جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 316 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: نرفض المفاوضات من اجل المفاوضات عبد الرحيم: الضغوط والاغراءات تشتد على القيادة ا
بتاريخ الأربعاء 21 سبتمبر 2011 الموضوع: متابعات إعلامية

Palestinian schoolchildren hold posters of Palestinian President Mahmoud Abbas during a rally in the West Bank city of Tulkarem, Monday, Sept. 19, 2011. Abbas is set to address the U.N. this week, planning to ask the world to recognize a Palestinian state. Text on poster reads in Arabic:
نرفض المفاوضات من اجل المفاوضات
عبد الرحيم: الضغوط والاغراءات تشتد على القيادة الفلسطينية والمعركة صعبة
رام الله - الصباح - اكد أمين عام الرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم إن الاحتشاد لدعم قيادة السلطة الفلسطينية رسالة للعالم من الشعب الفلسطيني الذي يريد إقامة


نرفض المفاوضات من اجل المفاوضات
عبد الرحيم: الضغوط والاغراءات تشتد على القيادة الفلسطينية والمعركة صعبة
رام الله - الصباح - اكد أمين عام الرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم إن الاحتشاد لدعم قيادة السلطة الفلسطينية رسالة للعالم من الشعب الفلسطيني الذي يريد إقامة دولته على الأراضي المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس، مشيرًا إلى أن المعركة صعبة والضغوط تشتد.
وقال عبد الرحيم في كلمة له خلال مهرجان برام الله الأربعاء على أن الفلسطينيين ومن خلال توجههم للأمم المتحدة يعبرون عن التزامهم بالشرعية الدولية والاحتكام لها وعدم السير 'خارج النص'، مطالبا العالم بأن يكون حكما نزيها وعادلا لإنهاء الاحتلال عن الأرض الفلسطينية ولتصبح فلسطيني الدولة رقم 194 في الأمم المتحدة.
واكد إن الفلسطينيين أثبتوا أنهم لن ينكسروا ولا يخضعوا للضغوط والإغراءات مهما كانت في سبيل حصولهم على الحرية والاستقلال.
واضاف أن 'الشعب يقول كلمته صريحة مدوية بأننا زهقنا ومللنا وسنرفض المفاوضات من أجل المفاوضات فقط'، مشددا على أن المفاوضات لا بد أن تستند إلى مرجعية واضحة وسقفا زمنيا محددا كي يتمكن الشعب الفلسطيني من ممارسة سيادته على أرضه بحرية واستقلال.
وعبر عبد الرحيم عن استهجان السلطة الفلسطينية للتهديدات الإسرائيلية صباح اليوم بوقف تحويل أموال الضرائب إلى السلطة الفلسطينية، مؤكدا أن هذه الأموال ملك للفلسطينيين ولا يحق لإسرائيل وقفها.
وقال إن الذي تريده 'إسرائيل' التمسك باتفاقيات أسقطتها بنفسها وانتهت مدتها منذ عام 1999 بانتهاء المرحلة الانتقالية منوها إلى سلسلة من الضغوط الإسرائيلية والأمريكية بأساليب مشروعة وغير مشروعة من أجل ثني المجتمع الدولي عن الاعتراف بحق الفلسطينيين في دولة عضو في الأمم المتحدة.
واستهجن أمين عام الرئاسة التصريح الأمريكي الإسرائيلي بأن التوجه للأمم المتحدة خطوة فلسطينية أحادية الجانب، متسائلا كيف يكون التوجه للمجتمع الدولي وطلب الاحتكام للعالم أحادي الجانب؟
وتساءل 'ماذا نسمي الاستيطان والاعتداءات المستمرة وقطع أموالنا والتهديد بإلغاء الاتفاقيات أليست إجراءات أحادية'. وقالعبد الرحيم أن القيادة التي توجهت إلى نيويورك قبل يومين تتعرض لضغوط وإغراءات متصاعدة أمريكية وإسرائيلية وأوروبية من أجل إفشال توجهها إلى مجلس الأمن، متوقعا أن تتزايد هذه الضغوط في اليومين القادمين.
وتابع 'يحاولون عرقلة توفر نصاب التسعة أصوات التي يجب توفرها من اجل تقديم الطلب إلى مجلس الأمن.. وبالإغراءات تتقدم اللجنة الرباعية الآن ببيان أو قاعدة للتفاوض كي لا نتقدم بطلب العضوية'.
وقال إنه ورغم الضغوط فإن الشعب الفلسطيني يمتلك خياراته ولا يمكن إلا أن يكون متمسكا بها في مواجهة 'العبث والشطط الإسرائيلي في المفاوضات بلا نتيجة'.
وأكد عبد الرحيم أن المعركة صعبة أمام الوفد الفلسطيني، لكن الرئيس وبعد ان يلقي خطابه الجمعة في الجمعية العمومية سيقدم لمجلس الأمن طلب العضوية لدولة فلسطين 'ليتحمل بعد ذلك كل طرف مسؤولياته'
وقال إن التهديد بقطع المساعدات عن الفلسطينيين لن يثنيهم عن توجههم، مطالبا العالم بتحمل مسؤولياته وليتحمل الاحتلال أيضا مسؤولياته وليصبح وجها لوجه أمام الشعب الفلسطيني.
وناشد الدول العربية أن تظل على موقفها إلى جانب الشعب الفلسطيني بتقديم الدعم المستمر له حتى تسقط ورقة الضغط المالي، شاكرا المملكة السعودية والكويت على المنح الأخيرة للسلطة الفلسطينية.

مهرجانات واحتفالات بكل المحافظات
مئات آلاف الفلسطينيين في الضفة يهتفون نعم للدولة ودعما وتأييدا للرئيس أبو مازن

قدرت وسائل إعلام محلية فلسطينية ودولية عدد المشاركين في مسيرات ومهرجانات الدعم للتوجه للأمم المتحدة وإعلان الدولة الفلسطينية في مدن ومحافظات الضفة الغربية بحوالي مئات الآلاف ويزيد .
ففي مدينة الخليل توافد أكثر من 200 ألف مواطن من كافة أرجاء المحافظة الى شارع عين سارة، للمشاركة في فعاليات دعم القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، ومؤيدين لتوجه الرئيس للامم المتحدة لتقديم طلب العضوية لاقامة دولة فلسطين كباقي دول العالم.
وأمتدت جموع المتظاهرين على مسافة نحو 2.5 كم من منطقة دوار المنارة وسط مدينة الخليل الى منطقة الحرس، وأمام مبنى بلدية الخليل، أقيمت الإحتفالات الداعمة والمؤيدة للقيادة الفلسطينية ومطالبين هيئة الأمم المتحدة الاعتراف بالدولة الفلسطينية.
وفي رام الله تجمع أكثر من 100 ألف فلسطيني تأييدا ودعما للرئيس محمود عباس في خطوته الرامية للحصول على العضوية الكاملة لفلسطين في الأمم المتحدة.
وتزين ميدان الشهيد ياسر عرفات وسط المدينة بالعلم الفلسطيني، ونصبت فيها منصة الاحتفال، وانطلق الالاف في مسيرة من أمام ضريح الشهيد ياسر عرفات، وتقدمتها فرق الكشافة، وصولاً إلى ميدان الشهيد ياسر عرفات، حيث حضرت الجماهير بكثافة، وتقدمهم مسؤولون في الرئاسة والحكومة والوزراء والقوى الوطنية والأحزاب في المحافظة.
وحمل المشاركون في المهرجان الاعلام الفلسطينية، واليافطات الداعية الى حق شعب فلسطين في أن تكون له دولة.
وتقدم فرقة العاشقين اناشيدها الوطنية وسط تفاعل الجماهير المحتشدة وسط رام الله حيث عقدت حلقات الدبكة بمشاركة الشبان الذين التفوا رافعين بايديهم عاليا الاعلام الفلسطينية.
وأخذت أجهزة الأمن مواقعها منذ ساعات الصباح، وأغلقت كل المداخل المؤدية إلى ميدان الشهيد ياسر عرفات.
وفي محافظة بيت لحم انطلقت منذ الصباح الأربعاء، مسيرات طلابية حاشده في بلدتي تقوع والعبيدية دعما للقيادة الفلسطينية في توجهها للأمم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية .
وخرج المئات من الطلبة في مسيرات كبيرة من مختلف مدارس تقوع والعبيدية وجابوا الشوارع والأحياء وهم يرفعون الأعلام الفلسطينية واليافطات التي كتب عليها عبارات التأييد للرئيس في قراره بالتوجه للام المتحدة لانتزاع الاعتراف بالدولة الفلسطينية .كما رددوا الهتافات الوطنية .
وفي نابلس، بدأ المواطنون بالتجمع في مركز المدينة 'دوار الشهداء'، تمهيدا للمشاركة في المسيرات والمهرجانات التي ستقام دعما لقرار الرئيس محمود عباس بطلب الاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة.
وزينت المدينة الأعلام الفلسطينية وصور الرئيس عباس والرئيس الراحل ياسر عرفات، والشعارات المؤيدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية، فيما تزينت معظم المركبات بالأعلام والصور.
وفي السياق ذاته، تجمع عدد من المسؤولين في محافظة نابلس وبلدية نابلس، لمتابعة سير الفعاليات في مركز المدينة حيث نصبت منصة ضخمة زينتها صور كبيرة وعلم فلسطيني لضمان تنفيذ الفعاليات.
يشار إلى أن مهرجانا مركزيا سيقام عند الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم في ساحة المهد التي ستستقبل الحشود الجماهيرية القادمة عبر مسيرات من مختلف مناطق المحافظة ،وسيمثل الرئيس اللواء جبريل الرجوب.
كما انطلقت منذ ساعات صباح اليوم، مسيرات طلابية حاشدة في مدينة ومخيم جنين دعما للقيادة الفلسطينية في توجهها للأمم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية وإلتفافا حول الرئيس محمود عباس .
وخرج المئات من الطلبة في مسيرات كبيرة من غالبية المدارس، وجابوا الشوارع والأحياء وهم يرفعون الأعلام الفلسطينية واليافطات التي كتب عليها عبارات التأييد للرئيس.
كما ردد الطلبة الهتافات الوطنية، وهم متوجهين الى ساحة الشهيد أبو عمار أمام المحافظة للمشاركة في المهرجان المركزي الذي سيبدأ في تمام الساعة 11 صباحا.
ومن المقرر أن تقام مهرجانات مماثلة في كافة محافظات الضفة.
وفي محافظة الخليل، خرج آلاف الطلبة في مسيرات من مختلف مدارس الخليل، وجابوا عدة شوارع في المحافظة عرف منها: واد التفاح و بئر السبع والسلام ونمره وعين سارة وباب الزاوية...، وهم يرفعون الأعلام الفلسطينية ويافطات رسم عليها فلسطين الدولة 194، وهتفوا بعبارات التأييد والمبايعة دعما للرئيس 'أبو مازن' في قراره بالتوجه للأمم المتحدة لانتزاع الاعتراف بالدولة الفلسطينية.
كما هتفوا من اجل الوحدة الوطنية، وهم يتجمعون في شارع عين سارة وسط مدينة الخليل، ينتظرون بدء انطلاق المهرجان المركزي الذي سيقام عند الساعة الحادية عشرة على دوار ابن رشد، وسط الخليل.
نقابات موظفي الجامعات يؤيدون الرئيس
وفي ذات السياق، أعلن مجلس اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات الفلسطينية اليوم، وقوفه الى جانب القيادة الفلسطينية في نضالها نحو تحقيق الدولة الفلسطينية.
وأعلن المجلس، دعمه المطلق لتوجه القيادة الفلسطينية الى الأمم المتحدة بطلب الاعتراف بالعضوية الكاملة لدولة فلسطين في المؤسسة الأممية على حدود السادس من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشريف.
واعتبر المجلس، أن التوجه الى الأمم المتحدة خطوة بناءة ذات تأثير في هذا الاتجاه، داعياً كافة أبناء شعبنا الفلسطيني الى التوحد قولا وفعلا، 'إذ أن الوحدة الوطنية مصدر قوة للشعب والقيادة في مواجهة الاحتلال وسياسته العنصرية'.
ودعا المجلس، كافة المنظمات النقابية والمؤسسات الحقوقية الدولية الى دعم الشعب الفلسطيني وقيادته في هذه الخطوة، لما لذلك من اثر في تعرية سياسات إسرائيل وحلفائها وكشف نواياهم تجاه الحق الفلسطيني المسلوب.
كما وأهاب المجلس، بالعاملين والطلبة في الجامعات الفلسطينية بضرورة المشاركة الكاملة في كافة الفعاليات المعلن عنها في محافظات الوطن، وذلك دعما وتأييدا للقيادة ولمواقفها ولإيصال رسالة الى العالم اجمع أن الشعب الفلسطيني موحد في نضاله من اجل الحرية والخلاص من الاحتلال الغاشم.
كما دعا كافة الزملاء والأصدقاء الأكاديميين في العالم إلى الوقوف لجانب زملائهم الفلسطينيين الذين يرضخون تحت وطأة الاحتلال ويعانون من ممارساته الهمجية، وذلك باتخاذ مواقف داعمة لمطلب الفلسطينين بالحرية والاستقلال والتعبير عن ذلك بكافة الوسائل الممكنة.
اتحاد المعلمين يدعو التربويين للمشاركة في الفعاليات
وجهت الأمانة العامة لاتحاد المعلمين التحية والتقدير للمعلمين رموز العطاء وفرسان العلم والتربية الصادقة لأجيالنا المباركة، والمناضلين في سبيل دحر الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
ودعت المعلمين والإداريين في الوزارة ومديريات التربية والمدارس الخاصة ومدارس وكالة الغوث للخروج للمشاركة بعد الحصة الثالثة في الفعاليات الداعمة لتوجه سيادة الرئيس محمود عباس (أبو مازن) إلى مجلس الأمن لنيل الاعتراف بدولة فلسطين كاملة العضوية رقم 194، وهي حق واستحقاق للشعب الفلسطيني الذي قدم الآف الشهداء والجرحى والمعتقلين من اجل الحرية والاستقلال وذلك في كل محافظة من محافظات الوطن في مراكز الفعاليات.
وأثنت على دورهم الطليعي في كل مراحل النضال الفلسطيني من أجل الحرية والاستقلال.

وسيتجمع الموظفون في كافة الوزارات والمؤسسات الحكومية الساعة 10 صباحا أمام ضريح الشهيد الراحل ياسر عرفات، للمشاركة في المهرجان المركزي الذي سيبدأ الساعة 11:30 صباحاً في ميدان الشهيد ياسر عرفات 'دوار الساعة سابقاً'، أما بخصوص باقي المحافظات فيتم تنسيق فعاليات الموظفين مع المحافظين كل في محافظته.
مواصلات مجانية
واعلنت العديد من شركات الباصات عن تبرعها بنقل المواطنين الى الميدان مجانا تعبيرا عن تأييدهم للقيادة الفلسطينية وتأكيد بان الشعب الفلسطيني يستحق ان يعيش على دولة مستقلة ذات سيادة.
واعلنت شركات باصات الوسط التي تضم كافة قرى محافظة رام الله والبيرة عن نقل المواطنين الى رام الله مجانا بدون مقابل، وايضا مكتب تكسي العائدون خط بيتونيا رام الله من الساعة 9:00 حتى الساعة 10:00 صباحا، كما واعلن مكتب تكسي الامل عن تبرعه بنقل كافة الموظفين من اماكن عملهم الي الميدان وذلك لانطلاق الحشد الشعبي والجماهيري لإحياء فعاليات استحقاق الدولة الفلسطينية 194.
كما وقرر مجلس طلبة جامعة بيرزيت استثنائيا تعليق الدوام والدراسة من الساعة الحادية عشر صباحا ولغاية الساعة الثانية بعد الظهر ليوم الأربعاء الموافق 21/9/2011 وذلك لإتاحة المجال لحضور المهرجان المركزي الذي تقيمه الحملة الوطنية: 'فلسطين الدولة 194' على ميدان الشهيد ياسر عرفات 'دوار الساعة' - رام الله.
وقالت الهام عبد القادر مدير عام الانشطة الطلابية في المدارس 'ان وزارة التربية ستشارك في المسيرة الداعمة لاقامة الدولة وسيتقدم المسيرة الوزيرة والوكلاء والمدراء وموظفي التربية جميعا.
واكدت عبد القادر حرص الوزارة على الطلاب وعلى سلامتهم، حيث سيشارك في المسيرة طلبة المدارس من داخل المدينة اي مدينة رام الله من الصف السابع وحتى الصف الثاني عشر 'التوجيهي'، اما من خارج المدينة فسيشارك الطلبة من الصف التاسع حتى الثاني عشر وفي الاماكن التي لا يوجد فيها حواجز، حفاضا على سلامت الطلبة من اعتداءات المستوطنين.
واشارت عبد القادر ان النقابة ستعلق الدوام غدا من الساعة العاشرة للمشاركة في الفعاليات.

واشار محمد المصري عضو اقليم فتح في بيت لحم ان هناك مسيرة ستنطلق في محافظة بيت لحم يشارك فيها العديد من المدارس والجامعات 'جامعة بيت لحم وفلسطين الاهلية وجامعة القدس المفتوحة بفرعيها بيت لحم وبيت جالا' وقطاعات صحية والعديد من المؤسسات حيث ستنطلق المسيرة في تمام الساعة 11 صباحا وتتوجه إلى ساحة المهد.
واشار المصري ان الفعاليات ستأتي بمثابة تجمع خطابي تمهيدا للحدث المركزي يوم الجمعة وهو القاء كلمة الرئيس وطلب عضوية الدولة الفلسطينية، حيث سيُيتم كلمة الرئيس نيابة عنه جبريل رجوب عضو لجنة مركزية، وكذلك سيتحدث محافظ بيت لحم، وسيتم القاء كلمة منظمة التحرير حسن عبد الجواد.
وسياتي التجمع بهدف تأييد الرئيس بالتوجه للامم المتحدة وتقديم طلب العضوية لاقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية