جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 311 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
حنا عيسى: متابعات اعلامية يكتبها الدكتور حنا عيسي
بتاريخ الأثنين 17 سبتمبر 2018 الموضوع: متابعات إعلامية

https://www.s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1493452700_7490.jpg&w=690
متابعات اعلامية يكتبها الدكتور حنا عيسي
الصخرة والقبلي أشهر مساجد القدس (أ.د.حنا عيسى)
معاليه أدوميم ليست سوى واحدة من جسد الأفعى الذي ينهش الجسد الفلسطيني
وثيقة اسرائيلية لتثبيت مزاعمها بالقدس المحتلة( مخالفة جسيمة للقانون الدولي )
الهيئة الإسلامية المسيحية :الذكرى 36 لصبرا وشاتيلا .. متى تنتهي المجازر؟


الهيئة الإسلامية المسيحية :الذكرى 36 لصبرا وشاتيلا .. متى تنتهي المجازر؟

أكدت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الأحد 16/9/2018م والذي يصادف ذكرى مؤلمة ومفجعة على الشعب الفلسطيني أولاً والانسانية جمعاء ثانياً، وهي الذكرى السادسة والثلاثين لمجزرة صبرا وشاتيلا.

وأضافت الهيئة في بيانها إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي في انتهاكاتها المستمرة في القدس المحتلة تعمد إلى انتهاك حرمة المقدسات الإسلامية والمسيحية والتعدي عليها بالحرق والتدمير والتدنيس، إضافة إلى سرقة حضارة بأكملها مع كل تفاصيلها واثارها، ناهيك عن حفر شبكات من الانفاق أسفل البلدة القديمة من المدينة المحتلة وخاصة اسفل اساسات المسجد الاقصى المبارك ممهدة لجريمة ومجزرة بشعه تستهدف أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، إضافة لاستمرار سياسة التهجير لأبناء القدس والاستيلاء على منازلهم واراضيهم بالقوة.

ومن جهته أكد الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى على وحشية الاحتلال الاسرائيلي وانتهاكه لكافة الأعراف والقوانين الدولية، مشيراً إلى أن مجزرة صبرا وشاتيلا والتي يصادف ذكراها المؤلم اليوم الأحد، ما هي إلا مجزرة ضمن مئات المجازر والجرائم التي ينفذها الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني ومقدساته يومياً، مؤكداً على أن مدينة القدس تحتاج لدعم وتأييد من كافة المسلمين والمسيحيين في العالم، مطالباً كافة المؤسسات والمنظمات الدولية أن تعمل على تعزيز صمود المقدسي في ارضه ووضع حد لجرائم الاحتلال وانتهاكاته.

وفي نهاية بيانها طالبت الهيئة الاسلامية المسيحية بمعاقبة كل من كان له يد بتنفيذ مجزرة صبرا وشاتيلا، مؤكدةً على ان الحق الفلسطيني لن يموت ولن ينسى، وان الجرائم لا تسقط مع مرور الزمن.

يذكر أن مجزرة صبرا وشاتيلا مذبحة نفذت في مخيمي صبرا وشاتيلا لللاجئين الفلسطينيين في 16 أيلول 1982 واستمرت لمدة ثلاثة أيام على يد المجموعات الانعزالية اللبنانية المتمثلة بحزب الكتائب اللبناني وجيش لبنان الجنوبي والجيش الإسرائيلي. عدد القتلى في المذبحة لا يعرف بوضوح وتتراوح التقديرات بين 3500 و5000 قتيل من الرجال والأطفال والنساء والشيوخ المدنيين العزل من السلاح، وفي ذلك الوقت كان المخيم مطوق بالكامل من قبل جيش لبنان الجنوبي و الجيش الإسرائيلي الذي كان تحت قيادة ارئيل شارون ورافائيل أيتان أما قيادة القوات المحتله فكانت تحت إمرة المدعو إيلي حبيقة المسؤول الكتائبي المتنفذ. وقامت القوات الانعزالية بالدخول إلى المخيم وبدأت بدم بارد تنفيذ المجزرة.



كنيسة القديسة حنّة.. معلم يختزل تاريخ القدس: (أ.د.حنا عيسى)
تقع شمالي الحرم القدسي بين باب حطة وباب الاسباط، حيث أتى السيد المسيح بإحدى معجزاته، وهي للروم الكاثوليك، وقد بناها البيزنطيون في القرن الخامس الميلادي في المكان الذي يؤمن المسيحيون أنه منزل يواكيم وحنا، والد مريم العذراء ووالدتها، وفي هذا المكان بنيت كنيسة عرفت باسم "كنيسة مريم البتول" سنة 530م، ويظهر أن هذه الكنيسة احترقت مع ما احترق من ممتلكات النصارى على يد الفرس سنة 614م، فاعأد الصليبيون بناءها عندما فتحوا القدس سنة 1099م، وكانت تدعى كنيسة القديسة حنه، وجعل صلاح الدين هذه الكنيسة رباطا للصالحين ومدرسة للفقهاء الشافعيين سنة 1188م، وكانت هذه تعرف فيما مضى بـ "صند جند"، وسميت بعد الفتح الصلاحي "بالصلاحية"، وحدث زلزال خلال المدة الواقعة بين 1821م و1842م، هدمت على اثره جدران الدير، فنقلت الحكومة العثمانية حجارته وبنت الثكنة العسكرية المجاورة له.

وعندما انتهت حرب القرم بانتصار تركيا (1855م)، سلم السلطان عبد المجيد هذا المكان إلى نابليون الثالث اعترافا بفضله، وذلك لأن فرنسا عاضدت تركيا في حربها مع الروس، وسلمه المتصرف كامل باشا إلى الفرنسيين (1856م)، وأنشأت فيه مدرسة ثم قلبت إلى كلية اكليركية (1882م)، وفي الحرب الكونية الأولى عام 1914م احتلها الجيش التركي وحولها القائد التركي جمال باشا إلى كلية إسلامية سماها "كلية صلاح الدين"، وأما الكنيسة فلم يمسها ضرر، ولما احتل الإنجليز القدس سنة 1917م أعادوا العمارة إلى الاباء البيض فأنشأ هولاء فيها مكتبة ومتحف.






" إن القادة الفعالين لا يثيرون الفزع "(أ.د.حنا عيسى)
"القائد الذي يرى بعيون الآخرين لا يصلح للقيادة "( نابليون )
" القائد الناجح هو الذي يسيطر على عقول أعداءه قبل أبدانهم " آرومين رومل

من صفات القائد :(القابلية البدنية ، وهذا لا يعني قوة البنية أو ضخامة الحجم ، بل يعني ألا يتسم القائد بتشويه بدني معيب ، أو مرض مزمن يقعده ، ويفضل أن يكون القائد بحالة صحية جيدة حتى يستطيع أن يبذل الجهد البدني والعقلي ، بما يتلاءم مع مسؤوليته ، وأن يكون قوي الأعصاب لا تهزه المشاكل)






معاليه أدوميم ليست سوى واحدة من جسد الأفعى الذي ينهش الجسد الفلسطيني
إعداد:أ.د.حنا عيسى – أمين عام الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات
كشبح مرعب تتسمر خانقة القدس المحتلة، تتوسع يوما بعد يوم، في طريق تعرف نهايته... وهو قلب القدس، والسيطرة على خاصرة الوطن وفصل شماله عن جنوبه، وبحواجز ومتاريس تلف نفسها... إنها مستوطنة "معاليه أدوميم"، ففي طريقك من الشمال إلى الجنوب أو العكس تجد تلك المستوطنة الجاثمة على الحلم الفلسطيني، والتي تعتبر من كبرى المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية، تقابل بضخامتها وكبر مساحتها جبال القدس.
ففي طريقك باتجاه جنوب الضفة وبعد تجاوز بلدة عناتا تُقابلك هذه المستوطنة المقامة على جبال بلدة العيزرية بمساحتها الكبيرة وامتدادها الطويل وموقعها الاستراتيجي ضمن المشروع الاسرائيلي المسمى "القدس الكبرى"، وكأنها تتحداك كفلسطيني وتقول لك " لا تحلم بدولة" و " لا تفكر بالقدس عاصمة".. حينها فقط تُدرك ما يصبو ساسة الاحتلال لتحقيقه، وتعرف مدى خطورة ما يسعون له.
مغتصبة معاليه أدوميم تقع على بعد7 كيلومترات شرق مدينة القدس المحتلة، بنيت هذه المستوطنة عام 1976، وبلغ عدد المغتصبين الذين يعيشون فيها 40،996ألف مستوطن عام 2017، ويعتبرها الصهاينة اليوم ضاحية إسرائيلية للقدس، حيث يعمل أغلب قاطنيها في المدينة المقدسة.
أقيمت مستوطنة (معاليه أدوميم) في منطقة الخان الأحمر، بداية كمنطقة صناعية ولإسكان العمال الإسرائيليين وعائلاتهم، ثم جرى توسيعها باستمرار، إلى أن أصبحت مدينة استيطانية استعمارية.
*خطة التوسيع:
خطة توسيع معاليه أدوميم وربطها بالقدس، هي جزء من خطة أكثر توسعاً، يطلق عليها إسم خطة باب الشرق، وتهدف إلى خلق تواصل للمستوطنات الإسرائيلية في قطاع عرضي واسع يمر من القدس عن طريق (معاليه أدوميم)، أريحا، والبحر الميت، وتشكل (معاليه أدوميم)، المدينة اللوائية لهذا القطاع، وذلك من ضمن مخطط القدس الكبرى.
أقرت لجنة الوزراء الاسرائيلية في آذار عام 1975، مصادرة 30 ألف دونم من أراضي العيزرية والطور والعيسوية وأبو ديس والخان الأحمر والنبي موسى "من أجل بناء معاليه أدوميم".
وقبل سنوات من المصادرة، أعلن القائد العسكري الإسرائيلي أن معظم هذه الأراضي مناطق عسكرية مغلقة، يمنع الدخول أو البقاء فيها أو استخدامها (بما في ذلك الزراعية أو الرعوية) على كل من لا يسكن في المنطقة المعلن عنها. وفي عام 1977 تمت مصادرة 1940 دونم إضافي من أجل توسيع مستقبلي للمستوطنة. كذلك صودر 2000 دونماً لشق الطرق وإقامة البنية التحتية التي تخدم معاليه أدوميم والتجمعات اليهودية الأخرى، وعلى رأسها القدس المحتلة.
وانضمت المناطق المذكورة إلى 1450 دونم تمت مصادرتها من أجل إقامة منطقة عسكرية في ميشور أدوميم خلال فترة الحكم الأردني. وبلغ المجموع الكلي للأراضي المصادرة 35 ألف دونم، أي ما يعادل 73% من حدود معاليه أدوميم، والبقية هي أراضي أعلنت عنها حكومة الاحتلال الإسرائيلي أراضي دولة.
وكانت إجراءات المصادرة التي تمت من أجل بناء معاليه أدوميم، هي إجراءات خاصة لم يعمل بها في أية مستوطنة. وحتى عام 1979 أقيمت مستوطنات على أراضي الفلسطينيين صودرت بأوامر مصادرة عسكرية، بادعاء أن هذه التجمعات تقوم بدور أمني مهم. وأقرت ما يسمى محكمة العدل العليا الاسرائيلية في ثلاث حالات مصادرة الأراضي من أجل بناء مستوطنات. لكن، تقرر في عام 1979 أن أمر المصادرة الذي نشر لصالح مستوطنة ألون موريه غير قانوني، لأن الحديث يدور عن مستوطنة مدنية لا تقوم بمهام أمنية حقيقة. وفي أعقاب ذلك القرار، توقف استخدام أوامر المصادرة من أجل بناء المستوطنات. وبدلاً من ذلك، أعلن تدريجياً عن أكثر من 900 ألف دونم، لم تعرف كأملاك حكومية (أراضي دولة). وبعد الإعلان عن الأراضي أراضي دولة ضمت في معظمها لحدود المجالس الإقليمية للمستوطنات. ونفذت المصادرات الأساسية المتعلقة بمعاليه أدوميم من عام 1975-1977، قبل عدة سنوات من قرار المحكمة بخصوص ألون موريه وقبل بلورة الإجراءات بخصوص الإعلان عن أراضي الدولة.
في 1991م أعلن أرئيل شارون عن خطة لتوسيع مستوطنة معاليه أدوميم، ليبلغ عدد المستوطنين فيها إلى خمسين ألفا بدلاً من خمسة عشر ألفا، وتصل مساحتها إلى خمسين ألف دونم، و حسب الخطة التي أعلن عنها في حينه، تم توسيع الأراضي الواقعة تحت سيطرة مجلس المستوطنة باتجاه الغرب، وتصل (معاليه أدوميم) تقريباً مع الأحياء الاستيطانية في القدس مثل (بسغات زئيف)، وتشرف الحدود الجديدة للمستوطنة على قرى ومخيمات فلسطينية مثل أبو ديس وشعفاط والعيزرية والزعيم، ما يعني أن أراضي المستوطنة ستنحدر إلى قلب منطقة مسكونة بحوالي مئة ألف مواطن فلسطيني.
وفي 26 من نيسان 2009م أوصت لجنة خاصة في وزارة الداخلية الإسرائيلية بتوسيع مستوطنة "معاليه أدوميم" وبناء 6000 وحدة استيطانية سكنية جديدة، بالرغم من معارضة الولايات المتحدة أنذاك بإجراء توسيع مستوطنات في هذه المنطقة.
وقدمت اللجنة تقريراً لمدير عام وزارة الداخلية الاسرائيلية، أوصت فيه بنقل مستوطنة "كيدار" من المجلس الإقليمي للكتلة الاستيطانية "غوش عتصيون" إلى منطقة نفوذ بلدية مستوطنة "معاليه أدوميم"، وأن يحصل مستوطنو "كيدار" البالغ عددهم 800 مستوطن على الخدمات من بلدية "معاليه أدوميم".
وهدفت حكومات الاحتلال المتعاقبة إلى استخدام منطقة معاليه أدوميم من أجل تطوير مدينة القدس. ولهذا السبب، يبدو أن حكومة الاحتلال تعاملت مع معاليه أدوميم بأوامر مصادرة خاصة تبرر مصادرتها للأبد، ولم ترضى بأوامر مصادرة مؤقتة، كما هو الحال في بقية المستوطنات. وتعزز هذا الاستنتاج نظرا لتناقض أوامر المصادرة مع تلك الصادرة في تلك الفترة لبقية المستوطنات، والتي تضمنت مساحات أراضي قليلة هدفها بناء المستوطنات نفسها. أما في معاليه أدوميم فقد كانت نسبة المصادرة هائلة، وصلت إلى عشرات آلاف الدونمات، لم يكن عند مصادرتها أي مخططات بناء واضحة فيها.
واعتبر معهد الأبحاث التطبيقية "أريج" أن مستعمرة "معالية أدوميم" من أخطر التجمعات الاستعمارية الموجودة في الضفة الغربية، لكونها موجودة ضمن محافظة القدس، وتشكل خطراً جغرافياً على تواصل جنوب وشمال الضفة الغربية.
كما وأشار التقرير إلى أنه مع بداية المشروع الإسرائيلي لعزل الضفة الغربية عن قطاع غزة وتقطيع أواصلها من خلال بناء جدار الضم والتوسع العنصري حظيت منطقة تجمع "معاليه أدوميم" باهتمام خاص من قبل اللجنة الإسرائيلية القائمة على مسار الجدار، وذلك لخصوصية الموقع وتقاربها المستمر مع الجزء الشرقي من مدينة القدس، مشيراً إلى أنه تم وضع خطط جديدة تحت ما يسمى (E1 ) بهدف بناء تجمع استعماري جديد تابع للمستعمرة بهدف ربطها مع قلب المدينة.
وأضاف التقرير، أن الجدار قطع الطريق على القرى والبلدات الموجودة في أبو ديس، العيزرية، الطور، العيسوية، وعناتا من حقوقها التاريخية في التوسع العمراني، بالإضافة إلى خلق "حزام عمراني" عائق أمام وجود مناطق تواصل جغرافية طبيعية بين شمال وجنوب الضفة الغربية.

وأظهر التقرير أن مسار الجدار المحيط بتجمع "معاليه أدوميم" الاستعماري خضع لأكثر من تغيير منذ عزم حكومة الاحتلال الإسرائيلي على إنشائه في الضفة الغربية ومدينة القدس، مشيراً إلى أن مساره في المنطقة تم الإعلان عنه بحسب خارطة مسار الجدار على الموقع الالكتروني لجيش الاحتلال الإسرائيلي في 30/6/2004. حيث بلغ طوله حول التجمع الاستعماري "معاليه أدوميم" 33 كيلو متراً في حين أن مساحة الأراضي التي سيتم عزلها عن أصحابها خلف الجدار بلغت 39 ألف دونم، تشكل ما مساحته 0.7% من مساحة الضفة الغربية منها (11500) دونم (11.5 كم) مستغلة إسرائيلياً.
وبلغت مساحة الأراضي التي سيتم بناء الجدار عليها بحسب المسار في حينه 2 كم مربع،
وعكفت الحكومة الإسرائيلية وتحت الضغط الدولي والشعبي الفلسطيني وعلى خلفية قرار محكمة لاهاي الدولية الصادر في تموز- يوليو 2004م، على تعديل مساره في الضفة الغربية، في حين أن بعض التعديلات الطفيفة حدثت على مساره في المناطق المختلفة في الضفة الغربية، إلا أن ذلك لم يشمل مسار الجدار الخاص بمحافظة القدس.
وأوضح التقرير أنه على العكس فقد أظهر المسار المعدل لجدار الفصل بأن مساره حول تجمع معاليه أدوميم زاد بنسبة 40% عن المسار السابق، ليصبح طوله بحسب التعديل على الخارطة الموجودة على الموقع الالكتروني لجيش الاحتلال الإسرائيلي 46 كم مربع.
كما أظهرت الخارطة وبحسب المسار الجديد أن المساحة التي سيتم ضمها داخل الجدار في تجمع معاليه أدوميم الاستعماري أصبحت 62 ألف دونما أي زيادة قدرها 59% عن المساحة في العام 2004م، كما أصبحت مساحة تجمع "معاليه أدوميم" 1% من مساحة الضفة الغربية ويضم 8 مستعمرات إسرائيلية، بالإضافة إلى "معاليه أدوميم" و"ميشور أدوميم"، و"متسبه يهودا"، "كفار أدوميم"، "كبدار ألون"، "نفيه برات"، و"ألمون" التي تعرف أيضاً باسم "عناتوت".
وأشار المعهد إلى أنه في الوقت الذي مازالت القضايا القانونية المرفوعة أمام المحاكم الإسرائيلية من قبل المواطنين الفلسطينيين للطعن بقانونية إقامة الجدار، باغت جيش الاحتلال أصحاب الأراضي الفلسطينية بإصدار 4 أوامر عسكرية بتاريخ 15-08-2005م، في إشارة بالبدء بالاستمرار لبداية العمل في مسار الجدار في محيط "معاليه أدوميم"، تحت ما يسمى "وضع يد لأغراض عسكرية لإقامة الجدار" تأتي مجموعها على 1585 دونم، وهي جزء من المسار المخطط في المنطقة هناك.
إن عشرات آلاف الدونمات التي تمت مصادرتها لصالح معاليه أدوميم لم تكن خالية من البشر. خلال أعمال البناء في المستوطنة تم طرد مئات البدو من قبيلة الجهالين من المواقع المخصصة للأحياء السكنية في المدينة. كما لحق الضرر البالغ بسكان البلدات الفلسطينية المجاورة- العيزرية، أبو ديس وعناتا- بسبب البناء الذي سيطر على مساحات كبيرة من احتياطي الأراضي الخاص بهذه البلدات. هكذا، فإن حوالي 6.500 دونم من بين 11.350 دونم من أراضي العيزرية تقع اليوم في منطقة نفوذ معاليه أدوميم. نتيجة لذلك، يعاني سكان العيزرية من نقص خطير في الأراضي المتوفرة للبناء ومن اكتظاظ سكني عال.
*معاليه ادوميم قانونياُ:-
في القرارات التي صدرت قبل ألون موريه، التي منحت شرعية مصادرة أراض لبناء مستوطنات، أكدت محكمة العدل العليا على الفرق الجوهري القائم حسب اعتباراتها بين مصادرة الأرض لاحتياجات عسكرية وبين المصادرة. ومنذ عام 1973 أوضحت المحكمة أن مصادرة الُملك الخاص في الأرض المحتلة لاحتياجات الاستيطان الأمني –غير المدني- ممنوع حسب القانون الدولي (ميثاق لاهاي)، في حين أن مصادرته بصورة مؤقتة مسموحة. ويأمر القانون الدولي كأوامر عليا، بأن تحترم الدولة المحتلة قدر الامكان التشريع القائم. وقوانين الأراضي الأردنية سارية المفعول في الضفة الغربية يسمح بمصادرة الأرض الخاصة مقابل مادي، بشرط أن يتم لـ "حاجات عامة" مثل شق طرق وإنشاء أبنية عامة. وبناء المستوطنات ليس "حاجة عامة" تبرر مصادرة أراض الفلسطينيين. وتمسك بهذا الموقف البروفيسور إسحاق زامير، المستشار القضائي للحكومة وقاضي محكمة عدل عليا فيما بعد، وبليئا ألبيك، مديرة القسم المدني في الادعاء العام التي لعبت دوراً محورياً في مشروع الاستيطان. وبعد إصدار القرار بخصوص ألون موريه، أضرب عن الطعام قادة المستوطنين في الضفة الغربية من أجل بناء المستوطنة. لكن الطلب رفض من قبل المستشار القضائي للحكومة، الذي قرر أن مصادرة أراضي الفلسطينيين الخاصة لصالح المستوطنات يتعارض مع القانون الدولي. لكن السياسة الرسمية للحكومات الإسرائيلية في الموضوع لخصه إييال زمير، مساعد المستشار القانوني ليهودا والسامرة، الذي قال : إن مصادرة الأراضي للاحتياجات العامة (في الضفة الغربية) ليست ممنوعة لثلاثة شروط هي: أولاً: أن يتم الشراء وفق تعليمات القانون المحلي. ثانياً: أن يدفع لصاحب الأرض تعويضات كاملة. ثالثاً: أن يكون الشراء لخدمة الأهداف العامة.
واستخدام هذه الصلاحيات من قبل الحكم العسكري الإسرائيلي تستجيب لهذه المطالب، إلا أنها استخدمت بشكل مقلص كثيرا لأهداف عامة واضحة مع استعداد كامل لدفع تعويضات لأصحاب الحقوق (رغم أن أصحاب الأراضي لم يستغلوا هذا الحق لأسباب سياسية). ويجب التأكيد، أنه لا تنفذ عملية شراء الأراضي للاحتياجات العامة (مصادرة) من أجل بناء مستوطنات إسرائيلية في المنطقة.
ورغم هذا الموقف، أُنشأت معاليه أدوميم على أسس أوامر مصادرة شملت عشرات آلاف الدونمات. وقررت لجنة الوزراء المصادرة على أساس توصية اللجنة المكونة من الوزارات برئاسة مئير شمغار، المستشار القضائي الاسرائيلي حينها والذي أصبح فيما بعد رئيساً لمحكمة العدل العليا، وهي كالتالي:
(بخصوص المصادرة في "يهودا والسامرة" يجب التوضيح أن قواعد القانون الدولي ترفض بشكل عام إعطاء صلاحية للحكم العسكري بمصادرة أراض في منطقة مدارة. ومع ذلك، توجد صلاحية قانونية تسمح بمصادرة أراض للاحتياجات العامة للسكان المحليين مقابل تعويضات. وذلك اعتمادا على أننا صادرنا أراض في الماضي لاحتياجات الطرق والمباني العامة، ويمكن أن نؤسس على ذلك بالمصادرة لإنشاء منطقة صناعية تخدم يهودا والسامرة، وإن إقامتها ستقر حسب قانون المخططات الهيكلية المحلية).
إذاً، بُررت مصادرة 4500 دونم بهدف إنشاء منطقة صناعية بأن المصانع التي ستقام في هذه المنطقة ستخدم من بين ذلك الفلسطينيون الذين سيجدون عملاً فيها. لكن، من الناحية العملية صودر عام 1975 مساحات أكبر بكثير (30 ألف دونم) من تلك التي أوصى بها الطاقم الذي أنشأ من الوزارات الاسرائيلية. وبشكل أو بآخر، كان الهدف المباشر والمعلن للمصادرة هو إنشاء منطقة صناعية للقدس. غير أن بناء مستوطنة هو هدف آخر. وهي أهداف تتعارض مع القانون الدولي، والقانون المحلي وحتى تتعارض مع قرارات محكمة العدل العليا الاسرائيلية في ذلك الوقت.
هذا وكانت فرنسا قد أعربت عن قلقها الشديد إزاء الخطط الاسرائيلية لتوسيع مستوطنة "معاليه أدوميم" في الضفة الغربية وجددت مطالبتها بضرورة تجميد الأنشطة الاستيطانية، وأعلن إريك شفالييه المتحدث الرسمي باسم الخارجية الفرنسية أن مشاريع توسيع مستوطنة "معاليه أدوميم" تثير القلق على وجه الخصوص لأنها تهدد قيام دولة فلسطينية قادرة علي الحياة والتي لا يمكن بدونها تحقيق السلام في الشرق الأوسط، وأضاف أن فرنسا والإتحاد الأوروبي أدانا عدة مرات مواصلة الأنشطة الاستيطانية التي تمثل عقبة كبيرة أمام السلام..
"معاليه ادوميم" تبدد حلم الدولة..
بسبب موقعها، تمس معاليه أدوميم بالحقوق الجماعية للشعب الفلسطيني، وبحقه في تقرير المصير وبدولة قابلة للحياة ذات تواصل إقليمي معقول. والمنطقة التي بنيت عليها معاليه أدوميم هي المنطقة الأكثر ضيقاً في الضفة الغربية، حيث يبعد الأردن من الشرق عن الخط الأخضر 28 كم هوائي فقط. وتصل حدود معاليه أدوميم حتى 13 كم من الحدود مع الأردن. وتبعد المنطقة المبنية والمسكونة في المستوطنة 20 كم عن الحدود الأردنية. كما تبعد المنطقة الصناعية ميشور أدوميم 17 كم من الحدود. إذا، تقضم معاليه أدوميم نصف العرض الشامل للضفة الغربية في هذه المنطقة.
وتتميز ضواحي معاليه أدوميم بجغرافية ذات انحدارات حادة، خاصة في الأودية التي تقع شمال وجنوب المنطقة المبنية. ومع دمجها بالواقع الطبوغرافي، تقطع معاليه أدوميم ماديا وديموغرافيا ووظيفيا الجزء الجنوبي للضفة الغربية عن الجزء الشمالي. وعليه بنيت معاليه أدوميم بنقطة استراتيجية، تؤدي لتقسيم الضفة الغربية لكانتوين. وشارع نسيج الحياة الذي تخطط الأجهزة الأمنية شقه، لا يلغي هذه الحقيقة. وفي أفضل الأحوال، يمكن الشارع الفلسطينيين التنقل من دون حواجز من رام الله في الشمال إلى بيت لحم بالجنوب، أي من شمال الضفة إلى جنوبها، إلا أن الانشطارات في المنطقة تظل على حالها. وتعتبر معاليه أدوميم مثل الأسفين، كانتون مترامي الأطراف، يمنع تواصل إقليمي فلسطيني معقول، بدونه لا يمكن إنشاء دولة قابلة للحياة.
واستمرار تطوير منطقة E1 من شأنه أن يزيد الأمور خطورة من خلال خلق تواصل عمراني بين القدس ومعاليه أدوميم. وبالإضافة إلى القضاء على إمكانية إقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة، فإن بناء أحياء سكنية في E1 تعزز القطع المادي والوظيفي بين القرى الفلسطينية وبين القدس. والبناء في E1 يؤدي لتطويق شرقي القدس بالأحياء اليهودية من الشرق والجنوب والغرب والشمال، وبذلك يستكمل فصل القدس عن بقية أنحاء الضفة الغربية. وهذه العملية متواصلة منذ عقود وسرعت كثيراً بعد بناء جدار الفصل في محيط القدس.
مستوطنات كثيرة استشرت في قلب الأرض الفلسطينية، ومعاليه أدوميم ليست سوى واحدة من جسد الأفعى الذي ينهش الجسد الفلسطيني، وقطعت أوصاله، وشردت سكانه، حيث أصبح سوائب المستوطنين قطاع طرق، وشراد آفاق، ينهالون على الفلسطينيين أينما كانوا، بالضرب والتنكيل والتمثيل، ضاربين بعرض الحائط كل قانون دولي وعرف أممي أو دين سماوي، في ظل حكومة يمينية متطرفة جندت إمكانياتها وقوتها لخدمتهم.







"الأصل في التسامح أن تستطيع الحياة مع قوم تعرف يقيناً أنهم خاطئون"(أ.د.حنا عيسى)
هل ينبغي التسامح مع غير المتسامحين؟ هناك سؤالان يجب ذكرهما والإجابة عليهما:
الأول: هل ينبغي للجماعات غير المتسامحة أن تتذمر عندما لا يجري التسامح معها؟
الثاني: هل للجماعات أو الحكومات المتسامحة الحق في ألا تتسامح مع غير المتسامحين؟
الإجابة على السؤال الأول: عامل الناس بما تحب ان يعاملوك به.
الإجابة على السؤال الثاني: ليس للجماعات غير المتسامحة الحق في أن تتذمر عندما لا يجري التسامح معها، بالمقابل على الدولة أن تعامل غير المتسامحين بطريقه متسامحة.







" إن القادة الفعالين لا يثيرون الفزع "(أ.د.حنا عيسى)
"القائد الذي يرى بعيون الآخرين لا يصلح للقيادة "( نابليون )
" القائد الناجح هو الذي يسيطر على عقول أعداءه قبل أبدانهم " آرومين رومل

من صفات القائد :(القابلية البدنية ، وهذا لا يعني قوة البنية أو ضخامة الحجم ، بل يعني ألا يتسم القائد بتشويه بدني معيب ، أو مرض مزمن يقعده ، ويفضل أن يكون القائد بحالة صحية جيدة حتى يستطيع أن يبذل الجهد البدني والعقلي ، بما يتلاءم مع مسؤوليته ، وأن يكون قوي الأعصاب لا تهزه المشاكل)








وثيقة اسرائيلية لتثبيت مزاعمها بالقدس المحتلة( مخالفة جسيمة للقانون الدولي )
أ.د.حنا عيسى – خبير القانون الدولي يفند مزاعم الوثيقة الاسرائيلية لتثبيت مزاعمها بالقدس المحتلة ، واعتبر ما (أسماه شرعنة فرض السيادة “الإسرائيلية” على مدينة القدس والضفة الغربية، وتثبيت مزاعم الأحقية اليهودية فيهما، من خلال الاستشهاد بروايات قانونية تمنح إسرائيل مشروعية قانونية لفرض سيادتها في شرقي الأراضي المحتلة عام 1948 ) باطلة قانونيا.
قواعد القانون الدولي الإنساني تعتبر مدينة القدس واقعة تحت الاحتلال غير القانوني وغير الشرعي، وتبعاً لذلك ينطبق عليها النصوص القانونية لاتفاقية جنيف الرابعة لسنة 1949 والبروتوكول الأول الملحق باتفاقيات جنيف لسنة 1977م واتفاقية لاهاي الرابعة لسنة 1907، التي بمجملها تحرم وتجرم كل أعمال الاستيلاء على الأراضي ومصادرتها والطرد القسري لسكانها العرب الفلسطينيين الأصليين والاستيطان .. الخ .
وهناك قرار ي في مجلس الأمن 242 لسنة 1967 و 338 لسنة 1973، يضعان الأساس القانوني في تحديد أن إسرائيل قوة محتلة للضفة الغربية بما فيها القدس وقطاع غزة، ويطالبانها بالانسحاب من الأراضي المذكورة أعلاه في الرابع من حزيران لسنة 1967.
وإن كل القرارات التي صدرت عن مجلس الأمن الدولي تؤكد أن مدينة القدس جزء لا يتجزأ من الأراضي المحتلة سنة 1967، وينطبق عليها ما ينطبق على بقية الأراضي الفلسطينية من عدم جواز القيام بأي إجراء يكون من شأنه تغيير الوضع الجغرافي أو الديمغرافي أو القانوني لمدينة القدس المحتلة.
ومن قرارات مجلس الأمن ذات الصلة ، منها: 452 لسنة 1979 و 476 لسنة 1980 و478 لسنة 1980، والتي تؤكد على بطلان إجراءات تهويد القدس، كما نصت قرارات مجلس الأمن ذات الأرقام التالية: 446 لسنة 1979 و465 لسنة 1980 و497 لسنة 1981 و 592 لسنة 1986 ، و2334 لسنة 2016 على تحريم الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي المحتلة، بشكل لا لبس فيه. وتبعاً لذلك فان كل أعمال التهويد التي تقوم بها إسرائيل في القدس باطلة من وجهة نظر القانون الدولي وتعد جريمة قانونية دولية جسيمة.
والهدف المركزي لحكومة الاحتلال الإسرائيلي في كل ما يتعلق بمدينة القدس، منذ ضمه في عام 1967، هو خلق واقع جغرافي وديمغرافي لإحباط أي محاولة مستقبلية من شأنها زعزعة سيادتها. فالمعنى العملي للهدف المذكور هو زيادة عدد المستوطنين الساكنين داخل المدينة وطرد وتقليص عدد المواطنين الفلسطينيين القاطنين فيها.
وبهذا الصدد فإن ضم الاحتلال الإسرائيلي للقدس الشرقية أحادي الجانب، يخالف القانون الدولي ولا يعترف بالضم المجتمع الدولي، الذي يعتبر القدس الشرقية جزءا من الأرض الفلسطينية المحتلة.
"للذكر لا الحصر قرارات مجلس الامن التابع للامم المتحدة 252، 267،471، 476، 478، 2334 ...الخ".
كما أن الجدار العازل وتوسيع المستوطنات والقيود المفروضة على تنقل الفلسطينيين تعزل على نحو متزايد القدس الشرقية عن باقي الأراضي الفلسطينية المحتلة، وسيزيد التوسع الاستيطاني المخطط له منذ سنة 1994م في منطقة القدس الكبرى وخصوصا مشروع شرق 1 “E1”، من هذه العزلة .
ويجدر الإشارة إلى أن إسرائيل منذ إحكام سيطرتها على المدينة عبثت وغيرت الكثير من معالمها من خلال:
- التهجير القسري لاهالي مدينة القدس.
- عزل مدينة القدس عن محيطها العربي.
- الاستيطان المكثف للمدينة.
- اتباع احلال المستوطنين اليهود مكان اهالي القدس الفلسطينيين الاصليين.
- هدم منازل المواطنين .
- منح ما يسمى ببلدية الاحتلال صلاحيات واسعه في المدينة.
- مصادرة املاك المواطنين والاوقاف في المدينة.
وهذه الانتهاكات الجسيمة وغيرها التي تقوم بها سلطات الاحتلال أكدت على أقوال بن غوريون سنة 1948م، "أن المسألة الأساسية بالنسبة لي وجودنا ومستقبلنا هي قوتنا العسكرية، فعليها يتوقف مصير القدس".
ومنا هنا "ان القدس الشرقية التي احتلتها اسرائيل سنة 1967م هي منطقة محتلة تخضع لقانون الاحتلال الحربي، ولا يجوز لإسرائيل إدخال أية تغييرات" فالتغييرات التي أحدثتها إسرائيل في المدينة باطلة.








علينا أن نتعلم العيش معا كأخوة ، أو الفناء معا كأغبياء (مارتن لوثر) – أ.د.حنا عيسى
(سيدنا يسوع المسيح له المجد يقول في إنجيل يوحنا : ((وصية جديدة أعطيكم إياها : أن تحبوا بعضكم بعضا). (والنبي محمد صلى الله عليه وسلم يقول في وصاياه : ((الراحمون يرحمهم الرحمن ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء))
(جاءت الأديان السماوية ، لتعمل على تربية الإنسان وإعداده إعداداً صحيحاً روحياً ومادياً وفكرياً ، ليصبح هذا الإنسان الركيزة الفعالة في بناء المجتمعات الإنسانية المتقدمة والمتحضرة ، لذلك أوصته الأديان بكل ما ينفعه ، و نهته عن كل ما يضره. وإذا كانت شعوب العالم تتطلع إلى تحقيق السلام العالمي فإن جميع رسالات الأنبياء تأسست على بناء السلام بين الإنسان وربه ، وبين الإنسان والإنسان ، فهذا سيدنا يسوع المسيح له المجد يقول في إنجيل متى : (طوبى للرحماء لأنهم يرحمون وطوبى للأتقياء لأنهم يعاينون الله وطوبى لصانعي السلام ، لأنهم أبناء الله يدعون ).











الصخرة والقبلي أشهر مساجد القدس (أ.د.حنا عيسى)
يا قدسُ.. يا مدينتي .. يا قدسُ.. يا حبيبتي ..غداً.. غداً.. سيزهر الليمون ..وتفرحُ السنابلُ الخضراءُ والزيتون ..وتضحكُ العيون..(نزار قباني)
سجِّلْ أنا القدس ..أنا أرضُ النُّبوات ..أنا زهرُ المداراتِ ..أنا دررُ المدائنِ والقلوبِ الغضبة ِالحيةْ ..أنا للمجدِ عنوانٌ و أهدابي عربيةْ ( أيمن اللبدي)
1- المسجد الأقصى:
المسجد الأقصى هو واحد من أكثر المعالم قدسية عند المسلمين، حيث يعتبر أولى القبلتين في الإسلام. يقع المسجد الأقصى داخل البلدة القديمة لمدينة القدس في فلسطين. وهو اسم لكل ما دار حول السور الواقع في أقصى الزاوية الجنوبية الشرقية من المدينة القديمة المسورة، ويعد كل من مسجد قبة الصخرة والجامع القبلي من أشهر معالم المسجد الأقصى.
2- مسجد المئذنة الحمراء:
يقع في حارة السعدية داخل القدس القديمة. وهو من أهم العمارات التي بنيت في العهد العثماني.
وتعتبر مئذنته من أروع المآذن في مدينة القدس، فنموذجها المعماري متأثر بفن العمارة المملوكية المتأخرة. وأنشأ هذا المسجد شيخ الشيوخ علاء الدين علي بن شمس الدين محمد الخلوتي قبيل عام 940هـ ـ 1533م.
وقد أُطلق على هذا المسجد في النصف الأول من القرن السادس عشر اسم: مسجد الشيخ علي الخلوتي، نسبة إلى منشئه. عرف المسجد أيضا بالمئذنة الحمراء أو مسجد المنارة الحمراء أو الزاوية الحمراء.
3-مسجد النبي داود :
موضع هذا المسجد يُعتقد أن فيه قبر نبي الله داود ـ عليه السلام، وقد تنازع عليه المسلمون والنصارى، حتى مَكَّن المماليكُ المسلمين منه، فأعادوا بناء مسجدٍ كان هناك، وعهد سليمان القانوني إلى أشراف القدس بالإشراف عليه سنة 930هـ.
ويقع المسجد الذي يُصلى فيه في القسم الجنوبي منه، ويقع مقام داود في القسم الشمالي. وللمسجد مئذنة جميلة الشكل، تُرى من فوقها مدينة القدس. ويطلق عليه أيضا بمسجد الديسي ومسجد المطحنة ، وهو في الاصل عمري محاط بالأبنية اليهودية والنصرانية بعد هدم البيوت العربية عام 1967م.

4- عمر بن الخطاب )مسجد الملك الأفضل(:
أحد مساجد القدس الشهيرة ويقع في الجهة الجنوبية من كنيسة القيامة. ، بَنَاه الأفضلُ نورُ الدين عليّ بن صلاح الدين الأيوبي سنة خمسمائة وتسع وستين من الهجرة، و ذلك في العهد الايوبي وعندما دخل عمر رضي الله عنه بيت المقدس حان موعد الصلاة وهو في كنيسة القيامة فطلب منه البطريرك صفرونيوس ان يصلي فيها فرفض، حتى لا يتخذها المسلمون بعده مسجدا وصلى في المكان قريب من الكنيسة، عرف فيما بعد بمسجد عمر بن الخطاب
5- المسجد القيمري:
مسجد مقدسي، يشير طراز بنائه إلى أنه مبني في العصر العثماني. وقد يكون ذا علاقة بالقبة القيمرية المشيدة خارج سور القدس. ومكان الصلاة في هذا المسجد مربع الشكل، تقوم عليه قبة، ترتكز على قاعدة ثمانية
6- جامع المولوية:
من الجوامع المقدسية، يُنسب إلى إحدى الطرق الصوفية، ويرجع تاريخه إلى القرن العاشر الهجري، حيث أنشأه أحد أمراء القدس (خداوند كار بك) سنة 995هـ.
والجامع يتكون من طابقين، الأول منها كان كنيسة بناها الصليبيون إبان احتلالهم للقدس، ثم حوّله المسلمون إلى مسجد بعد التحرير، وبنى العثمانيون الطابق الثاني ومئذنة الجامع وبعض الغرف الملحقة به شرقي ساحته المكشوفة. والجامع يستخدم الآن في الصلاة، كما تقيم بعض الأسر الفلسطينية في بعض غرفه
7- مسجد الشوربجي:
يقع قرب باب العامود وهو من العهد التركي وفوق باب المسجد حجر مكتوب عليه سنة 1097هـ وهو مسجد صغير وله محراب مبني بالحجر الاملس ، وله قبة دائرية الشكل مطلية باللون اللاصفر وله شباك فوق الباب وشباكان يطلان على السوق وأنشأ مسجد الشوربجي وسبيله الحاج عبد الكريم بن مصطفى الشوربجي، في سنة 1097هـ/1685م، وجعله سبيلاً، ووقف عليه أوقافاً، وعين له عدداً من الموظفين مثل المسبلاتي، والمنظف، كما يُتبين من وقفيته المسجلة لدى المحكمة الشرعية في القدس ثم حُوّل هذا السبيل إلى مسجد. وهو الآن عبارة عن بيت صغير للصلاة.
8- مسجد الحيات:
يقع المسجد داخل سور القدس في حارة النصارى على يمين المتجه من مسجد عمر بن الخطاب إلى مسجد الخانقاه الصلاحية وهو مسجد صغير الحجم مساحته ٤* ٤ وللمسجد اهمية خاصة فهو من المساجد العمرية نسبة إلى عمر بن الخطاب ويقع في وسط حارة النصارى وهو مسجد صغير الحجم تفتح بوابته على جبهة الغربومحاط بالمحلات التجارية ولا يميزه عن المحلات التجارية غير الاية القرآنية كتبت عن وسبب تسميته " ان المسجد كان في طلسم بسيط سم الحيات التي تلدغ الانسان في القدس وقد يكون في ذلك شفاء الملدوغ بلسعة الحيات وربما يكون لهذه التسمية مبررات اخرى منذ قديم الزمان "
9- مسجد قلاوون:
ينسب هذا المسجد إلى المنصور قلاوون، وبنى هذا المسجد زمن المماليك في عام ١٢٨٨ م " ٦٨٦ " يقع هذا المسجد في حارة النصارى وبالقرب من مسجد الخانقاة الصلاحية، وهو بعد مدخل باب الجديد ، تبلغ مساحة هذا المسجد " ٤٠ مترا مربعا" ويوجد فيه متوضأ فقط دون مراحيض لضيق المكان وعدد المصلين قليل لكثرة المساجد في تلك المنطقة مثل مسجد عمر والخانقاة والحيات لوقوعه في حي النصارى وبقرب الكنيسة. تقام فيه جميع الصلوات اما الصلاة الفجر فلا تقام به لقربه من المسجد الاقصى المبارك. والمشاكل التي تواجه المسجد وجود نادي للطوائف المسيحية مما يسبب إزعاج للمصلين ويوجد على باب المسجد حجر قديم يبين من اقام المسجد وذكر احد العاملين بالآثار ( لجنة عمر ) ان هذا الحجر تعرض لمحاولات سرقة من قبل النصارى فقامت الاوقاف بوضع شيك حديدي لمنع هذه المحاولات
10- مسجد الخانقاة الزاوية الصلاحية:
الخانقاة جمعها خوانق وهي كلمة فارسية معربة معناها بيت الصوفية وقد اقام فيها جماعة من الزهاد يقرأون القرآن الكريم ويتعبدون ويتبتلون بالعالم ودراسته ونسخ المخطوطات وتجليدها بعيدا عن الزخرف الحياة وقد اهتم صلاح الدين الايوبي بالخوانق .
وهو من المساجد الهامة داخل السور في البلدة القديمة مسجد الخانقاة او الزاوية الصلاحية نسبة لصلاح الدين الايوبي وهو معلم هام من المعالم صلاح الدين في بيت المقدس. يقع هذا المسجد في حارة النصارى بالقرب من كنيسة القيامة، والراجح في بناء هذا المسجد ان صلاح الدين الايوبي بعد فتح القدس قام ببناء هذا المركز على انه من القلاع الهامة حيث يحتوي البناء على مسجد ومدرسة ومكان عام للجلوس وغرف للقادة ..... وقد اوقفه صلاح الدين الايوبي للمسلمين عام ١١٨٩ م (
11- جامع ابو بكر الصديق )خان الزيت):

ويقع داخل السور الى الجهة الجنوبية للمسجد الاقصى المبارك ، وهنا المسجد في آخر سوق خان الزيت ، وأول سوق العطارين ، ويقع في مركز تجاري هام وتحته عدد من المحلات التجارية وهو من العهد المملوكي ويسمى مسجد خان الزيت . وكان لهذا المسجد مئذنة هدمت عام 1967م وهو دائماً عامر بالمصلين.
12- المسجد العمري الكبير:
ويسمى حديثاً بسمجد عبد الله بن عمر ويقع في حارة الشرف ، داخل السور وينسب الى عمر بن الخطاب رضي الله عنه جدد في عهدين عبد الملك بن مروان، وكذلك في العهد التركي ، والى الشمال من المسجد كنيس لليهود ومحاط بالبنايات التي اقامها اليهود على انقاض البنايات العربية ويتم الصعود الية بواسطة ممر وامامه حوض من الحجارة ودورة مياه وعدة صنابير للوضوء . ويحيط بالمسجد من جوانبه الاربعة بيوت للنصارى واليهود .
وقد جرت على المسجد ترميمات في عهد اسلامية ، أبرزها العهد الايوبي والعهد المملوكي والتركي ثم عام 1974م وعام 1985م ، ولجنة جامع عمر ما زالت مستمرة ويتبع اليه دكان والطابق الثاني من المسجد هو مدرسة النهضة.
13- جامع الشيخ ريحان (مسجد الحنابلة):
يقع في حارة السعدية في الجهة الشمالية الغربية من المسجد الاقصى المبارك ويسمى أيضا باسم مسجد الحنابلة ويتكون من طبقتين الاولى عبارة عن مغارة مدفون فيها الشيخ ابو ريحان ، والطابق الثاني المسجد وله محراب ومكتبة صغيرة ولا توجد له مئذنة وله مكبرات صوت ورمم على فترات آخرها عام 1981م ويفتح في اوقات الصلاة فقط.

14- جامع عثمان بن عفان :
يقع في سوق البازار وسمي أيضا بمسجد البازار نسبة الى ذلك وبني في العهد التركي وجرت عليه اصلاحات عام 1988م-1989م وهو مسجد صغير تقام في الصلاة .

15- مسجد الشيخ محمد الخليلي :
يقع في الجهة الغربية في المسجد الاقصى المبارك بالقرب من باب السلسلة وهو من الطراز المملوكي.

16- مسجد ومقام السيوني :
يقع في طريق الواد على الشارع الرئيسي وهو من العهد التركي بجوار سوق القطانين ، وفيه متوضأ يتسع لرجل واحد وضريح ويفتح ابوابه في اوقات الصلاة.

17- مسجد القرمي :
ويقع بالقرب من مدرسة دار الايتام الاسلامية بحارة الواد ، وهو مسجد قديم تم بناءه في عهد صلاح الدين الايوبي ، وقد كان مهجوراً حتى عام 1976م واصبح المصلون يرتادونه ، ويحتوي على مكتبة وداخل المكتبة مقام صاحب المسجد وبجواره مصلى للنساء وتقام فيه الصلاة ، وفيه دورة مياه ومتوضأ ومحراب وله اربعة شبابيك وبابان .

18- مسجد الظاهر برقوق (خان السلطان):
قديماً سمي بمسجد خان السلطان ، ويقع داخل البلدة القديمة فوق سوق العطارين ويرجع تاريخه إلى زمن السلاطين من العهد المملوكي وبنيّ على يد السلطان الفاضل صلاح الدين . ويحيط بالمسجد من الجهة الشمالية احدى الكنس اليهودية ومحاط بعدة دكاكين ومن الجهة الشرقية بيوت سكن للمسلمين ، وله محراب ودورة مياه واربعة شبابيك وبابان ، وباب يطل على الكنيس ، والباب الآخر يدخل منه المصلون

19- مسجد ومقام أبو قصيبة :
يقع في حارة الشرف أول حارة المغاربة ويرجع بناء المسجد كما تشير الى ذلك لوحة داخل المسجد أنه بني في العاشر من ربيع الاول عام (595هـ) وليس له دورة مياه ولا متوضأ ولا مئذنة وتقام فيه الصلاة في اوقاتها فقط .

20- مسجد اليعقوبي :
يقع في باب الخليل مقابل قلعة صلاح الدين والتي تسمى داود بزقاق ويحيط المسجد كنيسة للبروتستانت وبيوت كانت قد صودرت وهو من البنايات الرومانية القديمة ، وذكر في مساجد بيت المقدس ، وذكر كامل العسلي أن بناءه يرجع الى القرن السابع والثامن الميلادي حيث حول الى مسجد وقد افتتحه صلاح الدين الايوبي ، (يتكون هذا المسجد من بيت للصلاة، مستطيل الشكل، ويمتد من الشرق إلى الغرب. وقد فُتح له محراب في جداره الجنوبي. وتوجد ساحة مكشوفة في الجهة الغربية منه) وله ساحة خارجية ، وثلاثة شبابيك ومضاء بالكهرباء ، وفيه مكتبة صغيرة وليس له مئذنة

21- مسجد القلعة مسجدان :
عبارة عن مسجدان يقعان في قلعة القدس من الجهة الشمالية الغربية للبلدة القديمة للقدس، داخل باب الخليل ، والمسجد العلوي من العهد التركي والمسجد السفلي من العهد الايوبي . بنيت في عهد السلطان محمد الرابع سنة ( 1065هـ/1655م) وتجددت عمارة المسجد الكائن في القلعة عام 1738م ، و مئذنة مسجد القلعة والتي تبرز في سماء القدس فوق سور البلدة القديمة من الجهة الغربية، والتي تعتبر الآن من رموز القدس الإسلامية والتي بنيت في زمن السلطان محمد باشا وذلك عام 1655م والسلطان المملوكي ناصر الدين محمد بن قلاوون وهو الذي بنى مسجد القلعه ويوجد نقش يشير إلى أنّ ذلك تمّ في عام 1531م.

22- جامع سويقة علون:

ويسمى حديثاً مسجد حمزة بن عبد المطلب ، ويقع في سوق علون في طريق البازار وحارة النصارى ، وهو من العهد التركي ويدخل اليه بدهليز وبعده مدخل المسجد وفيه مكان للوضوء ومحراب مبلط صغير ملون وقد تم ترميمه حديثاً وفيه مكتبة

23- مسجد بدر الدين لؤلؤ غازي:
يقع في باب العامود وهو من العهد الايوبي سنة 775هـ/1373م وكان في الاصل زاوية بسور من جميع الجهات ، ويتوسطه قاطع فيه باب مفتوح في وسطه ، وله محراب وجدران مبلطة وله بابان وأربعة شبابيك مستطيلة الشكل ، وفيه مكتبة ومزود بالكهرباء وساحة وممر مبلط بالحجر وحديقة وبئر ماء مغلق . وفي احدى الغرف مقام الشيخ لؤلؤ مغطى بستائر خضراء.

24- جامع درغث :
يقع في طريق الواد أقيم سنة (1383هـ / 1964م) ويقع في طابق ثان ويصعد إليه بواسطة درج وينسب إلى أحد الأولياء الصالحين واسمه درغث حيث يوجد مقام خلف المسجد وله اربعة دكاكين تابعة للأوقاف الاسلامية ، وشبابيك وله مئذنة وتقام فيه الصلاة
25- مسجد ولي الله محارب:
أنشأه ولي الله محارب في سنة 595هـ /1198م، في العصر الأيوبي. ووقّف عليه أوقافاً كثيرة، كما يبدو من النقش الكتابي التذكاري القائم فوق المدخل. ويبدو أن مساحة هذا المسجد الأصلية كانت أكبر مما هي عليه الآن. ويتكون من بيت للصلاة، وهو بيت صغير الحجم، مستطيل الشكل ، قليل العرض. وله محراب جميل في منتصف واجهته الجنوبية. وهو عبارة عن حنية في الحائط. وأما سقفه فيغطيه قبو نصف برميلي. وله مدخل معقود يتناسب وحجمه ويقع مسجد ولي الله محارب داخل السور في حارة الشرف " اول حارة قام بعمارة هذا المسجد المبارك العبد الفقير الراجي الاول من ربيع الاول سنة خمس وتسعين وخمسمائة " ، ولا تقام في المسجد سوى صلاتي الظهر والعصر ويغلق في باقي الاوقات وبالنسبة للدكاكين التابعة للمسجد فقد بيع احدها لليهود
26- مسجد الزاوية الافغانية:
مسجد بسيط التكوين. ويتكون من بيت للصلاة، وله محراب في واجهته الجنوبية. ويقع المسجد إلى يمين الداخل على طريق باب حطة وعلى بعد بضعة أمتار من الزاوية النقشبندية في حارة الواد
27- مسجد الزاوية النقشبندرية:
داخل اسوار البلدة القديمة ويقع داخل الزاوية على طريق باب حطة وتقام فية الصلوات
28- مسجد حارة النصارى:
ويقع خارج الحرم وداخل اسوار البلدة القديمة على طريق باب خان الزيت وتقام فيه الصلوات
29- جامع قمبر :
داخل حدود اسوار البلدة القديمة على يمين الداخل من باب الجديد له قبة وليست مئذنة وفيه قبر يقال إنه للذي بناه



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.36 ثانية