جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 300 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مأمون هارون: لواء مستشار مامون رشيد يكتب : سوريا ما بعد داعش
بتاريخ الأثنين 13 مايو 2019 الموضوع: قضايا وآراء


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏جلوس‏‏‏
لواء مستشار مامون رشيد
سوريا ما بعد داعش
جريدة الصباح الفلسطينية



لواء مستشار مامون رشيد
سوريا ما بعد داعش
جريدة الصباح الفلسطينية

لاشك أن الضربات الموجعة التي تعرض لها تنظيم الدولة الاسلامية ( داعش ) في سوريا , وقبلها في العراق, قد قوضت البنية الاساسية للتنظيم في سوريا , بل اننا نستطيع القول أنها قد أجهضت التنظيم في سوريا بشكل كبير , الا من خلايا نائمة قد تكون هنا أو هناك , أو عناصر استطاعت الفرار خلال المعارك ونتيجة الضربات التي تلقاها التنظيم , واستطاعت لاحقا الاختباء بشكل ما في أمكنة مختلفة وغير معروفة , أو التخفي والاندماج داخل جموع المواطنين هنا او هناك .

لكن الأكيد هو أن التنظيم في سوريا قد ضرب في مقتل نتيجة الضربات العسكرية التي تلقاها , سواء من قوات النظام السوري وحلفائة من المليشيات المختلفة , أو من القوات الروسية المتواجدة هناك والتي وجهت ضربات قاسية للتنظيم عبر غارت جوية متلاحقة على معاقل داعش في انحاء سوريا , أو من قوات قسد في الشمال السوري والتي لعبت دورا مهما في تقويض التنظيم في المنطقة الشمالية والشرقية من سوريا وخاصة الرقة وير الزور والبوكمال وغيرها , فأذا أقرينا بنهاية التنظيم في سوريا , والذي كان قد سيطر على مناطق شاسعة من الاراضي السورية , اذا أقرينا بذلك , فلنا أن نتسأل , ماذا بعد ؟ وما هو مستقبل سوريا في ظل تلك المتغيرات وهذة الصراعات الاقليمية والدولية في سوريا وعليها ؟ لم يعد يخفى على أحد أن صرعا خفيا محتدما يدور بين قوى اقليمية دولية ليكون لها موطىء قدم ونفوذ في سوريا لاسباب كثيرة أصبحت معروفة للجميع , ليس أخرها موقع سوريا وأهمية الاستراتيجية في المنطقة , ولادورها وحجمها في المنظومة العربية وتأثيرها في القرار العربي , ولا ما تمتلكة من ثروات في باطن أرضها وبحرها من نفط وغاز أكتشف الكثير منة مؤخرا , حيث يدور صراع خفي بين قوى دولية للاستحواذ على حق التنقيب والاستثمار لهذة الثروات ولمحاولة السيطرة عليها واستغلالها لمصلحة تلك القوى , جيث تدور معظم صراعات العصر على الطاقة ومصادرها وطرقها ووسائل نقلها , وذلك لتأمين استمرار تدفقها للدول الصناعية , لذلك تبقى سوريا مطمعا لهذة القوى , ومحل جذب مثير لها , هذا عدى عن الموقع الجغرافي الاستراتيجي لسوريا حيث يشكل جسرا بين الشرق والغرب وممرا بين أسيا واوروبا , وما يشكلة ذلك من اهمية عسكرية لهذة القوى , سواء في الغرب أو الشرق , أو في المحيط الاقليمي مثل ايران وتركيا , ( وهنا يجب أن لا ننسى المصالح السعودية والاماراتية وكذلك دولة قطر , حيث أن هذة الدول كان لها الباع الطويل فيما حدث في سوريا , وكل حسب رؤيتة ومصالحة ) أما العامل الاكثر أهمية وخطورة هو وجود اسرائيل في المنطقة , والتي تحادد سوريا مباشرة , بل وتحتل هضبة الجولان من الاراضي السورية والتي ضمتها اليها , وقد اعترفت الولايات المتحدة الامريكية مؤخرا بهذا الضم , وهذا ما يزيد التوتر واستمرار الصراع واحتدامة لاعتقاد كل هذة القوى ضرورة لوجودها في المنطقة كل حسب رؤويتة ومصالحة , و بناء على نتائج هذا الصراع المحتدم سيتحدد مصير سوريا ومستقبلها , فكل هذة القوى تعتبر أن مساهمتها في الصراع أفضى الى هزيمة داعش وقوى الارهاب , وأنها تريد حصتها كمكافأة لها على مشاركتها في الحرب ضد الارهاب , وحتى في دورها في صمود النظام وبقائه .

لكن مما لا شك فية أن روسيا والولايات المتحدة هما من سيحدد مستقبل سوريا , وأن الجميع ينتظر التفاهمات التي سيتم التوافق الروسي الامريكي عليها ,( طبعا بالتوافق مع اسرائيل وبما يضمن أمنها أولا وأخيرا ), فاسرائيل هى اللاعب الاهم والذي سيخرج منتصرا أيأ كان الحل , لأن كافة السيناريوهات والحلول ستأخذ بالحسبان المصلحة الاسرائيلية وتحافظ عليها, ولن يخرج أي حل عن المصلحة والمفهوم الاسرائيلي , بما يضمن الامن الاسرائيلي واستمرار التفوق الاسرائيلي في المنطقة ,و لن يستطيع أحد تجاوز ذلك , بالاضافة لذلك هناك قوى اقليمية ذات نفوذ وتأثير ولها مصالح سيكون لها تأثير في تحديد مستقبل سوريا , مثل ايران وأدواتها ( حزب الله اللبناني والحشد الشعبي العراقي وغيرة من الجماعات الشيعية ), وهى الداعم والحليف الاساسي للنظام في سوريا , علما أن لها تواجد عسكري مهم ويثير قلق الجميع وخاصة اسرائيل التي تراة أنة يشكل تهديدا استراتيجيا لها , لكن النظام في سوريا المتمسك بهذا التواجد , والذي يعتبرة ضمانة لوجودة وبقائة يرى فية حليفا لايمكن الاستغناء عنة لضمان بقاء النظام وعلى رأسة الاسد , بل أن المعلومات تشير الى أن النظام رفض كثير من المطالب الامريكية والروسية مؤخرا لاخراج قوات الحرس الثوري الايراني من سوريا , ورغم معرفة الرئيس بشار الاسد أن ذلك الرفض سيرفع الغطاء الاسرائيلي عنة الا أنة يصر على بقاء القوات الايرانية كضمانة لبقائة ونظامة , ( علما أن اسرائيل لازالت تعتبرة خير ضمانة لها في سوريا , وهذا ما أكدتة مصدر مطلعة , لكنها لن تقبل ببقاء قوات ايرانية على حدودها مما قد يدفع اسرائيل لرفع غطائها عنة ) .

أما تركيا والتي تعتبر لاعبا ذات أطماع و مصالح , فهى أيضا ممن سيكون لهم كلمة في صياغة مستقبل سوريا , خاصة أنها تعتبر القضية الكرديه ومطالبة الاكراد بدولة أو بحكم ذاتي هى تهديد مباشر لامنها , وأن لها الحق في المشاركة في صياغة ما ستكون علية سوريا المستقبل , وخاصة في الموضوع الكري كما أسلفنا , وهى على استعداد لتدخل عسكري مباشر اذا رأت أن اي حل سيهدد أمنها القومي وهذا ما حدث سابقا .

أذن فالصورة لم تتضح بعد , ويتوقف كل ذلك على تفاهمات روسية امريكية لا أحد يعرف متى تتم ستتنتهى , فروسيا مشغولة في تقوية تواجدها ونفوذها في روسيا , وامريكا مشغولة في محاولة اخراج ايران وادواتها من سوريا , وقد يكون الجميع مضطرا لانتظار ما ستسفر عنة الازمة الحالية بين الولايات المتحدة وايران , فهل سيفضي العسكري الامريكي الى ضربة لايران ؟, او سيدفع الى تفاهمات ايرانية أمريكية في حال رضخت ايران للضغوط الامريكية لتفادى حرب قد تكون مدمرة لها ؟, وهل سيكون وجودها في سوريا أحد الاثمان التي سيتم دفعها أذا ما تم أي تفاهمات بينها وبين الولايات المتحدة ؟ , لأن اسرائيل وبعد اضعاف سوريا لن تقبل بأقل من ذلك , ولن تسمح ببقاء قوات الحرس الثوري الايراني ومليشيات حزب الله اللبناني على حدودها , عند ذلك ستتغير كافة المعطيات وعناصر اللعبة , وستفرض الولايات المتحدة رؤيتها في سوريا بما يخدم مصالحها ومصالح اسرائيل , ( علما أن تفاهمات روسية اسرائيلة بالحفاظ على الامن الاسرائيلي وعدم السماح بتهديدة , والاعتراف بمصالح اسرائيل في المنطقة , والمحافظة على تفوقها العسكري , جرى الاتفاق عليها بين الرئيس الروسي بوتن ورئيس الوزراء الاسرائيلي نيتنياهو خلال الزيارات المتكررة لنيتنياهو لموسكو ولقائاتة مع بوتن وهذا قد يضمن لروسيا بعض من هامش المناورة ) وذلك بعد اضعاف الموقف الروسي أمام الطرف الامريكي بخروج الورقة الايرانية من على طاولة المفاوضات , لذلك نري الروس يسارعون في تقوية تواجدهم ونفوذهم لاستباق اي مفاجأت .

الصورة لم تنجلي بعد , والجميع ينتظر ما ستفضي الية التفاهمات الامريكية الروسية التي من خلالها سيتم تحديد مستقبل سوريا , فهل سيجري تقسيم سوريا الى عدة دول ؟ ( خاصة أن معلومات مؤكدة أن القوى الكردية في شمال سوريا تجري مشاورات حاليا لعقد مؤتمر خلال الشهر القادم في منطقة الرقة , مدعوما من الولايات المتحدة وبعض الدول الاقليمية , للاتفاق على رؤية حول مستقبل المناطق الكردية في سوريا ) أو هل ستبقى وحدة جغرافية واحدة ؟ , مع ضمانة المحافظة لهذة القوى على مصالحها ونفوذها , وهل يبقى الاسد أم انتهى دورة ؟ وما هو مصيرة ؟ كل تلك أسئلة مرهون الاجابة عنها بما ستفضي عنة التطورات في الحالية في المنطقة , وما سيتنج عن أي تفاهمات أمريكية روسيا بعد ذلك .

مستشار لواء مأمون هارون رشيد
1252019


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.21 ثانية