جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 329 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: المفاهيم في العلوم الإنسانية محور المؤتمر الدولي لمؤسسة مقاربات
بتاريخ الأحد 25 فبراير 2018 الموضوع: متابعات إعلامية


https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/28468242_10156062412980119_7497172800729006240_n.jpg?oh=6143331de18f33b90c05a9f31c5d0287&oe=5B146AE5
المفاهيم في العلوم الإنسانية محور المؤتمر الدولي لمؤسسة مقاربات
بقلم الإعلامية نادية الصبار



المفاهيم في العلوم الإنسانية محور المؤتمر الدولي لمؤسسة مقاربات
بقلم الإعلامية نادية الصبار
Nadiasabbar7@gmail.com
انعقد المؤتمر السنوي في نسخته الثانية لمؤسسة مقاربات برئاسة الدكتور جمال بوطيب و ذلك بتعاون مع كلية الآداب ظهر المهراز بفاس و مختبر التواصل الثقافي و جمالية النص و بتنسيق مع حلقة الفكر المغربي بفاس و ذلك في موضوع المفاهيم في العلوم الإنسانية يومي 16و17فبراير لهذه السنة و الذي دارت أشغاله بدار الثقافة لافياط بفاس .
و حيث كان موضوع السنة الفارطة " المناهج و تكامل المعارف "فإن إدارة مقاربات للنشر و الصناعات و استراتيجيات التواصل , اختارت كموضوع للمؤتمر في سنته الثانية "المفاهيم في العلوم الإنسانية " و الذي جاء محكما من لدن لجنة علمية يسهر عليها الأساتذة الفضلاء كل من الدكتور جمال بوطيب و السوسيولوجي أحمد الشراك و الدكتور عبد الرحيم العطري و التي شارك بها أزيد من 45باحثا و باحثة من ربوع المملكة و من دول الجوار و الذين أغنت إسهاماتهم المؤتمر , وللإشارة فقد وضعت إدارة المؤتمر بين يدي المؤتمرين و المتتبعين موضوع المؤتمر الذي جاء محكما و مطرزا في مطبوع من ثلاثة أجزاء , بل و الأكثر من هذا فقد كان المؤتمر فرصة لعرض كتب و منشورات المؤسسة التي حازت هذه السنة الصف الثاني على الصعيد الوطني و بغلاف مالي لا بأس به و هو ترتيب إذا ما قيس بعدد دور النشر المغربية فإنه رقم يختزل مدى الجهود التي قامت بها مؤسسة مقاربات للنشر و الصناعات و استراتيجيات التواصل في مجال النشر و التوزيع .
انطلقت فلسفة المؤتمر من اعتبارين أساسيين, أولاهما يتجلى في أن المفهوم أكبر إنجاز معرفي عرفه تاريخ المعرفة البشرية و ثقافتها الابستيمية و عبره تخطى كل من العقل و الحدس الإنساني عصور الظلام الفكري و الروحي و انتصار على فوضى المفاهيم التي كان مردها سوء الفهم و سوء الاستعمال .
أما الاعتبار الثاني فيتمثل في أهمية المفهوم من حيث كونه بلاغة بشرية تسهم في تفسير المعنى العلمي و الرمزي للذات و العالم من خلال اشتغاله و نموه ضمن السياق التاريخي . و هذه الاعتبارات و غيرها تدخل ضمن شعار "الثقافة برؤية جديدة ", شعار صرح رئيس مؤتمر مقاربات بأنه سيظل وفيا له من خلال الفعل لا القول و العمل مع من يريد العمل و من خلال العرفان بأعلام الثقافة الذين يعملون في صمت و دون بهرجة أو عجعجة إعلامية و هو عرف ستتمسك به في كل تظاهراتها العلمية , اختارت له هذه السنة الاعتراف بأحد أعلام علم المناهج بالمغرب الدكتور أحمد الشراك لما قدمه من جهود و بحوث معرفية اشتغل فيها على هامش المنسي و المسكوت عنه و أسس لعدد من المفاهيم العلمية , كل ذلك لتكون فاس كما كانت تستحق لقب فاس العاصمة العلمية مهد الكتابة و التاريخ و التوثيق و التراجم و الفقه و التصوف و علوم أخرى .
هذا وتجدر الإشارة إلى أنه تم إتحاف الحضور و طيلة يومين متتابعين بأزيد من 45 مداخلة فمن السيموزيس و السيميائيات عند بورس و الأصول إلى التأويل و الهيريمينوطيقا . مفهوم الأدب عند كليطو , مفهوم العقل عند الجابري ,مفهوم الشعر عند ابن سلام الجمحي إلى الخيال الشعري و مفهوم النص , كذلك مفهوم الكتابة عند جاك دريدا و مفاهيم أخرى كانت محور درس و تمحيص كمفهوم النص و النثر و اللغة و المنهج و العنف و الثقافة و مفهوم الحب و الصداقة عند حنا أرندت , فنحن لسنا أمام دراسة للمفاهيم بل أمام صناعة معجمية محبكة و محكمة تحكيما علميا سهرت عليه لجنة علمية تتكون من 20أستاذا و أستاذة و أكاديميا و أكاديمية بأسلاك التعليم العالي . و إذ انصبت أشغال المؤتمر في جزء كبير منها على المفهوم من حيث المرجعية و التصور فإن الجانب الآخر أولى الاهتمام إلى المفهوم من حيث الممارسة و هو على حد الدكتور الحبيب المعمري مرافعة على حساب النظري و دعوة إلى التفكير و الامعان بشكل جديد في المفهوم بين التجربة و التنظير , فنحن حسبه نعيش حالة تشظي , فماذا نحتاج في ظل هذا التشظي و أمام نزعة تخصصية للعلوم أدت إلى تفتيتها ؟ كان هذا الإشكال روح المداخلات التي اشتغل أصحابها على المفهوم بين التنظير و الممارسة .
فمجال الاجتهاد ليس ضرورة بالعلوم البحثة وحدها بل واجب و ضرورة حتمية لا مناص منها في مجتمعنا العربي الذي يعاني أعطابا في نحت المفهوم و توصيفه لذا وجب العمل و المثابرة بل المجابهة لضبط المفاهيم بين التنظير و الممارسة كسبيل لبناء المعرفة و البعد عن السفسطة و التعميم كمحاولة هروب يائسة من المجابهة و التنظير على اعتبار أن التنظير كومة لا تتأتى إلا بالدراسة و التمحيص , و ليس بمقدور أي كان الخوض غمار صناعة المعجم بل حتى الوالج درب هذه الصناعة مهما أتقن يتعرض لوابل من الانتقادات . و هنا نسوق المقولة الشهيرة لريموند وليامس الذي اشتغل لأكثر من أربعة عقود على مفهوم الثقافة "كم مرة تمنيت لو أني لم أسمع بهذه الكلمة اللعينة " مما يفسر صعوبة صناعة المفهوم فهو صناعة لعينة لا يقبل عليها إلا من كانت له القدرة لتحمل لعناتها .
و ختاما لفعاليات المؤتمر تم الاحتفاء بالهامة و القامة السوسيولوجي أحمد الشراك بعد أن قدمت في حقه شهادات اعتراف و تقدير من رفاق دربه و الشاهدين على سيرته العلمية د.عبد الإله بنمليح عميد كلية الآداب و العلوم الإنسانية ظهر المهراز بفاس و كلمة د.حسن فرنفل عميد كلية الآداب و العلوم الإنسانية بجامعة شعيب الدكالي بالجديدة و شهادة للأستاذة عالية صالح من الجامعة الأهلية بالأردن أثنت فيها على المؤتمر و الساهرين و المؤتمرين و بالمحتفى به , تلتها كلمة للدكتورة شريفة كلاع من الجزائر الشقيق . كما تخللها شهادة كل من الدكتور عبد الرحيم العطري و الدكتور الحبيب المعمري و الدكتور الخمار العلمي . وقبل تسليم الدكتور أحمد الشراك ذرع مؤسسة مقاربات تم توشيح صدور بعض من أعضاء الهيئة العلمية و المؤتمرين بأوسمة من دار حلقة الفكر المغربي وشح بها عميد كلية ظهر المهراز عبد الإله بنمليح المحتفى بهم على مشاركاتهم دون أن تنسى إدارة المؤتمر هيأة الإعلام من هذا التوشيح .
هذا وقد تم تقديم مجموعة من التوصيات شملت مواصلة العمل الجاد في إنجاز المعرفة و تثمين هذا العمل من خلال النشر و التوثيق , تثمين التكريم و ثقافة الاعتراف , تخويل اللجنة العلمية المتعاونة اقتراح موضوع المؤتمر السنوي المقبل , إعادة النظر في تاريخ المؤتمر حتى لا يتزامن و تاريخ المعرض الدولي للكتاب و اقتراح جامعة ربيعية لطرح و مناقشة قضايا مشتركة .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.10 ثانية