الرئيسية / متابعات اعلامية / الأسيرة الصحفية/ بشرى جمال محمد الطويل تتنسم عبير الحرية

الأسيرة الصحفية/ بشرى جمال محمد الطويل تتنسم عبير الحرية

00062519660313520340238087202808

الأسيرة الصحفية/ بشرى جمال محمد الطويل تتنسم عبير الحرية

غزة / الصباح / سامي إبراهيم فودة
قال تعالى: “وَقَدْ أَحْسَنَ بِي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ” صدق الله العظيم
أسرانا البواسل أسيراتنا الماجدات جنرالات الصبر والصمود والتحدي ,يا من سطرتم بصمودكم الأسطوري أروع صفحات الشرف والعزة, ومنحتم الكرامة والهيبة للتاريخ المعاصر في زمن عز فيه الرجال, وكتبتم من سنوات أعماركم مَجْدًا تَلِيدًا بحروف من نوراً ونار وأنتم خلف قضبان الحديد أجمل أنشودة للنصر والحرية والتحرير, أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِخْوَةُ وأخواتنا الماجدات الصامدون في زمن الانهيار طوبى لكم أيها القابضون على الجمر في زمن المحن,يا من جعلتم من أجسادكم الطاهرة جسوراً تعبر عليها أجيال شعبنا الفلسطيني الأبي لتواصل مسيرة الكفاح والمقاومة في مقارعة الاحتلال الزنيم وكنسه عن ثرى فلسطين الحبيبة
بحمد لله تم الإفراج مساء يوم الثلاثاء الموافق 5/10/2021م عن الأسيرة الصحفية المحررة/ بشرى الطويل”28″ عاماً من بلدة مدينة البيرة بعد اعتقال إداري دام 11 شهراً في سجون الاحتلال, وسط الضفة الغربية على حاجز الجلمة شمال جنين، حيث كانت تقبع في سجن “الدامون” وقد أضرب والدها الأسير جمال الطويل المعتقل إداريًا، عن الطعام لمدة 29 يومًا، مطالبا بحريتها، ولا يزال رهن الاعتقال ويخضع للاعتقال الإداري, واحتفاء بيوم تحرر الأسيرة المحررة  من غياهب سجون الاحتلال الإسرائيلي فقد كان على رأس المستقبلين الأهل والأحبة والأقارب والأصدقاء, وسط هتافات وزغاريد ذويها ابتهاجاً وفرحة بيوم الحرية والإفراج عنها,وبهذا العرس الوطني لا يسعني في هذا المقام إلا أن نسلط الضوء على سيرة عطرة للأسيرة لبطلة المحررة من سجون الاحتلال الإسرائيلي,
الأسيرة:- بشرى جمال محمد الطويل
مواليد:- 25 أبريل 1993م
مكان الإقامة:- مدينة البيرة وسط الضفة الغربية
الحالة الاجتماعية :-  عزباء
المؤهل العلمي:- وتلقت تعليمها المدرسي فيها. حصلت على درجة الدبلوم في الصحافة والإعلام من الكلية العصرية الجامعية في مدينة رام الله عام 2013, عملت الطويل مع شبكة أنين القيد الفلسطينية المُختصة في شؤون الأسرى والمعتقلين وحقوقهم وكانت ناطقة إعلامية باسمها.
تاريخ الاعتقال:- 8-11-2020م
مكان الاعتقال:- سجن الدامون
التهمة الموجة إليها:- تدير موقع “أنين القيد الإعلامي”
الحالة القانونية :- 11شهراً إداري
إجراء تعسفي وظالم:- يمعن الاحتلال الصهيوني في مواصلة إجرامه بحق الأسيرة بشري الطويل من حرمانها من زيارة ذويها بحجّة “الأسباب الأمنية وانتشار جائحة كورونا”
اعتقال الأسيرة :- بشرى الطويل
اعتقلت الأسيرة بشري الطويل عند الساعة 11 من مساء 8 نوفمبر 2020 على حاجز طيار قرب مستوطنة يتسهار جنوب مدينة نابلس اثناء عودتها من مدينة جنين ، ونقلت الى معسكر حوارة وبعد أيام صدر بحقها قرار اعتقال إداري لمدة 4 شهور، ثم جدد لها لمرة ثانية لأربعة أخرى ثم لثلاثة أشهر وأطلق سراحها يوم الثلاثاء بعد اعتقال دام 11 شهراً في الإداري.
علما الأسيرة “الطويل” اعتقلت للمرة الأولى عندما كان عمرها 18 عامًا في 6 يوليو 2011، وحُكم عليها بالسجن لمدة 16 شهرًا، أمضت منها 5 شهور وخرجت بعد إتمام صفقة تبادل الأسرى “وفاء الأحرار- شاليط” نهاية عام 2011، وأعاد الاحتلال اعتقالها مرة أخرى بعد عملية الخليل منتصف عام 2014، وأعاد لها الحكم السابق، حيث أمضت بقية محكوميتها البالغة 11 شهر قبل إطلاق سراحها في مايو من العام 2015،
الحرية كل الحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات- والشفاء العاجل للمرضى المصابين بأمراض مختلفة

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

588885858

قيادة حركة “فتح” في لبنان تلتقي وفدا من العلاقات الوطنية في حركة حماس

قيادة حركة “فتح” في لبنان تلتقي وفدا من العلاقات الوطنية في حركة حماس بيروت / …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *