الرئيسية / الآراء والمقالات / د.سالم سريه يكتب : سد النهضه ( ما هو وما هي مصادر تمويله؟ ح 1

د.سالم سريه يكتب : سد النهضه ( ما هو وما هي مصادر تمويله؟ ح 1

د.سالم سرية  :اكاديمي وكاتب (فلسطين)
د.سالم سرية :اكاديمي وكاتب (فلسطين)

سد النهضه (ألجزء الاول(

ما هو وما هي مصادر تمويله؟

د.سالم سريه :اكاديمي وكاتب (فلسطين)

ان الحديث عن سد النهضة الاثيوبي (الذي هو على وشك الإنجاز )يكتسب اهمية قصوى ليس فقط من حيث مخاطره تجاه الأمن المائي المصري فقط بل لانه يشكل تحديا مصيريا وقنبلة موقوتة تجاه الامن القومي برمته.ذلك ان التزايد السكاني لمصر يفرض ضرورة الحاجة المتزايدة للماء والغذاء والطاقة .لذا فإن حال نهر النيل (كحال الانهر العربية الاخرى في العراق وسوريا والاردن ولبنان ….الخ) وجغرافية منابعه واقامة السدود عليه تشكل هاجسا وشبحا مخيفا يتعلق بحاجات المواطن المصري المستقبلية .وبناء على ذلك تقتضي الضرورة ان نوضح كافة الجوانب المتعلقة بسد النهضة من حيث :ماهيته وتمويله ومخاطره ودور الكيان الصهيوني في بنائه وماراثون المفاوضات بين مصر واثيوبيا .وهذه ستكون عناوين المقالات اللاحقة بعون الله .

ما هو سد النهضة ومن مول انشائه؟

يعتبر نهر النيل أطول أنهار العالم, حيث يبلغ طوله 6650 كم, ويغطي حوض النيل مساحة 3,5 مليون كم مربع في 10 دول أفريقية هي من المنبع إلي المصب (تنزنيا , الكونغو الديمقراطية , أوغندا , كينيا , بورندي , رواندا , إثيوبيا , إرتريا , السودان , مصر) , . وينبع نهر النيل من مصدرين رئيسيين هما:

1- الهضبة الإثيوبية(( والتي تشارك بحوالي 71 مليار متر مكعب عند أسوان من خلال ثلاث أنهار رئيسية: النيل الأزرق ، نهر السوباط . ونهرعطبرة )).

2- هضبة البحيرات الاستوائية ((والتي تشمل بحيرات فيكتوريا، كيوجا، إدوارد، جورج وتشكل النيل الابيض.حيث يلتقي النيل الازرق مع النيل الابيض في الخرطوم ثم يتجه النيل الى مصر دولة المصب [1]

بني سدّ النهضة في «بينيشانغول» والتي تبعد 30 كيلو مترا عن الحدود السودانية ويغطي مساحة شاسعة وصلت لـ 1800 كيلو متر مربع، ويبعد قرابة الف كيلو متر عن العاصمة أديس أبابا، وتصل سعته 74 مليار متر مكعب، وهي النسبة التي تساوي حصتي مصر والسودان السنويّة من مياه النيل، لتبلغ ما يقارب سعة ثلاثة أضعاف بحيرة «كونستانس» وبإرتفاع 170 متراً، [2]حيث تم التعاقد مع شركة ساليني الايطالية لبنائه بعقد مقداره 4,8مليار دولار. ويعمل نحو 8500 شخص في هذا المشروع على مدار 24 ساعة يوميًا. ولهذا السد القدرة على توليد نحو ستة آلاف ميجاوط من الطاقة الكهربائية، وهو ما يعادل ثلاثة اضعاف الطاقة الكهربائية المولدة من المحطة الكهرومائية لسد اسوان المصري . مما سيجعله أكبر سد كهرومائي في إفريقيا، والعاشر عالميًّا[3] وكان من المُقرر أن يكتمل بناء السد الذي بدأ عام 2011 في غضون خمس سنوات، ثم قُدِّر اكتماله في أواخر 2018، حتى أعلن مسئولون إثيوبيون أن السد لن يكتمل نهائيًّا حتى عام 2022 ، كما وصلت نسبة إنجاز السد بحسب شركة الكهرباء الإثيوبية مالكة المشروع إلى 68.3% في أيلول 2019 [4]

اعلنت اثيوبيا عن وضع حجر الاساس له في شباط 2011.علما انه لم يكن وليد ذلك العام، بل تعود فكرته إلى عقود سابقة، وعلى وجه التحديد بين عامي 1956م وعام 1964م وذلك كان ردًّا على إنشاء الرئيس الراحل، جمال عبد الناصر، للسد العالي بالتعاون مع الاتحاد السوفيتي . لقد كانت فكرة السّدّ وليدة وتمويل الحكومة الأمريكية بالشراكة مع مؤسسات دولية تمويليّة اخرى، إلّا أنّ الإنقلاب الذي أطاح بحكم الإمبراطور هيلا سيلاسي أخفق في بدء بناء السّدّ العظيم آنذاك. ان الدراسات التي اعدها مكتب الاستصلاح الأميركي الذي كلف بإعداد الدراسات المستقبلية ردا على عبد الناصر قد حدد 26 موقعًا لإقامة سدود في إثيوبيا، على رأسها أربعة سدود على النيل الأزرق، كان ضمنها سد النهضة الحالي، وعاود الأميركيون الاهتمام بسدود النيل الأزرق عام 1964، رافعين عددها إلى 34 سدًّا على ذلك النهر وحده، ،وقد تغيرت تسميات المشروع، مع تطورات مُخططاته ونطاقاته، فمن سد بوردر Border بسعة 11.1-13.3 مليار متر مكعب أعوام 1958-1964، إلى مشروع إكس X Project برعاية الشركة الإثيوبية للطاقة الكهربائية عام 2011، إلى سد الألفية الإثيوبي العظيم بسعة 17 مليار متر مكعب في نفس العام، لينتهي أخيرًا إلى اسم سد النهضة الإثيوبي العظيم في ذات العام كذلك، لكن بزيادات جديدة كبيرة في سعته من 62 إلى 67 ثم 70 مليار متر مكعب، انتهت إلى 74 مليار متر مكعب [5]. ومن هذا نستنتج ان السعة القصوى للسد حسب الدراسات الامريكية لا تزيد عن 14 مليار متر مكعب بينما اثيوبيا تصر وبدون مشاورات على ان يكون سعته 74 مليار متر مكعب !!! وهذا ما سنناقشه حين التعرض الى مخاطر السد.

2- تمويل السد :ان التكلفة الكبيرة للسد المُقدَّرة بشكل مبدئي بـ 5 مليارات دولار(نحو 6% من الناتج المحلي الإجمالي لإثيوبيا عام 2018)، انما هو مبلغ يتعذّر جمعه بطرق التمويل التقليدية، خاصة في بلد صُنِّف كأحد افقر الدول التي عانت القحط والمجاعة وتلقت المساعدات الدولية في أفريقيا خلال العقد الأول من الألفية .لقد آتت خطة التمويل الحكومي أُكلها على ما يبدو، حين نجحت أديس أبابا في جمع أكثرمن 450 مليون دولار من مصادر التمويل المحلي بحلول عام 2014، ويُعتقد أن حصيلتها وصلت إلى مليار دولار على الأقل منذ ذلك التوقيت، ورغم ذلك، ظلّت هذه الأموال بعيدة عن مبلغ الخمسة مليارات دولار المطلوبة بشكل مبدئي لتمويل السد، وسرعان ما استُنفِدت في أعمال الإنشاءات الأولية، لذا، فبحلول عام 2015، كانت أعمال البناء في السد قد توقّفت بشكل كلي، وبدا أن أحلام أديس أبابا الطموحة في طريقها للانهيار.الا ان الصين قد تعهدت بتقديم قرض بقيمة 1.2 مليار دولار لتعزيز نفوذها من خلال تمويل خطوط الكهرباء والبنية التحتية المقرر أن تنقل الكهرباء المولدة من السد إلى البلدات والمدن الرئيسية، كما أعلنت بكين في نيسان 2019 عن منح قرض بقيمة 1.8 مليار دولار لحكومة رئيس الوزراء الجديد آبي أحمد خلال الزيارة التي قام بها الأخير إلى الصين بهدف توسيع شبكة الكهرباء في إثيوبيا، وفي المقابل قامت الحكومة الإثيوبية بمنح الكثير من عقود السد المربحة للشركات الصينية . وتُشير بعض المصادر إلى أن جميع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، وغيرها من الدول النافذة إقليميا ودوليا، لديها شركات تعمل في سد النهضة، بما يعني أن هذه الدول سوف تكون -في أفضل الأحوال- مترددة في اتخاذ أي مواقف منحازة ضد مصالح إثيوبيا بشأن قضية سد النهضة، حال أُثيرت القضية في أيٍّ من المنتديات والمحافل الدولية، بما في ذلك الأمم المتحدة ومجلس الامن . كما أعلنت الولايات المتحدة أنها مستعدة لاستثمار 5 مليارات دولار في إثيوبيا من خلال مؤسسة تنموية جديدة أُنشئت أواخر العام الماضي تحت اسم مؤسسة تمويل التنمية الدولية (DFC) تتمتع بقدرة إقراض ضخمة تُقدَّر بـ 60 مليار دولار على أن تكون أنشطتها التمويلية موجَّهة لخدمة المصالح السياسية للولايات المتحدة، وعلى رأسها مواجهة النفوذ الصيني الكبير في الدول النامية، وبشكل خاص في أفريقيا. كما أن الولايات المتحدة قد منحت الضوء الأخضر لصندوق النقد الدولي نهاية العام 2019 لتقديم قرض بقيمة 2.9 مليار دولار إلى إثيوبيا. اما استثمارات الامارات والسعوديه فانها بحدود 7 مليارات دولار منها 3مليارات دولار قدمتها الامارات على شكل ودائع .كما ان الملياردير السعودي صاحب الأصول الإثيوبية، محمد حسين العمودي(كان من ضمن المحتجزين في فندق ريتز سابقا) هو أحد أبرز المستثمرين في سد النهضة، وأن العمودي قدّم تبرعا بقيمة 88 مليون دولار لبدء أعمال الإنشاءات الأولى للسد في عام 2011 وهو عراب التعاون السعودي الاثيوبي.[6]

الهوامش:

1  -إعداد: حسام عربي عبد العظيم– كلية الإقتصاد و العلوم السياسية – جامعة القاهرة

https://democraticac.de/?p=66565

-2   حرب النيل… سدّ النهضة المثير للجدل بقلم:أحمد سليمان العمر

3 – أزمة سد النهضة ومشكلة مياه النيل .-الهيئه المصريه العامه للكتاب.2016- د.زكي البحيري (مرجع قيم وشامل )

4 –  سد النهضه ومستقبل الامن القومي المصري-احمد علي سليمان

-5 مركز هيردو – اتفاق الخرطوم وضياع حقوق المصريين في سد النهضة

6-تقارير ألجزيرة وقناة العربية وBBC وCNN  

 

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

مونتجمري حور

د. مونتجمري حور يكتب : القيادة الفلسطينية تسبقنا بعقد من الزمن تجاه الدولة الواحدة

القيادة الفلسطينية تسبقنا بعقد من الزمن تجاه الدولة الواحدة كتب: د. مونتجمري حور كثيرة هي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *