جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 311 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

مع الأحداث
[ مع الأحداث ]

·الرئيس عباس يهنئ بايدن بتنصيبه رئيساً ويتطلع للعمل سويًا من أجل السلام
·مركز الملك سلمان يُسيّر جسر جوي لمساعدة منكوبي انفجار بيروت
·ثوري فتح: العودة حق مقدس والاحتلال إلى زوال
·رحيل القائد والمناضل الوطني الكبير أحمد عبد الرحمن
·حزب عدالة الفلسطيني يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الإهمال الطبي للأسرى
·*حركة فتح تدين حملات الاعتقال السياسي المسعورة في غزة
·تنويه إعلامي حول ما نشر تضليل وأكاذيب طالت إقليم فتح في سوريا
·الرئيس محمود عباس يهنئ الرئيس السيسي بذكرى انتصارات حرب أكتوبر
·القدوة : مؤسسات الاقراض وعلي راسها فاتن وريادة غير ملتزمين بتعليمات سلطة النقد


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
حنا عيسى: متابعات اعلامية يكتبها الدكتور حنا عيسي
بتاريخ الأحد 02 سبتمبر 2018 الموضوع: متابعات إعلامية

https://www.s-palestine.net/arabic/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1493452700_7490.jpg&w=690
متابعات اعلامية يكتبها الدكتور حنا عيسي
د. عيسى: التوسع الاستيطاني خطوة خطيرة نحو واقع اليم
أهمية الإصلاح الإداري في الارتقاء بأداء المؤسسات الحكومية
ازدياد اعمال القتل في فلسطين...هل من حلول؟
الجريمة تجر العار" (إعداد: أ.د.حنا عيسى)”



أهمية الإصلاح الإداري في الارتقاء بأداء المؤسسات الحكومية (أ.د.حنا عيسى)
قال صلى الله عليه وسلم " اذا وسد الأمر لغير أهله فانتظروا الساعة"
((قد يكون الرجل حسن السيرة ، معروفاً بين الناس بأخلاقه وفضائله لكنه ليس أهلاً لتولي المناصب العامة، فلو أعطي له منصب معين فسيؤدي به إلى عواقب سيئة ، فالحديث معناه أنه إذا أنيط برجل منصب ، ولم يكن أهلاً لقيادته فسيؤول إلى خراب وإلى دمار ، وانتظار الساعة يعني : خراب ذلك الشيء ))منقول
(الاصلاح الاداري يكمن بالأساس في وضع الشخص المناسب في المكان المناسب وذلك يتطلب توصيف كل عمل من الأعمال لمعرفة الصفات الواجب توفرها في الشخص الذي سيسند اليه هذا العمل او تلك الوظيفة وذلك من حيث الكفاءة والمؤهل والخبرة والممارسة والنزاهة والشفافية ونظافة اليد . ولا بد من وضع معايير صحيحة ودقيقة في اختيار الاطر الادارية خاصة الذين سوف يكلفون بمناصب قيادية , لان مسؤولية المجتمع تقع على عاتقهم وان يكونوا من ذوي الكفاءات والقدرات المتميزة ويحسنون الاهتمام بالعنصر البشري)



وسائل الإعلام صوتا لمن لا صوت له (أ.د.حنا عيسى)
(من المفترض أن تكون وسائل الأعلام حرة وأن يقودها طلب الحقيقة)
وسائل الاعلام هي الكيان الأقوى على وجه الارض . لديهم القدرة على جعل الأبرياء مذنبين وجعل المذنبين أبرياء ، وهذه هي القوة ، لأنها تتحكم في عقول الجماهير(مالكوم إكس)
((يطلق على وسائل الإعلام بما فيها المقروء والمرئي والمسموع اسم"media"من صحف مجلات ونشرات إعلامية وتلفاز ومذياع ، بجانب المواقع الإلكترونية تعمل كل هذه الوسائل على إثراء وجدان وعقول الجمهور المتلقي ، مما يزيد من ثقافته وتأهيله وإدراكه وبالتالي تفاعله مع المجتمع الذي من حوله.تعتبر وسائل الإعلام صوتا لمن لا صوت له "صوت الشعب " فهي تمثل رأي الشعب ، ووسائل الإعلام الذي تترفع عن قضايا الشعب ومشاكله لا يميل الشعب لمشاهدتها في أغلب الأحيان فاشلة.يحرص مثقفو العالم من علماء ومفكرين على بث أو نشر كل ما يمكن استفادة البشرية منه , من بحوث وتجارب واختراعات واكتشافات , وكما يمكن تبادل وجهات النظر والأفكار لما يثري عقول المتلقي ، مما يدفع بالرأي العام للإمام ، وبالتالي تزداد حجم المعرفة لدى المشاهدين))





مصيبة أن تدرس بلا تفكير ، ومصيبة أكبر أن تفكر بلا دراسة (أ.د.حنا عيسى)
اذا ام أجد شيء يقلقني فهذا بحد ذاته يقلقني ( شوبنهاور)
إذا حاولت التوقف عن التفكير لعدة دقائق ستجد نفسك محاصراً بالأفكار من جميع الجهات (برنارد شو)
" لا ينمو العقل إلا بثلاث : إدامة التفكير ، ومطالعة كتب المفكرين ، واليقظة لتجارب الحياة "( مصطفى السباعي )
((التفكير ليس خاصية للفلسفة وخاص بها وحدها. إنما التفكير خاص بمن يفكر وبكيفيّة التفكير ، وبحكم أن الانسان كائن يفكر فإنّ التفكير ظاهرة عامة خاصة بالإنسان فحسب. فلا يمكن اعتبار الحضارات التي عاصرت الحضارة الهلينيّة (الاغريق) انها لم يسبق لها التفكير كالحضارة الفرعونيّة والتي سبقتها كالحضارات الشرقية والهندية منها. وتعتبر الحضارة الهيلينيّة لأن هي تحديداً الحضارة الوحيدة التي أنتجت نوعاً متميّزا من التفكير الذي لم يسبقها فيها أية حضارة أخرى، وأسست له في القرن السادس ما قبل الميلاد. وهذا النوع من التفكير هو التفكير الفلسفي))





الحضور المسيحي في فلسطين (إعداد:أ.د.حنا عيسى)
يا لهف الكنائس المنزرعة في كل أشواك الحقول ..وفي عيون حاملي صليبها..
وقبة الأجراس في أعيادها..
تتابع الفصول (إدمون شحادة)
المسيحيون في العراق وبلاد الشام ومصر :
• في فترة الفتح الإسلامي للشام والعراق ومصر (636 - 637 ميلادية) كان المسيحيون يؤلفون 95 في المئة من سكان هذه البلاد (9 ملايين في العراق و 4 ملايين في سوريا و25 مليون في مصر).
• وفي سنة 1904، أي في مطلع القرن العشرين، شكل المسيحيون 25 في المئة من سكان الأردن وفلسطين ولبنان وسوريا.
• وبعد عشر سنين ، عشية الحرب العالمية الأولى، كانت نسبة المسيحيين في سوريا والعراق قرابة 20 في المئة من السكان، و 80 في المئة في مصر.
• عدد المسيحيين العراقيين حتى نهاية 2002 كان مليون وسبعمائة وثلاثين الف مسيحي عراقي والان عدد المسيحيين العراقيين فقط ثلاثمائة وثلاثين الف مسيحي عراقي.
المسيحيون في فلسطين:
إن نسبة المسيحيين في فلسطين إلى مجموع السكان كانت، في سنة 1890، نـحو 13 في المئة. ومع بداية الانتداب البريطاني في سنة 1917 هبطت الى 9.6 في المئة. وفي عام 1931 صارت 8.8 في المئة. وفي 1948 صارت نـحو 8 في المئة. أما في عام 2000 فقد بلغت نسبة المسيحيين في فلسطين قرابة 1.6 في المئة فقط، إذن عدد المسيحيين اليوم لا يتجاوز 160 ألفاً، بينهم 114 ألفاً في اراضي ال 48 – في الداخل الفلسطيني و 46 ألفاً في الضفة والقطاع.
المسيحيون في القدس:
كان عدد المسيحيين في القدس، بحسب إحصاء 1922 نـحو 14700 نسمة، والمسلمون 13400 نسمة، بينما بلغوا في إحصاء 1/4/1945 نـحو 29350 نسمة، والمسلمون 30600 نسمة. وهبط عدد المسيحيين في القدس عام 1947 إلى 27 ألف نسمة ، وهم اليوم قرابة خمسة الاف .



د. عيسى: التوسع الاستيطاني خطوة خطيرة نحو واقع اليم

قال الدكتور حنا عيسى، أستاذ وخبير القانون الدولي، "إن المستوطنات الإسرائيلية بما فيها القدس الشرقية تعتبر غير قانونية وعلى الحكومة الإسرائيلية تجميد توسيع وبناء المستوطنات".

وأضاف، "التسارع في وتيرة النشاط الإستيطاني الإسرائيلي غير قانوني في المستوطنات الإسرائيلية وهو خطوة خطيرة نحو فرض واقع أليم على الأرض الفلسطينية وحلقة من مسلسل الاستخفاف الإسرائيلي بقرارات مجلس الأمن الدولي".

ونوه، "منذ إحتلال الأراضي الفلسطينية والسلطات الإسرائيلية تشرع في إقامة وجود استيطاني في تلك الأراضي، وقد تباينت وتيرة هذا الوجود بين منطقة محتلة وأخرى تبعا للتصورات الإسرائيلية المتباينة لهذه المناطق ومستقبلها".

ولفت، "ينبغي الإشارة إلى أن المعطيات الإستيطانية (أعداد المستوطنات والمستوطنين... الخ) هي موضع تحفظ بسبب السرية والغموض اللذين يحيطان النشاط الاستيطاني عادة أو بسبب اختلاف هذه المعطيات بحسب مصادرها ذات المواقف والمصالح المختلفة".

وأشار القانوني، "واستنادا إلى النظام رقم 43 من أنظمة لاهاي الصادرة سنة 1907م, يجب على القوة المحتلة أن تستمر في تطبيق المبادئ القانونية التي كانت مرعية الإجراء قبل بداية الاحتلال، وذلك وينافي فرض القانون الإسرائيلي وولاية المحاكم الإسرائيلية و الإدارة العسكرية هذه القاعدة من قواعد القانون الدولي المتعارف عليه".

وشدد، "يقتضي القانون الدولي بأن يكون كل فعل تفعله القوة المحتلة مؤقتا ولا يجوز لها بالتالي أن تقوم بأية تغيرات تكون ذات مضامين بعيدة الأجل أو من شأنها تغيير الأوضاع القائمة".

وتابع، "ولا شك في أن بناء الحكومة الإسرائيلية ألاف الوحدات السكنية في الأراضي الفلسطينية من أجل إسكان أعداد كبيرة من السكان اليهود قد غير خريطة الأراضي الفلسطينية، وخلق وضعا سكانيا وماديا واقتصاديا واجتماعيا يتناقض تناقضا تاما مع مفهوم التغيير المؤقت".

ونوه، "يسمح القانون الدولي للقوة المحتلة باستعمال موارد الأراضي المحتلة من أجل حاجات سكان الأراضي المحتلة حصرا، ولا يسمح بالخروج عن هذا المبدأ إلا عند وجود مصلحة أمنية تقتضي الحماية".

وقال القانوني، "أنشطة البناء والإسكان في الأراضي الفلسطينية المحتلة لم تخدم حاجات السكان الفلسطيني ولم تنشا عن اعتبارات أمنية, بل كان القصد من هذه الأفعال خدمة المصالح القومية والاقتصادية والاجتماعية لدولة اسرائيل, ولذلك فهى تعد انتهاكا واضحا".

وأكد، "أفعال الحكومة الإسرائيلية في فرض القانون الإسرائيلي على القدس الشرقية ومصادرة الأراضي من أجل بناء الأحياء اليهودية والمستوطنات في مختلف الأراضي الفلسطينية وتضافر جهود الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة على إسكان اكبر عدد ممكن من اليهود في هذه الأراضي, تنتهك القانون الدولي وهذه الأفعال تنافي المبادئ المقصود بها تنظيم علاقة القوة المحتلة بالسكان المقيمين في الأراضي المحتلة والتزاماتها حيال هؤلاء السكان".




" إذا أردت أن تغير العالم ... فاحمل قلمك واكتب "(أ.د.حنا عيسى)
"عندما تتحدث المعرفة فإن الحكمة تستمع "(جيمي هندريكس)
لا يكفي بأن يقول لك عقل جيد ، المهم أن تستخدمه بشكل جيد( رينيه ديكارت)
ﻟﻴﺲ ﻛﻞ ﻣﻦ ﺗﻌﻠﻢ ﺍﻷﺣﺮﻑ ﺃﺗﻘﻦ ﺍﻟﻜﻼﻡ .. ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ ﻳﻜﺘﺐ ﻭﺍﻟﻘﻠﻴﻞ ﻳﻘﺮﺃ ﻭﺍﻟﻨﺎﺩﺭ ﻳﻔﻬـﻢ
فالوعيُ – عباد الله – مرتبةٌ أعلى من مرتبَة الإحساس السمعيِّ والبصريِّ، ولهذا قال النبي – صلى الله عليه وسلم -: «نضَّر اللهُ امرءًا سمِع مقالتي فوعاها »؛ رواه الترمذي وغيرُه.
(الوعي هو معرفة المرء بوجوده وإدراكه لأفكاره ومشاعره ، وحين تتسع دائرة وعي الإنسان يصبح مدركاً لمحيطه ، وزمانه ، وما فيه من مصادر السرور وبواعث الحزن والاكتئاب ، كما يصبح مدركاً للفرص والتحديات والإمكانات المتوفرة في ذلك المحيط ، ومن المهم أن نلاحظ أن وعي الإنسان بكل ذلك يظل منقوصاً ونسبياً ، وقابلاً للجدل والمراجعة)



اللاجئ الفلسطيني والانروا(أ.د.حنا عيسى)
الرئيس الامريكي ترامب أقر بالقدس عاصمة لإسرائيل والان يريد شطب وكالة الانروا
ماذا يريد الرئيس ترامب من الفلسطينيين ؟ وهل معاقبة الفلسطينيين بهذه الطريقة ستجلب الامن والسلام لاسرائيل ؟ وهل هذه الخطوات ستطول من عمر ترامب في الحكم ؟
يا رئيس الولايات المتحدة ان الاوان لان تصحو من سباتك ؟ فلسطين للفلسطينيين وحق العودة مقدس ومرتبط مع حق تقرير المصير
(قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقف التمويل المخصص لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين (أونروا) بشكل كامل، بعد مرور أشهر على خفض الدعم المالي للوكالة، بحسب ما أوردته مجلة (فورين بوليسي) الأمريكية اليوم الخميس الموافق 30/8/2018م)
"لن يكون هناك حل عادل ونهائي إذا لم يتم الاعتراف بحق اللاجئ العربي في العودة إلى منزله الذي اقتلع منه... سيناقض مبادئ العدالة الأساسية حرمان ضحايا هذا الصراع الأبرياء من حق العودة إلى منازلهم بينما يتدفق المهاجرون اليهود إلى فلسطين، ويشكّلون في حقيقة الأمر تهديداً بحصول نزوح دائم للاجئين العرب الذين تعود جذورهم في الأرض لقرون خلت".
تعريف اللاجئ:
نشأت مأساة اللاجئين الفلسطينيين، وتعمقت معاناتهم منذ ما يزيد عن نصف قرن من الزمان، وتحديداً منذ نشوء الدولة اليهودية على أنقاض فلسطين، وبعد تشتت أهلها في مخيمات اللجوء والشتات. وتجمع أكثر المصادر التاريخية والأدبيات المختلفة، العربية وغيرها، أن نكبة عام 1948، أرغمت ما يقارب 950 ألف فلسطيني على الهجرة القسرية خارج مدنهم وقراهم، بعد أن قام اليهود وعصاباتهم العسكرية بتدمير القرى والمدن الفلسطينية، خاصة تلك الواقعة على الساحل الفلسطيني، الممتد من الناقورة إلى غزة. وخلال «الهولوكست الفلسطيني» دمرت إسرائيل أكثر من 540 قرية فلسطينية حيث حولتها إما إلى أطلال يُبكى عليها، أو مستوطنات ومستعمرات يهودية بنيت على أنقاضها.
وكان من نتائج الحرب العربية - الإسرائيلية الأولى عام 1948م أن شرد عشرات الآلاف من الفلسطينيين إلي البلدان العربية المجاورة، ففي آخر الإحصائيات التي أجريت بلغ عدد اللاجئين الفلسطينيين في الفترة الواقعة بين 1948 إلى 2000 ما يزيد عن خمسة ملايين لاجئ.
و يبلغ تعداد اللاجئين الفلسطينيين الآن حوالي 5.428.712 لاجئ مسلم ومسيحي وهم الذين رحلوا أو طُرِدوا قبل وخلال وبعد حرب عام 1948، يُشار عادة إلى هؤلاء وذريتهم باسم "لاجئي عام 1948".
تعريف الأنروا:
تقدم الأونروا (وهي وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى) المساعدة والحماية وكسب التأييد لحوالي خمسة ملايين لاجئ من فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والأراضي الفلسطينية المحتلة وذلك إلى أن يتم التوصل إلى حل لمعاناتهم، ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية للدول الأعضاء في الأمم المتحدة، وتشتمل خدمات الوكالة على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والبنية التحتية وتحسين المخيمات والدعم المجتمعي والإقراض الصغير والاستجابة الطارئة بما في ذلك في أوقات النزاع المسلح.





ازدياد اعمال القتل في فلسطين...هل من حلول؟
الجريمة تجر العار" (إعداد: أ.د.حنا عيسى)”
وإذا النفوس تطوحت في لذة ... كانت جنايتها على الأجساد (أحمد شوقي)
إن أية جريمة أو إصابة ؛ بغَضّ النظر عن القضية ، ارتكبت أو سُبِّبَت لشخص آخر هي جريمة ضد الإنسانية (غاندي)
وآفة هذه القوانين أنها لم تُسن لمنع الجريمة أن تقع ، ولكن للعقاب عليها بعد وقوعها (مصطفى صادق الرافعي)
الخيانة… جريمة بشعة وان كان لا يعاقب عليها القانون( دينا عماد)
اليوم خمر وغدا أمر (قاله امرؤ القيس حين بلغه قتل أبيه وهو يشرب)
 مقدمة

الجريمة ظاهرة اجتماعية، وأن التجريم بحد ذاته هو الحكم الذي تصدره الجماعة على بعض أنواع السلوك بصرف النظر عن نص القانون.

وفي هذا الاتجاه، يميز البعض بين الجريمة الطبيعية التي لا تختلف عند الجماعات في الزمان والمكان لتعارضها مع المبادئ الإنسانية والعدالة كجرائم الاعتداء على الأشخاص والأموال.

والجريمة المصطنعة التي تشكل خرقا للعواطف القابلة للتحول كالعواطف الدينية والوطنية، واعتبر الأولى بأنها تدخل في المعنى الحقيقي للإجرام ودراساته التحليلية ويقدر البعض الآخر بأن الجريمة عبارة عن السلوك الذي تحرمه الدولة بسبب ضرورة ويمكن أن ترد عليه بفرض جزاء وهو بوجه عام يشكل السلوك المضاد للمجتمع والذي يضر بصالحه.

 تعريف الجريمة

هي كل فعل يتعارض مع ما هو نافع للجماعة و ما هو عدل في نظرها. أو هي إنتهاك العرف السائد مما يستوجب توقيع الجزاء على منتهكيه، أو هي انتهاك و خرق للقواعد و المعايير الاخلاقية للجماعة.

هذا التعريف تبناه الاخصائيون الانثروبولوجيون في تعريفهم للجريمة في المجتمعات البدائية التي لا يوجد بها قانون مكتوب.

 تعريف الجريمة من المنظور النفسي:

هي إشباع لغريزة انسانية بطريقه شاذه لا يقوم به الفرد العادي في إرضاء الغريزة نفسها و هذا الشذوذ في الإشباع يصاحبة علة أو أكثر في الصحة النفسية و صادف وقت إرتكاب الجريمة إنهيار في القيم و الغرائز السامية،أو الجريمة هي نتاج للصراع بين غريزة الذات أي نزعة التفوق و الشعور الاجتماعي.
 تعريف الجريمة من المنظور القانوني:
الجريمة هي كل عمل يعاقب علية بموجب القانون. أو ذلك الفعل الذي نص القانون على تحريمة و وضع جزاء على من ارتكبه.

 أنواع الجريمة :

حاول الباحثون أن يقسموا الجرائم حسب نوع الباعث إليها فقسموها إلى أربع أنواع :

• جرائم اقتصادية
• جرائم جنسية
• جرائم سياسية
• جرائم الانتقام

وهناك تقسيم أخر للجرائم يلجأ اليه عادة في الإحصائيات الرسمية للجرائم وهو تقسيمها إلى :

• جرائم ضد الأشخاص
• جرائم ضد الملكية
• جرائم ضد الاداب

 أسباب الجريمة :

وهناك وسائل تعزز السلوك الجنائي ونأخذ على سبيل المثال لا الحصر أفلام العنف والقتل، المصارعة، الإنتقام، وهناك وسائل مشجعة لإرتكاب الجريمة وحصرت بالرفقة السيئة،وهناك وسائل مدعمه مثل الخمور، المخدرات.

 وهناك دوافع من أرتكاب الجريمة:
• حب الإنتقام
• حب السيطرة
• حب المغامرة
• الحاجة (قد تكون للمخدرـ للمال ـ للجنس)
• الهروب من الواقع وقد يكون( من المشاكل المادية ـ من العيب ـ من الندم.........إلخ(

من أشد الجرائم هي جريمة القتل ولها أنواع من الناحية القانونية وهي كلاتي:
• قتل العمد/ وهو بالغالب يكون له دافع .
• شبه العمد/ كمن يستخدم بندقية صيد وقصد حيوان وأصاب إنسان.
• الخطأ/ كحوادث المركبات(الدهس)
 خصائص الجريمة:
لابد من توافر مجموعة من الخصائص للحكم على سلوك ما بأنه جريمة وهذه الخصائص هي:

• الضرر وهو المظهر الخارجي للسلوك، فالسلوك الإجرامي يودي إلي الاضراربالمصالح الفردية أو الاجتماعية أو بهما معا. وهذا هو الركن المادي للجريمة فلايكفي القصد أو النية وحدهما.

• يجب أن يكون هذا السلوك الضار محرما قانونيا ومنصوصا عليه في قانون العقوبات وقد سبق الإسلام إلى تأكيد هذا الركن الشرعي للجريمة.

• ضرورة وجود تصرف سواء كان ايجابيا أو سلبيا عمديا أم غير عمدي يؤدي إلى وقوع الضرر ويقصد من هذا القول توافر عنصر الحرية واختفاء عنصر الإكراه وهذا الركن سبق اليه الإسلام فيما يطلق عليه الركن الانساني للجريمة. فالمسؤولية تسقط في الإسلام في حالات محددة وهي الإكراه والسكر والجنون والصغر وحالة إباحة الفعل المحرم أما استعمال حقا ولأداء واجب.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.67 ثانية