جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 273 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
حنا عيسى: متابعات اعلامية يكتبها الدكتور حنا عيسي
بتاريخ الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 الموضوع: متابعات إعلامية


https://www.s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1493452700_7490.jpg&w=690
متابعات اعلامية يكتبها الدكتور حنا عيسي
تهنئة  بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة 1440،
الدبلوماسية " علم يجب تعلم قواعده وهي فن يتعين الوقوف على أسراره"(أ.د.حنا عيسى)
"التسامح هو زينة الفضائل " (أ.د.حنا عيسى)



من خرج يبحث عن الحقيقة : حكم على نفسه بأن يبقى دائماً في الطريق) – أ.د.حنا عيسى
(نحن – أبناء يعرب – أعرب الناس لسانا وأنضر الناس عودا) - البحتري
(ان المثقفين العرب الذين لم يتقنوا لغتهم ليسوا ناقصي الثقافة فحسب ، بل في رجولتهم نقص كبير ومهين أيضا) - طه حسين
(إن العيش المشترك بيننا على مدى قرون طويلة يشكل خبرة أساسية لا عودة عنها والأرضية الصلبة التي نبني عليها عملنا المشترك حاضرا ومستقبلا في سبيل مجتمع متساو ومتكافىء لا يشعر فيه احد انه غريب أو منبوذ, إن المسيحيين والمسلمين في الشرق ينتمون إلى حوض حضاري واحد وهو الحوض السامي الذي بقي بالرغم من تنوع تعبيراته اللغوية قاسما مشتركا أكيدا..فالحضارة العربية الإسلامية واللغة العربية عامل وحدة وتواصل بين الجماعات المسيحية مما يؤكد بلا شك أن هوية المسيحي الفلسطيني ليست هوية دينية صرف, فهي هوية ترابط الأعم القومية والخاص فلسطين و الأخص المسيحية في هوية متشابكة ولها أبعاد مختلفة)




"التسامح هو زينة الفضائل " (أ.د.حنا عيسى)
اذا سمعت كلمة تؤذيك فطأطئ لها حتى تتخطاك (عمر بن الخطاب رضي الله عنه)
علينا احترام الديانات الاخرى كاحترامنا لديننا فالتسامح المجرد لا يكفي(المهاتما غاندي)
الأصل في التسامح أن تستطيع الحياة مع قوم تعرف يقيناً أنهم خاطئون (محمد كامل حسين)
التسامح هو الشكل الأخير من أشكال الحب (رينولد نيبور)
إن التسامح ليس هو السكوت عن الاخر ، في انتظار أن تسنح لحظة إلغائه ، بل استدعاء لهذا الاخر ، مجاوراً ومحاوراً وشريكاً في تكوين الحقيقة. بينما كان التسامح الديني ، في أقصى مدى له ، يرنوا الى حسن الجوار صار التسامح الديني يعني اكتشاف الاخر في بهائه والتعرف على المطلق في كل دين .وتالياً ، فإن الشرط الاول للتسامح الديني الحقيقي هو المعرفة ، معرفة حقيقية للذات وللتاريخ وللهوية ثم معرفة الأخر ، تاريخاً وثقافة وفكراً.




تهنئة
يتقدم الدكتور حنا عيسى الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات بأسمى آيات التهنئة والتبريكات من الأمتين الإسلامية والعربية بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة 1440، داعيا المولى عز وجل أن يعيده علينا وقد تحققت أمنياتنا بنيل النصر والإستقلال وعاصمتنا القدس الشريف.
وكل عام وأنتم بألف خير




)الدبلوماسية : هي فن تقييد القوة( (أ.د.حنا عيسى)
الفن الدبلوماسي يتجلى في المهارة في تجنب الحرب وتدعيم السلم" مانوا
لماذا أمريكا فتحت مكتب إعلامي لمنظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن سنة 1994م؟
هل اعلان الخارجية الامريكية اليوم الاثنين الموافق 10/9/2018 عن اغلاق الممثلية الدبلوماسية الفلسطينية في واشنطن يخدم عملية السلام؟
هل قرار الرئيس الامريكي باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ينسجم مع موقف الولايات المتحدة بتاريخ 14/6/1967م عندما أعلن المندوب الامريكي في الامم المتحدة بان الاراضي الفلسطينية المحتلة هي الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية وقطاع غزة ؟
كدبلوماسي فلسطيني سابق ماذا أقول:
(الدبلوماسية في عصرنا الحاضر تقوم بدور مميز وهام في نطاق العلاقات الدولية , فعن طريقها تتم إقامة هذه العلاقات وتدعيمها , وعن طريقها تعالج كافة الشؤون التي تهم مختلف الدول , وعن طريقها يمكن التوفيق بين المصالح المتعارضة ووجهات النظر المتباينة , وعن طريقها يتيسر حل المشكلات وتسوية الخلافات وإشاعة الود وحسن التفاهم بين الدول , وعن طريقها تستطيع كل دولة أن توطد مركزها وتعزز نفوذها في مواجهة الدول الأخرى وعن طريقها أخيرا تستطيع تدعيم السلم وتجنب الحرب وتحقيق حق تقرير المصير للشعوب وفي مقدمتها حق تقرير المصير للشعب الفلسطيني )





الدبلوماسية " علم يجب تعلم قواعده وهي فن يتعين الوقوف على أسراره"(أ.د.حنا عيسى)
(الدبلوماسية هي علم وفن ومهنة وقانون وتاريخ ومؤسسة :
(علم, لانها ترتبط بدراسة العلاقات الدولية والتعرف على القواعد المتصلة بالممارسة الدبلوماسية ووظائف الدبلوماسي وما يرتبط به من مزايا وحصانات . فن, لانها ترتبط بالذوق الرفيع الذي يكتسب الدبلوماسي بحكم الخبرة والمران ولانها تتطلب الموهبة . مهنة, لانها مصدر لكسب الرزق . قانون, لانها ترتبط بقواعد قانونية تنظمها معاهدات واتفاقيات. تاريخ, حيث ظهرت منذ العصور القديمة وتطورت بتطور الانسان حتى يومنا هذا. مؤسسة ، فهي من ضمن مؤسسات الدولة الهامة وهي جزء من وزارة الخارجية).






" ليس العيب في الخلاف و لكن العيب في التعصب للرأي و الحجر على عقول الناس و آرائهم " (أ.د.حنا عيسى)
"مهما كان العلم مؤلماً ، فلن يكون أشد ألماً من الجهل"
"شيء جيد واحد في الدنيا هو المعرفة وشيء رديء واحد في الدنيا هو الجهل"
التعصب والخوف توأما الجهل والتقليد - أمين الريحاني
إن الحق في التعصب حق عبثي وهمجي إذا ، إنه حق النمور وإن فاقه بشاعةً ... فالنمور لا تمزق بأنيابها إلا لتأكل ... أما نحن، فقد أفنينا بعضنا بعضاً من أجل مقاطع في هذا النص أو ذاك ! - فولتير
(ويعتبر الاستبداد بكل صوره وأشكاله السبب الرئيس للتعصب ، حيث يلتهم الحياة بتنوعها ، ويختزلها في بؤرة ضيقة ، فيمنع كل أشكال الحياة عن الآخرين ، ويقمع كل من يحاول أن يعبر عن رأيه أو يمارس حريته أو يطالب بحقوقه. ولهذا نستطيع القول : إن هذا الثالوث الخطر (الاستبداد ـ العنف ـ التعصب)، يتغذى كل واحد من الآخر ؛ فالاستبداد يهيئ الأرضية والظروف لممارسة العنف والتعصب ، والعنف والتعصب يؤكدان خيار الاستبداد ويعمقانه على مستويات الحياة كافة. لذلك فإننا نجد أن البداية السليمة لتجاوز خطر هذا الثالوث الجهنمي ، هي في ممارسة الحريات السياسية والثقافية والاجتماعية ، بحيث أنه كلما توسعت دائرة الحرية في المجتمع ، كلما تقلصت فعالية الاستبداد والعنف والتعصب).



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية