جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 301 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

متابعات إعلامية
[ متابعات إعلامية ]

·ضمن الأنشطة والفعاليات التي تُبذل من اجل مساندة كبار السن في ظل جائحة الكورونا
·الأسيرة / سمر صلاح أبو ظاهر
·السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت
·افتتاح قسم علاج كورونا في مستشفى الشهيد محمود الهمشري
·قصة بعنوان في تابوت خشبي
·نداء عاجل من التحالف الاوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
·امسية الخميس الثقافية ...!
·حفل توقيع كتاب : بوح الروح للأديب الكاتب والمفكر العربي الدكتور جمال أبو نحل
·الروائي الفلسطيني احمد ابوسليم


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
رضوان عبد الله: رضوان عبد الله : منارات....زمن الكرتنة الجزء الرابع....
بتاريخ الجمعة 17 أبريل 2020 الموضوع: قضايا وآراء


http://www.manarahalshark.com/themes/humanrights/thumbs.php?src=/images/newspost_images/radwan888.jpg&w=450&zc=0
منارات....زمن الكرتنة الجزء الرابع....
بقلم الاعلامي د. رضوان عبد الله


منارات....زمن الكرتنة الجزء الرابع....بقلم الاعلامي د. رضوان عبد الله
في الوقت الذي تزداد فيه الصعوبات والمعيقات المعيشية على شعبنا الفلسطيني عموما وفي لبنان على وجه الخصوص تظهر رايات الكراتين ، لا عالية ولا خفاقة ،حتى ان العشرات من الجمعيات والمؤسسات ، من موزعي هذه الكراتين ، لا يخجلون حين يمتشقون الكاميرات والهواتف الجوالة ليأخذوا الصور الجماعية مع حاضنة الرز والسكر والملح والعدس والزيت و ربما الفول والحمص ، مع الكرتونة ذي الراية بالوان متعددة ، كنموذج من نماذج كراتين التموين الممهورة بختم وبوستر وربما بتوقيع الجمعية او المؤسسة،في ظاهرة اقل ما يقال عنها انها موسم تسول تجاري لجلب التمويل لتلك الجمعية او المؤسسة على ظهر الققراء والمعوزين...، وان دل ذلك على شيء فانما يدل على تذلل اصحاب تلك المؤسسات كي يتم استجلاب تمويلات اضافية من سفارة من هناك او وزارة من هنالك او ربما من جمعية ( كبيرة!!! )، تحتضنهم كي تنفذ مآربها المموهة او المشبوهة ، الا من رحم ربي، ويتم ايصال (من الجمل أذنه) ، وهذا ما حصل حقيقة وليس تخمينا في العشرات من الامكنة التي تم توزيع تلك الكراتين على الفقراء، ويتم تصويرهم مع الطاقم الموصل لتلك المنحة والهبة المؤسساتية بوجود الكرتونة طبعا، كي يتم ثتبيت ان المنحة او الهبة قد تم ايصالها بالزمان والمكان...!!!ا....وافظع ما تم تصويره من هبة مخزية ، كرتونة تحتوي بما لا يزيد عن اربعة او خمسة الاف ليرة لبنانية ،اي ما يوازي دولارين ان لم يكن دولار ونصف قد تم تغليفهم بكرتونة جديدة وممهورة بما قلناه...!!!
لا نريد ان نتدخل بعمل المؤسسات المسماة ب(غير الحكومية والموجودة في مخيمات وتجمعات اللاجئين )، كي لا نظلم ادارات بعضها وبرامجها المهمة وربما التطويرية والتحسينية، ولا نريد ان نتهمهم بأنهم يتعملقون على شرائح شعبنا كالفطريات او الطفيليات التي تتسلق على الاغصان العامرة كي تحفظها وتبقيها بين اوراقها الخضراء ولا على اغصانها القوية الهيفاء ، لكن ما نود ان نذكر به كل الناس وكل "الامبراطوريات المؤسساتية " التي نشأت في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي مر بها شعبنا على مدى سبعة قرون ان الشعب الفقير عنده عزته وكرامته، وان الشرائح الشعبية الفلسطينية اخر همها الاكل والشرب،على اهمية ذلك، ولكن ليس بالخبز او بالكرتونة يحيا الانسان مذكرا بالوقت ذاته حين انطلقت الثورة الفلسطينية كانت قد انطلقت دفاعا عن الكرامة الشخصية الفردية و الجماعية كافة،وهذا ما جعل انشودة ((ولعوا النار بهالخيام وارموا كروتة التموين...ّ.ّّ)) ، تزدهر وتشتهر منذ النكبة الى اليوم....
اما كراتينكم الوضيعة فعودوا بها من حيث اتيتم...شعبنا كرامته فوق اي اعتبار..والتمثيل السياسي المتمثل بالكيان السياسي لشعبنا (منظمة التحرير الفلسطينية )هو المعني اولا واخيرا بالحفاظ على شعبنا وكرامته....اما التمثيل الاغاثي والتشغيلي ( الاونروا) ، فمن حق شعبنا بكل اطيافه ان يطالبها بان تقوم بدورها على اكمل وجه لحين العودة الى ديارنا....اما كراتينكم ومشاريعكم المشبوهة وكاميراتكم فعودوا بها أنا كنتم.....وارجعوها لمن تسولتم منهم على حساب كرامة شعبنا....ولن نشكر احدكم لما قدمه الى اي من افراد شعبنا...لأن ذلك اقل بكثير مما يجب ان تقدموه.....وما ازدهاركم في كل ازمة يمر بها شعبنا الا الدليل الواضح على غث عملكم وغشه و شبهة عمله......!!!

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.06 ثانية