جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 294 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: أجهزة حماس تقمع المشاركين في الحراك الشبابي بقطاع غزة
بتاريخ السبت 16 مارس 2019 الموضوع: متابعات إعلامية


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏‏مشي‏، و‏حشد‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
لليوم الثاني: أجهزة حماس تقمع المشاركين في الحراك الشبابي بقطاع غزة
"العفو الدولية": "حماس" تطلق حملة شرسة ضد متظاهري "بدنا نعيش" السلميين
جريدة الصباح الفلسطينية



لليوم الثاني: أجهزة حماس تقمع المشاركين في الحراك الشبابي بقطاع غزة
"العفو الدولية": "حماس" تطلق حملة شرسة ضد متظاهري "بدنا نعيش" السلميين

جريدة الصباح الفلسطينية


رغم سياسة تكسير العظام.. تصاعد الحراك الشعبي المندد بظلم "حماس" والمطالب بحياة كريمة في غزة

يتواصل لليوم الثالث على التوالي، الحراك الشعبي والشبابي في مختلف مدن ومخيمات قطاع غزة، المندد بقمع عصابات حركة حماس المسلحة ضد الجماهير المطالبة بحياة كريمة وإلغاء الضرائب والرسوم الجمركية على السلع التموينية والبضائع والماشية والحيوانات المستورة.

ونفذ اليوم إضراب شامل كان دعا له الحراك في مختلف المؤسسات والمحال التجارية والمدارس والجامعات العاملة في القطاع، رغم سياسة الترهيب والتخويف التي شنتها أذرع "حماس" المختلفة، سيما ضد إدارات المدارس الحكومية في غزة.

وتغيب طلبة جامعات ومدارس عن مقاعد الدراسة، فيما أغلقت محال تجارية أبوابها، وتعطلت حركة المركبات، في عدد من مدن القطاع، وسادت حالة من الغضب والتنديد بممارسات "حماس" الإجرامية ضد عائلات بأكملها وسط وجنوب القطاع، حيث اقتحمت بيوت وعبثت وحطمت محتوياتها واعتدت على النساء والأطفال، واعتقلت شبان وفتية، وزجتهم في سجونها وحتى في بيوت الله (المساجد) التي تسيطر عليها وتحولها لمراكز تعذيب الشبان المطالبين بحياة كريمة.

ورغم بيانات مختلف الفصائل الوطنية وحتى الإسلامية المنددة والمطالبة بعدم استخدام السلاح والقوة العنيفة في قمع الجماهير، إلا أن "حماس" مارست القوة المفرطة في إرهاب الناس والضرب والتعذيب للشبان والنساء والفتية وترويع الأطفال.

وحاصرت عصابات "حماس" المسلحة، عشرات المنازل لمواطنين شاركوا في النزول إلى الميدان للاحتجاج على غلاء الأسعار وفرض ضرائب ورسوم جمركية على السلع والبضائع وحتى على "الحمير" إذ وصلت الرسوم على إدخال كل حمار مستورد 500 شيقل، واعتقلت عشرات الشبان وزجتهم في السجون سيما وسط قطاع غزة، وتحديداً في مدينة دير البلح، إضافة إلى جنوب القطاع في مدينتي خان يونس ورفح.

واعتقلت "حماس" أعدادا من نشطاء التواصل الاجتماعي وصحفيين قاموا بكتابات والتعبير عن آرائهم لما يشهده القطاع من تردي الوضع الاقتصادي والمادي نتيجة سوء إدارة قيادات حماس، التي تترفه وتتكرش من الغنى، فيما الشعب يجوع ويتسول، إضافة إلى اعتقال أكثر من عشرين ناشطاً ممن أصيبوا وأدخلوا إلى مستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح.

وكتب نشطاء "شرطي حمساوي جعان يضرب مواطن فقير وغلبان كي يعيش القيادي الحمساوي الشبعان"، ودفعت "حماس" بتعزيزات من جناحها المسلح "كتائب القسام" ملثمين إلى وسط القطاع بمشاركة نساء منهم لقمع الشبان العزل والنساء المحتجين على سوء الأوضاع الاقتصادية وغلاء الأسعار.

وتحت شعار "بدنا نعيش" دعا الحراك الشبابي إلى استمرار الفعاليات والتظاهرات الاحتجاجية، لليوم الثالث على التوالي والتواجد على الساعة الرابعة عصر اليوم السبت في جميع المدن داخل قطاع غزة، وتحديداً في الأماكن التي خصصت للتجمهر والاحتشاد وهي: رفح-دوار النجمة، خان يونس-دوار أبو حميد، النصيرات-مفرق الزهور، دير البلح-الكراج، المغازي-دوار صدقي، البريج-دوار أبو رصاص، مدينة غزة-الشجاعية شارع بغداد مفرق الشجاعية-الشاطئ ميدان الشهداء الرمال ساحة الجندي المجهول، مفرق الجامعات الأزهر ومنطقة الشيخ رضوان السوق، محافظة الشمال جباليا منطقة الترانس.


قالت منظمة العفو الدولية "أمنستي" إن "سلطات حماس في غزة أطلقت بالأمس حملة شرسة ضد متظاهري بدنا نعيش السلميين، الذين طالبوا بالعدالة الاجتماعية والاقتصادية".

وأضافت "العفو الدولية"، اليوم الجمعة، "أن الفلسطينيين الذين يتم قمع حقوقهم بشكل غير اعتيادي على أيدي الاحتلال الإسرائيلي يجب ألا يتعرضوا للوحشية والقمع من قبل حماس".


لليوم الثاني: أجهزة حماس تقمع المشاركين في الحراك الشبابي بقطاع غزة

قمعت أجهزة حماس المشاركين في الحراك الشبابي الذين خرجوا لليوم الثاني على التوالي في كافة المواقع بقطاع غزة، مساء اليوم الجمعة، "جمعة الترنس الكبرى ورفع الضرائب".

وكان مئات المواطنين خرجوا في عدة مواقع بقطاع غزة، من جباليا في الشمال والنصيرات والبريج ودير البلح وسطه، ورفح وخان يونس جنوبه، ضمن الحراك الشبابي بدنا نعيش، مطالبين بوقف الضرائب التي فرضتها سلطة الأمر الواقع، واحتجاجا على الغلاء والضرائب والبطالة.

ووصل العشرات من مسلحي حماس إلى مكان الاحتجاج بملابس مدنية و"شرطية" مدججين بالسلاح والهراوات الخشبية والكهربائية، وأطلقوا النار في الهواء وهاجموا المتظاهرين بالهراوات، ما أدى لإصابة عدد منهم بجروح، فيما تُمنع المستشفيات التي تسيطر عليها حماس من نشر أي إحصائية عن عدد المصابين.

وفي دير البلح اعتدى عناصر حماس على المشاركين في المظاهرات السلمية، وأطلقت الرصاص بشكل مكثف صوبهم.

وهاجمت أجهزة حماس الحراك الشعبي في مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

وقال شهود عيان إن عناصر حماس هاجموا التظاهرات بالهراوات، وأطلقوا الرصاص في الهواء في "شارع العجارمة" و"شارع الهوجة" في المخيم.

واعتدت أجهزة حماس على الصحفي محمود اللوح مراسل صوت الشعب، خلال تغطيته لمسيرات دير البلح، واعتقلت الصحفي أسامة الكحلوت بعد اقتحام منزله وتكسيره وأجهزته الخاصة بالعمل، في المدينة.

كما دفعت بمزيد من التعزيزات في مدينة غزة لقمع حركة الاحتجاجات، واقتحمت أجهزة حماس برج زعرب في مدينة رفح، ولاحقت الصحفيين والناشطين، وشنت حملة اعتقالات للمشاركين بعد الاعتداء عليهم بالضرب، وقمعت مسيرة في الشجاعية بالقوة، واعتقلت عشرات المشاركين فيها.

كما اعتقلت عناصر حماس المحامي في الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان بكر التركماني بعد الاعتداء عليه بالضرب.

وفي تطور لاحق فرضت أجهزة حماس منع التجول في دير البلح قبل قليل.

ودعت قيادة الحراك الشبابي لإضراب عام لجميع المدارس والجامعات، يوم غد السبت، ردا على القمع الذي مارسته أجهزة حماس بحق المواطنين، واعتقال العشرات ممن خرجوا يطالبون برفع الظلم عنهم.

كما اعتدت أجهزة حماس على مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان جميل سرحان أثناء متابعة المظاهرات في دير البلح، وعلى عضو المكتب الحركي لجامعة الأزهر شريف البحيصي ونجله، واقتادتهما إلى جهة مجهولة.

وأدان التجمع الديمقراطي للمحامين والقانونيين الاعتداء على مدير عام الهيئة المستقلة جميل سرحان، ومحامي الهيئة بكر التركماني ومصادرة هواتفهما من قبل أجهزة "حماس" في دير البلح.

من جانبه، قال مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان عمار دويك إن أجهزة "حماس" في غزة اعتدت بوحشية على سرحان وتركمان، وصادرت أجهزة الاتصال الخاصة بهما.

وأضاف دويك أن سرحان وتركمان نقلا إلى المستشفى، حيث تبين إصابة سرحان بعدة كسور بما فيها كسر في الجمجمة، وأثناء القيام بالإجراءات الطبية حضرت عناصر من أجهزة "حماس" وأبلغته بوجود قرار توقيف بحقه.

وحمل دويك أجهزة "حماس" في قطاع غزة المسؤولية الكاملة عن الاعتداء وأية مضاعفات تحصل مع سرحان وتركمان، رافضا أي إجراء بحقهما، مشيرا إلى أن الهيئة ستصدر بيانا تفصيليا بالحادثة.

كذلك، حاولت مليشيا "حماس" مداهمة منزل أمين سر هيئة العمل الوطني محمود الزق، لاختطافه، إلا أن المواطنين تصدوا لها بالحجارة ومنعوها من مداهمة المنزل.

كما اختطفت مليشيا "حماس"، عددا من أبناء عائلة أبو سمرة في دير البلح، وسط قطاع غزة.

وأفادت مصادر محلية، بأن مليشيا "حماس" داهمت عشرات المنازل في دير البلح واعتدت اختطفت عددا من أبناء عائلة أبو سمرة، عرف منهم: مازن محمود أبو سمرة، وإيهاب فوزي أبو سمرة الذي أصيب بكسور في الأضلاع جراء الاعتداء عليه، وأيوب خالد أبو سمرة، ومرعي خالد أبو سمرة، ومحمود خالد أبو سمرة، ونضال معالي أبو سمرة، وربيع شكري أبو سمرة، وعبدالله ناصر عبيد أبو سمرة.

وأضافت المصادر أن عناصر مليشيا "حماس" هاجموا منزل العقيد رائد الباز، واعتدوا بالضرب على المواطن خالد أبو سمرة بعد أن حطموا محتويات منزله.

وأشارت إلى أن "حماس" حولت موقع الـ17 جنوب معسكر دير البلح إلى مركز اعتقال وتعذيب.

وفي السياق ذاته، أشعل مواطنون محتجون الإطارات على دوار أبو حميد في خان يونس جنوب قطاع غزة، وتصدوا لمليشيا "حماس" بالحجارة.

وكانت دير البلح، أمس الخميس، مسرحا لمظاهرات حملت شعار "بدنا نعيش" نظمها حراك شبابي مستقل في قطاع غزة.


مليشيا "حماس" تختطف المصابين جراء الاحتجاجات من داخل المستشفيات

اكدت مصادر طبية وصول اكثر من 70 اصابة الى المستشفيات في غزة منذ امس جراء الاعتداء عليهم من قبل مليشيا "حماس" خلال مشاركتهم في المظاهرات الداخلية والاحتجاجات على فرض الضرائب.

وذكر شهود عيان ان أجهزة أمن حماس اختطفت عددا من المصابين من داخل مشافي دير البلح عرف منهم:

محمد طلعت بركه، إيهاب فوزى أبو سمرة، إبراهيم كامل بركة، نادر البحيصي، أحمد عبد الله بركة، إبراهيم صالح بركة، نضال فياض، محمد جميل الأقرع، ماجد الأقرع، خالد حماد أبو سمرة، الصحفي أسامه الكحلوت.



"المجلس الوطني" يدين التنكيل والقمع الوحشي للمتظاهرين السلميين في قطاع غزة

أدان المجلس الوطني الفلسطيني، القمع الوحشي الذي يتعرض له المشاركون في المسيرات السلمية في قطاع غزة، مطالبا سلطة الامر الواقع بالتوقف الفوري عن اعتداءاتها على ام الشهيد والاسير والجريح، وعلى الأطفال والشباب والنساء الذين يخرجون كل جمعة للمطالبة بالعودة.

وأكد المجلس الوطني في بيان صدر عن رئيسه سليم الزعنون، اليوم السبت، أن الاعتداء على المتظاهرين السلميين والتنكيل بهم جريمة وانتهاك للقوانين التي كفلت حرية التجمع المطالب بتوفير متطلبات الحياة الكريمة، ورفض الإجراءات التعسفية الي تفرضها سطلة الامر الواقع على المواطنين.

وحمّل المجلس، سطلة الامر الواقع في غزة ما يتعرض له أهلنا في غزة من ضرب واعتقال وسحل في الشوارع، ومداهمة البيوت واقتحامها وترويع ساكنيها الذين خرجوا للمطالبة بحقوقهم في لقمة العيش الكريمة.

كما أعرب المجلس عن استهجانه الشديد لما وصل به الحال من التعامل المنفلت من عقاله مع أهلنا في قطاع غزة، من حملات الاعتقال للمئات من المواطنين، والذي طال ممثلي هيئات حقوق الانسان الفلسطينية، الى جانب الاعتداء على الصحفيين.

وطالب المجلس الوطني حركة حماس، بالعودة عن سياساتها واجراءاتها، والإنصات لصوت العقل، والاستجابة لنداء الوطن، والكف عن جر القطاع لمربع الفوضى الداخلية، وتمكين الحكومة الفلسطينية من صلاحياتها كاملة حسب القوانين الفلسطينية، فهي الاقدر على معالجة مطالب الناس الحياتية، وتوفير العيش الكريم لهم، داعيا إياها الى إنهاء الانقسام، وعدم المراهنة على أية تفاهمات خارجية لن تجلب للقضية الفلسطينية ومشروعنا الوطني سوى الحاق الضرر الفادح، ولن توفر للمواطن في القطاع الأمن ولا العيش الكريم.



القوى الوطنية تطالب "حماس" بالاعتذار ومحاسبة المعتدين على المتظاهرين في غزة

طالبت القوى الوطنية في قطاع غزة، اليوم السبت، حركة "حماس"، بالاعتذار للجماهير عن الاعتداء على المتظاهرين السلميين المطالبين بحياة كريمة في غزة، وضرورة محاسبة كل من تورط بالاعتداء عليهم.

جاء ذلك في بيان وقعت عليه جميع الفصائل الوطنية، باستثناء الجهاد الإسلامي وحركة حماس.

ودعا البيان "حماس" وقيادتها إلى سحب المسلحين من الشوارع والساحات العامة، وإطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية الحراك الشعبي الشبابي (#بدنا_نعيش).

وأكد ضرورة محاسبة كل من تورط بالاعتداء على المتظاهرين، ودعا حماس للاعتذار عن هذه المسلكيات والاعتداءات، مضيفا: "نعلن للشباب في غزة عن دعمنا وتأييدنا للمطالب العادلة للحراك، وضرورة حمايته من محاولات الاستخدام والشيطنة".

وشدد البيان المشترك على دعم مطالب الحراك وحماية مطالبه العادلة، داعين "حماس" التي تسيطر بقوة السلاح على غزة لوقف كل أشكال الجباية والضرائب على السلع، وتحديد حاجات السوق من السلع المصدرة، وتعمل على توفيرها وتصدير الفائض عن حاجة السوق في إطار ضبط الأسعار، وتحديد سقف أسعار الخضار المُصدرة في السوق المحلية، ووقف حملات الجباية "المرور، والترخيص... الخ"، وتحديد أسعار السلع وعدم تركها لتلاعب التجار، بما يتناسب مع دخل الفرد في غزة.

ودعا البيان الاخوة المصريين إلى استئناف جهود المصالحة واستعادة الوحدة، والدعوة لعقد اجتماع عاجل للقوى والفصائل في القاهرة لتنفيذ اتفاق المصالحة من النقطة التي انتهت عندها.

وتشهد غزة حالة غليانا وحراكا شبابيا غير مسبوق للتنديد بممارسات عصابات حماس الإجرامية، التي أدت إلى اعتقال العشرات من الشبان وتكسير عظام آخرين وتعذيب معتقلين وزجهم في السجون ومراكز التحقيق.



ميليشيا "حماس" تشن حملة اعتقالات ضد شباب الحراك وتدهم منازلهم في قطاع غزة فجراً

شنت ميليشيا حركة حماس، في الساعات الأولى من فجر اليوم الأحد، حملة اعتقالات لعشرات الشبان المشاركين في الحراك الشبابي الشعبي المتواصل لليوم الرابع على التوالي في مختلف مدن ومخيمات قطاع غزة، وداهمت منازل وحطمت محتوياتها وروعت ساكنيها.

وأفاد شهود عيان لـ"وفا"، بأن عناصر مسلحة من ميليشيا حماس ملثمين اقتحموا عشرات المنازل في عدد من أحياء مدينة غزة، ومخيم جباليا شمال القطاع في مدينة دير البلح وسط القطاع، وفي مدينتي خان يونس ورفح جنوب القطاع، وقاموا بحملة اعتقالات مسعورة ضد الشبان والفتية ونقلوهم إلى أقبية التحقيق في المراكز والسجون، وحتى في بيوت الله التي حولت بعضها إلى مراكز لضرب وتعذيب المشاركين في الحراك الشعبي (بدنا نعيش) المتواصل في غزة لليوم الرابع على التوالي.

وأكدوا أن ميليشيا "حماس" اقتحمت عشرات منازل قيادات وكوادر في حركة (فتح) بمختلف مناطق القطاع واعتقلت من تواجد من الفتحاويين في بيته وزجته في سجونها، فيما تركت بلاغات استدعاء لمن لم تجده في البيت، وسط تهديد السكان وترويع الأطفال الآمنين.

وتقوم ميليشيا "حماس" بأذرعها المختلفة بنصب حواجز عسكرية وتفتيش المركبات والمواطنين المارة، وتدقق في بطاقاتهم، وسط أسئلة استفزازية عن وجهة المواطنين وأماكن مكوثهم.

ويشهد القطاع حالة من الغليان والتنديد بجرائم "حماس" ضد المواطنين العزل، أمام مرأى ومسمع الجميع من مشاهد تلتقط بكاميرات الهواتف النقالة لتكسير عظام الشبان والفتيات والنساء والرجال وضرب الأطفال بعنف أمام ذويهم في مختلف مدن ومخيمات غزة.

ودعا الحراك الشبابي (#بدنا-نعيش) الجماهير لمواصلة النزول للشوارع والساحات العامة، رغم ممارسات حماس وميليشياتها الإجرامية للمطالبة بتحسين ظروف الناس وإلغاء الضرائب والرسوم الجمركية على السلع والبضائع وحاجيات المواطنين الأساسية، للعيش بحياة كريمة.


عاطف أبو سيف يتعرض لمحاولة قتل من قبل ميليشيا "حماس" تؤدي لعدة كسور في جسده
-استولوا على مركبته وأجهزته الخلوية
عاطف أبو سيف بعد تعرضه لمحاولة قتل من قبل ميليشيا حماس
جريدة الصباح الفلسطينية
- تعرض عضو المجلس المركزي، الناطق باسم حركة "فتح" عاطف أبو سيف، مساء اليوم الاثنين، لمحاولة قتل على أيدي ميليشيا "حماس"، أدت إلى إصابته بعدة كسور في رأسه وبقية أنحاء جسده، خاصة في يديه وقدميه.

وأفاد مستشار الرئيس لشؤون الشباب مأمون سويدان، بأن وضع أبو سيف خطير وصعب، وأنه يخضع لفحوصات طبية وصور طبقية في رأسه وبقية أنحاء جسده .

وأضاف سويدان أن المجموعة التي اعتدت على أبو سيف وتضم حوالي 10 أشخاص، بعد أن أنهت الاعتداء، وفق شهود عيان، عاد أحد أفرادها وضرب أبو سيف بماسورة حديدية على رأسه، الأمر الذي يؤكد أن ما حدث هو محاولة قتل عن سابق إصرار وترصد.

وقال إن "حماس" تغامر بالنسيج الاجتماعي في غزة، وتغامر بمستقبل الوحدة الوطنية، والمشروع الوطني الفلسطيني.

وأفاد شهود عيان، بأن ميليشيا "حماس" استولت على مركبة أبو سيف، والأجهزة الخلوية الخاصة به.

وأضافوا أن المليشيا اعتدت، كذلك، على المواطن عبد المنعم جاد الله أثناء تواجده مع أبو سيف لحظة الهجوم عليه، ما تسبب بكسر في يده وخلع في كتفه.

وأبو سيف من مواليد مخيم جباليا عام 1973 لعائلة هاجرت من مدينة يافا، وحصل على بكالوريوس من جامعة بيرزيت وماجستير من جامعة 'برادفورد' بإنجلترا ودكتوراه من جامعة 'فلورنسا' بإيطاليا، وهو كاتب وروائي، حاز على عدة جوائز عالمية في الأدب والثقافة.



"فتح": محاولة اغتيال أبو سيف جريمة بحق الشرعية والثقافة الفلسطينية وتأجيج لصراع داخلي يخدم الاحتلال


اعتبرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، محاولة قتل عضو المجلس المركزي الفلسطيني، المتحدث باسم الحركة الدكتور عاطف أبو سيف، والاعتداءات الدموية على المواطنين المتظاهرين السلميين، جرائم همجية تثبت العقلية الإجرامية والعدائية المطلقة للآخرين في الوطن المسيرة لسلوك مشايخ وأمراء وعناصر "حماس" وعسكرها .

وأكدت الحركة، في بيان صدر عن مفوضية الإعلام والثقافة والتعبئة الفكرية، مساء اليوم الاثنين، صلابة موقفها الثابت مع الجماهير المشروعة في غزة، وحق المواطنين في العيش الكريم، وإيقاف سياسة سلطة الأمر الواقع الانقلابية "حماس" في الاغتيالات والاعتداءات والقمع الدموي الهمجي، والانتهاكات لحقوق المواطنين في قطاع غزة.

وشددت "فتح" على اعتبار محاولة اغتيال عضو المجلس المركزي الفلسطيني والمتحدث باسمها عاطف أبو سيف، اعتداء على الشرعية الفلسطينية، ومنظمة التحرير، والثقافة الفلسطينية، باعتباره علما من أعلامها واسمه كأديب وروائي فلسطيني حامل جوائز عالمية يسبقه في المحافل الدولية.

ولفتت "فتح"، في بيانها، إلى الجريمة المبيتة بحق أبو سيف، حيث شاركت عناصر مسلحة مما يسمى شرطة "حماس" حضرت للمكان حيث تواجد أبو سيف، بأربع سيارات "ماغنوم" وتحت حماية مجموعات من "كتائب القسام"، وباشروا في الاعتداء الوحشي على الدكتور أبو سيف.

وحيت "فتح" الجماهير الفلسطينية لحرصها على سلمية هبتها ومظاهراتها، وطالبت القوى الوطنية بالتدخل السريع لوضع حد لجرائم "حماس" التي من شأنها تعميق الجراح في جسد الوحدة الوطنية، وتأجيج صراع داخلي لا يخدم إلا دولة الاحتلال وتصب نتائجه في صالح "صفقة القرن" وفرضها على الشعب الفلسطيني.



الشعبية تدين الاعتداء على القيادي أبو سيف وتصفه بـ"الهمجي"

أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بأشد العبارات، الاعتداء الذي تعرض له القيادي في حركة فتح والناطق باسمها عاطف أبو سيف اليوم الاثنين، ووصفته بـ"الهمجي".

ودعت الشعبية إلى تقديم الفاعلين إلى العدالة فوراً، واتخاذ كل الإجراءات التي من شأنها منع تكرار هذه الاعتداءات.

واعتبرت في بيان صادر عنها أن هذا الاعتداء "حادث خطير يشير إلى انزلاق الأحداث في القطاع إلى مستويات خطيرة لا يمكن السيطرة عليها أو تجنب تداعياتها الخطيرة على العلاقات الوطنية والسلم الأهلي".

ووجهت الجبهة نداءً عاجلاً إلى الجميع وفي مقدمتهم حركة حماس لوقف خطاب الكراهية والكف عن لغة التخوين والتهديد، وقالت: إن "التحديات والمخاطر التي تعصف بقضيتنا الوطنية خطيرة جداً، وما يجري يقدم خدمة مجانية للاحتلال"، معربة عن أملها أن تُشّكل الهجمة الصهيونية المتصاعدة ضد الحركة الأسيرة فرصة لتغليب لغة العقل ووقف كل أشكال القمع والاعتقال السياسي بما يجنبنا تداعيات لا يمكن السيطرة عليها أو تطويقها


التجمع الديموقراطي: الاعتداء الآثم على أبو سيف يتنافى مع القيم والأخلاق الوطنية

أكد التجمع الديموقراطي الفلسطيني، أن الاعتداء الآثم والسافر الذي تعرض له عضو المجلس المركزي الفلسطيني والناطق باسم حركة فتح الأديب عاطف أبو سيف، مساء اليوم في مدينة غزة، يتنافى مع كافة القيم والأخلاق الوطنية، ويضرب في الصميم أصول العمل الوطني المشترك الذي نظم مسيرة النضال الوطني الفلسطيني .

وقال التجمع في بيان صادر عنه "إن هذه الجريمة النكراء ضد أبو سيف وعدد من الشخصيات الوطنية والقادة السياسيين وملاحقتهم واعتقالهم، اضافة للاعتداءات على الشباب المشاركين في حراك (بدنا نعيش) يعتبر ضرب لكل الجهود التي تبذل من اجل إعادة معالجة الوضع الفلسطيني الداخلي وتحقيق الوحدة الوطنية".

وأكد التجمع الديموقراطي على رفضة الشديد للمعالجات الأمنية والعسكرية للحراك، وطالب حركة حماس واجهزتها الأمنية التوقف الفوري عن هذه الاجراءات، والافراج الفوري عن كافة المختطفين، ووقف كافة الملاحقات والاستدعاءات، وسحب قوات الأمن والمسلحين من الشوارع والاحياء ومنعها من مواجهة المواطنين والمتظاهرين السلميين.


"الإعلام": محاولة اغتيال أبو سيف وصمة عار وتشويه لصورة ونضال شعبنا

قالت وزارة الاعلام إن محاولة اغتيال عضو المجلس المركزي، والناطق باسم حركة "فتح"، الإعلامي والكاتب عاطف أبو سيف، وصمة عار، وإثبات بالدليل القاطع على فقدان "حماس" صوابها، وأنها لم تعد تقيم وزنًا لأي اعتبار وطني وأخلاقي وديني وإنساني.

واعتبرت الوزارة في بيان صادر عنها مساء اليوم الاثنين، أن ما تعرض له أبو سيف، ومواصلة استهداف الصحافيين، وملاحقة الحقوقيين، إمعانًا في تشويه صورة شعبنا ونضاله أمام العالم، وحرفًا خطيرًا لمسار بوصلتنا الوطني، وتفتيتًا لوحدتنا الوطنية وسلمنا الأهلي.

وحملت "حماس"، بكافة مستوياتها المسؤولية الكاملة عن حياته، وسائر الصحافيين، وكل أبناء شعبنا في غزة الذين يتعرضون لجرائم تشبه تمامًا ممارسات الاحتلال، بل وتتفوق عليها.

وجددت الوزارة التأكيد على أن الاعتداء على إعلامي ومثقف وروائي نال جوائز عالمية، تُدلل على مدى الانحدار الذي وصلت إليه الأيدي الآثمة التي نفذت الجريمة




ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏‏مشي‏، و‏حشد‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.23 ثانية