جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 305 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
عمران الخطيب: عمران الخطيب : تفاهمات حماس واسرائيل عبر وسطاء. وتبادل القصف المدفعي
بتاريخ السبت 22 أغسطس 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1549725420_654.JPG&w=690
تفاهمات حماس واسرائيل عبر وسطاء. وتبادل القصف المدفعي
عمران الخطيب


تفاهمات حماس واسرائيل عبر وسطاء. وتبادل القصف المدفعي 

الجانبيين حماس و"اسرائيل" ليس لديهم الرغبة في التصعدي العسكري. ولكل طرف الأسباب التي تمنع حدوث ذلك. 
حماس تدرك وبشكل جيد ان رئيس الوزراء الإسرائيلي نيتنياهو والاحزاب اليمينية بشكل خاص، ليس  في وارد التصعيد في الوقت الحاضر والحسم  العسكري مع حماس للعديد من الأسباب المهمة :
1-المحافظة على بقاء حماس في السيطرة على قطاع غزة 
من أجل تعزيز الفصل الجغرافي بين الضفة وقطاع غزة. وخاصة في المرحلة الراهنة حيث أن المجتمع الدولي وبشكل خاص الإتحاد الأوروبي ودول العالم تتبنا حل الدولتين وفقًا للقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية. 
2- الإستمرار في الانقسام الفلسطيني من خلال سلطة حماس في قطاع غزة يسهم في  إفشال حل الدولتين. 
3- رئيس الوزراء نيتنياهو لا يرغب في التصعيد العسكري والحسم في الوقت الذي يتم طرح  العودة إلى  انتخابات رابعة للكنيست بعد فشل الائتلاف الحاكم. حيث يتوقع أن اليمين الإسرائيلي أن يحسم الإنتخابات بدون العودة حكومة أئتلاف. خاصة بعد الانقسامات داخل كتلة أبيض أزرق الذي كان يتزعمه الجنرال بيني غانتس.
4- وجود الرئيس محمود عباس يشكل عائق أمام الأهداف الإسرائيلية إضافة إلى انحياز دول العالم مع النهج السياسي الذي يتنبأ الرئيس ابو مازن. 
حيث حقق العديد من الأهداف الاستراتيجية منها الاعتراف بدولة فلسطين عضوًا مراقب في الأمم المتحدة. حيث يشكل ذلك إسقاط المحاولات الإسرائيلي بموضوع يهودية الدولة الذي تم بإقرار من الكنيست الإسرائيلي إضافة إلى سلسلة من القرارات العنصرية الاخرى
وكذلك إنضمام دولة فلسطين إلى المؤسسات والمنظمات الإقليمية والدولية وبما في ذلك الانضمام إلى  محكمة الجنايات الدولية. 
وفي نفس الوقت الأداء السياسي للرئيس أبو مازن منع  الإعتراف  في القدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي بعد نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس.حيث أن ذلك يتناقض مع حل الدولتين وقرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة. 

5- لكل هذه الأسباب لا ترغب سلطات الإحتلال الإسرائيلي الحسم العسكري مع حماس في الوقت الحاضر. حيث تراهن على مرحلة جديدة بعد رحيل الرئيس أبو مازن اطال الله في عمره الذي يقف سداً عنيداً  في مواجهة الإحتلال الإسرائيلي في كافة المحافل الدولية .
وحول الأسباب التي تدفع حماس في التصعيد العسكري التكتيكي في الوقت الحاضر من أجل تحقيق بعض الأهداف التي تضمن بقاء حماس في السيطرة على قطاع غزة. 
وحسب موقع صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية إن قادة حماس نقلوا إلى الوسطاء المصريين سلسلة من المطالب للجانب الإسرائيلي،بما في ذلك الإلتزام على مشاريع البنية التحتية الاقتصادية المتعلقة بالكهرباء والمياه. بالإضافة إلى ذلك. فقد طالبت حماس بضرورة أن تسمح اسرائيل لغزة بالتصدير والاستيراد، وزيادة تصاريح العمل إلى 100000مائة الف تصريح للعمل في "اسرائيل" 
والسماح بتنفيذ مشاريع الأمم المتحدة، وزيادة الصيد إلى 20ميلاً ، والفتح المستمر لمعبر كرم أبو سالم دون إغلاق. 
كما تطالب حماس بمضاعفة المنحة القطرية وتوزيعها على 2000أسرة بدلا من 1000ألف وقالت الصحيفة أن بعض مطالب حماس ليست تحت السيطرة الإسرائيلية ولكن من هيئات دولية مثل قطر والأمم المتحدة الجانب الإسرائيلي يقول لا مانع من زيادة المشاريع البنى التحتية في قطاع غزة والتدخل في رفع حجم المنحة القطرية. 
وتجري المفاوضات بين القاهرة وغزة على قدم وساق في الوقت نفسه يحاول كبار المسؤولين في المخابرات المصرية تحقيق الهدوء بين غزة و"إسرائيل". 
هذا السيناريو يؤكد على تعزيز الفصل بين  غزة والضفة الغربية من أجل تحقيق الأهداف الاستراتيجية للكيان الصهيوني 
عدم تحقيق وإمكانية قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس. 
بغض النظر عن هذه الأسباب 
فإن الفعل الوطني ونضالي لدى الشعب الفلسطيني الذي يرزخ تحت اطول إحتلال عنصري قادر على إفشال كافة الاتفاقيات والمشاريع المشبوهة التي لا تحقق أهدافها المرجوة في عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس 
هذا هو عنوان ومشروع الشعب العربي الفلسطيني في تحرر وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي الاستيطاني العنصري .

ولا  تنحصر في زيادة مساحة الصيد البحري على شواطئ قطاع غزة . ولا في زيادة المنحة القطرية الشهرية ولا باستمرار الموازنة المخصصة لحركة حماس. والغريب أن زيادة تصاريح العمل لدى حماس أصبح من الضرورة الوطنية. 
بدل من قيام إقتصاد وطني منفصل عن التبعية الاقتصادية مع الاحتلال الإسرائيلي. الشعب الفلسطيني يؤكد على إنهاء الإحتلال الإسرائيلي، ولا يبحث عن  حلول إجتماعية ومعيشية 
وإنسانية، مع الأسف الشديد إن يصل الأمر في حركة حماس إلى هذا المستوى المتدني ،حتى تضمن البقاء في السيطرة على قطاع غزة. 
الرحمه لمن سبقنا من الشهداء 
والشفاء للجرحى والمصابين 
والحرية للأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي العنصري. 

"وبكم تنتصر فلسطين" 

عمران الخطيب 
Omranalkhateeb4@gmail.com

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.37 ثانية