص جبال اليامون الممتدة لبرقين.

هذا واستهدفت قوات الاحتلال ، فجر اليوم، منزلا زراعيا في قرية بيت عنان، شمال غرب القدس، وأفادت أنباء عن ارتقاء ثلاثة شهداء في المكان، أحدهم  الشاب أحمد زهــران القيادي في كتائب القسام.

وذكر شهود عيان، بأن قوات الاحتلال حاصرت منزلا زراعيا في منطقة خلة العين بقرية بيت عنان، واطلقت النار والقذائف، باتجاهه.

وعلى مدار أكثر من 10 ساعات حلقت طائرات مسيرة في فوق سماء قرى شمال غرب القدس، خلال عملية خاصة لقوات الاحتلال في محيط عين عجب.

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي، إن الخلية التي قتل بعض أفرادها واعتقل آخرين منها تابعة لحماس خططت لتنفيذ هجمات داخل إسرائيل.

وأفادت قناة الجزيرة عن إصابة جنديين من القوات الخاصة خلال الاشتباكات في جنين وقرب رام الله.

وذكرت الجزيرة بأن الجيش الإسرائيلي أعلن انسحابه من مناطق توغل فيها بجنين ورام الله بعد تنفيذ اعتقالات.

و قال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي  ران كوخاف ان 4 فلسطينيين على الأقل قتلوا خلال تبادل لاطلاق النار بين قوات من الجيش ومسلحين فلسطينيين في خمسة اشتباكات وقعت في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

وأضاف الناطق ان “الاشتباكات مع المسلحين وقعت خلال حملة اعتقالات واسعة النطاق قامت بها قوات الجيش ضد افراد من حركة حماس في الضفة وبعد عملية ملاحقة تقوم بها القوات منذ مدة”.

وقال الناطق العسكري ان ” الجيش يستعد لاحتمال رد حماس على هذه الحوادث باطلاق صواريخ من القطاع “..

وأوضح المتحدث العسكري بأن هناك عملية يحظر نشر تفاصيلها، مشيرا إلى أن الجيش أخذ في عين الاعتبار أن العمليات العسكرية في الضفة من شأنها أن تتسبب بإطلاق قذائف من قطاع غزة.

 وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي نفتالي بينيت:”إن قوات الأمن تحركت الليلة ضد “مخربي” حماس الذين كانوا على وشك تنفيذ عمليات “إرهابية” على المدى القريب .. الجنود والقادة في الميدان تصرفوا كما هو متوقع منهم ونحن ندعمهم بالكامل”.

ونقلت “ريشت كان” عن بينيت تأكيده ما صرح به مصدر عسكري، أن “الخلية التي قتل بعض أفرادها كانت تخطط لهجوم وشيك”.

وقال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع:” خيار مواجهة الاحتلال والتصدي له ومقاومته بكل الوسائل هو الأقدر على إرباك الاحتلال وإجباره على وقف جرائمه وهو ما يتطلب من السلطة إنهاء التنسيق الأمني مع الاحتلال ووقف اللقاءات التطبيعية معه”.

وأضاف القانوع: “ارتقاء شهداء اليوم هو نتاج التنسيق الأمني المتواصل مع الاحتلال وثمرة اللقاءات التطبيعية التي عقدتها قيادات من السلطة مع وزراء صهاينة وأعضاء كنيست في رام الله قبل أيام وهو من شجع الاحتلال مجدداً على ملاحقة المقاومة وقتل شبابها الثائرين وارتكاب مزيد من الجرائم ضد شعبنا”.

 

ونعت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين، شهداء مدينة القدس وجنين الذين ارتقوا خلال تصديهم لقوّةٍ خاصّة اقتحمت بلدة بيت عنان في القدس وبلدة برقين في جنين، وتمنّت الشفاء العاجل للجرحى.

واعتبرت الجبهة، أنّ “استمرار الاحتلال الصهيوني في اقتحام المدن والبلدات والمُخيّمات الفلسطينيّة وتنفيذ جرائمه بحق شعبنا، يدعونا إلى مزيدٍ من التكاتف والوحدة، والانتقال إلى ميادين المواجهة والاشتباك المفتوح مع الاحتلال على امتداد الأرض المحتلة.”

وأكَّدت الجبهة على أنّ” دماء الشهداء التي روت تراب الوطن صباح هذا اليوم لن تذهب هدرًا لأنّ شعبنا يحفظ وصايا الشهداء جيدًا، مُشددةً على أنّ الوفاء لدماء الشهداء يتطلّب مُغادرة حالة التشظي والرهان على وهم وسراب الحلول مع العدو الصهيوني، والذهاب سريعًا إلى وحدةٍ وطنيةٍ تعددية قاعدتها برنامجٍ وطني كفاحي موحّد لشعبنا، وإعادة بناء مؤسّساتنا الوطنيّة على أساس ذلك، وبعقيدةٍ وطنيةٍ مقاوِمة لوجود الاحتلال وتعبيراته كافة على أي بقعة من أرض فلسطين.”

ونعت لجان المقاومة في فلسطين شهداء القدس وجنين وقالت “نؤكد دمائهم ستبقى بوصلتنا نحو القدس وفلسطين من النهر الى البحر .”

وأضافت “جريمة العدو الصهيوني بحق شهداء القدس وجنين لن تكسر ارادة شعبنا الفلسطيني عن مواصلة مقاومته حتى كنس العدو الصهيوني عن ارضنا (..) جريمة العدو الصهيوني في القدس وجنين تستدعي اشعال ثورة غضب عارمة لاقتلاع العدو الصهيوني واذنابه من كل ارضنا  .”

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

888777778

فلسطين تشارك في المؤتمر العام لإتحاد اللجان العمالية باسبانيا

فلسطين تشارك في المؤتمر العام لإتحاد اللجان العمالية باسبانيا  إسبانيا / نجاح الصوراني / تشارك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *