جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 479 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: المحامي زيد الايوبي يثمن الدور الاردني في الضغط على سلطات الاحتلال لاعادة فتح ال
بتاريخ الأثنين 17 يوليو 2017 الموضوع: متابعات إعلامية

المحامي زيد الايوبي يثمن الدور الاردني في الضغط على سلطات الاحتلال لاعادة فتح المسجد الاقصى وانهاء الاجراءات التعسفية بحقه.....

القدس / ثمن المحامي والمستشار القانوني زيد الايوبي الدور الاردني والهاشمي الذي قام جلالة الملك عبدالله الثاني  والحكومة الاردنية 


المحامي زيد الايوبي يثمن الدور الاردني في الضغط على سلطات الاحتلال لاعادة فتح المسجد الاقصى وانهاء الاجراءات التعسفية بحقه.....

القدس / ثمن المحامي والمستشار القانوني زيد الايوبي الدور الاردني والهاشمي الذي قام جلالة الملك عبدالله الثاني  والحكومة الاردنية من اجل الضغط على سلطات الاحتلال لاعادة فتح المسجد الاقصى في وجه المصلين بعد ان اغلقته حكومة نتنياهو قبل يومين تحت ذرائع واهية تبين خطورة المشروع الاسرائيلي الهادف للسيطرة على المسجد الاقصى وطمس هويته الاسلامية وتزوير تاريخه بروايات حخامية لا اساس لها من الصحة.
وأضاف المحامي الايوبي أن الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس 'تحول دون تحقيق المخطط الاسرائيلي الرامي للسيطرة على المسجد الاقصى وتغيير الوضع القائم فيه من خلال تقسيمه زمانيا ومكانيا وتغيير ملامحه وطابعه العربي والاسلامي'. 
وأكد الايوبي ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي تسعى جاهدة لنزع الوصاية الاردنية عن المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس، وقد تجلى ذلك في دعوات رجال دين وسياسيين اسرائيليين لإنهاء العلاقة الاردنية بالمقدسات، اهمها دعوة النائب في الكنيست موشي فجلن للتصويت على قانون سحب الوصاية، بقوله، اذا لم نسيطر على المسجد الاقصى فإنه لا معنى لسيطرتنا على تل ابيب'، معتبرا ذلك تحريضا اسرائيليا واضحا وصريحا ويعبر عما يدور في فكر الاسرائيليين، لكنه للأسف يلقى دعما وتأييدا من قبل الاسرائيليين. 
وأشار المحامي الايوبي ان القانون الدولي لا يعطي الحق لحكومة الاحتلال الاسرائيلي بفرض سيطرتها وسيادتها على القدس ولا المقدسات، وانما أوجب عليها احترام كل المقدسات والأعيان الدينية، واحترام حقوقنا في ممارسة شعائرنا الدينية بكل حرية، لكن سلطات الاحتلال تضرب ذلك بعرض الحائط وتحاول الاعتداء على المقدسات، وإرساء مخططات التهويد والسيطرة الكاملة على المقدسات، وفي كل مرة كانت هذه المحاولات تبوء بالفشل بفعل التحركات الاردنية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني في المحافل العربية والاقليمية والدولية والهبّات الجماهيرية الشعبية الفلسطينية. 
ونوه الايوبي قائلا انه ومنذ بيعة الوصاية للشريف حسين بن علي عام 1924 من قبل الشخصيات الوطنية والدينية الفلسطينية وعلى رأسها الحاج امين الحسيني، والأسرة الهاشمية لم تأل جهدا في دعم ورعاية المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس وعلى رأسها المسجد الاقصى، حيث ان جلالة الملك عبدالله الثاني ومن قبله جلالة الملك المغفور له الحسين بن طلال يشرفون على اعمال إعمار المسجد الاقصى وصيانته وإدارته من خلال وزارة الاوقاف الاردنية انطلاقا من الواجب الديني والاسلامي والعربي، وباعتبارهم احفاد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهم احق الناس في الوصاية على مقدسات العرب والمسلمين في القدس .
واستطرد  الايوبي قائلا  ان التاريخ سيحفظ للأردن وملوكها الهاشميين تمسكهم بالوصاية الاردنية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس وثباتهم وإصرارهم على إفشال المخططات الاسرائيلية التي تهدد المسجد الاقصى. مؤكدا على ان التاريخ لن ينسى إصرار جلالة الملك الحسين رحمه الله على ان يتضمن اتفاق وادي عربة مع الاسرائيليين عام 1994 على بند خاص تحترم فيه وبموجبه حكومة اسرائيل الوصاية الاردنية على المقدسات، ويلزم الاسرائيليين بعدم التعدي عليها، ولولا موافقة اسرائيل على هذا البند لما وقع اتفاق وادي عربة اصلا. 
وشدد الايوبي على اهمية الدور الاردني في الحفاظ على المسجد الاقصى وإفشال كل محاولات الاسرائيليين لتجاوز هذا الدور، مضيفا ان جلالة الملك عبدالله الثاني كان حريصا على ان يكون اتفاق الوصاية والدفاع عن المقدسات مع الفلسطينيين مكتوبا خصوصا بعد الاعتراف الدولي والأممي بدولة فلسطين، وهو ما تجسد في اتفاق الدفاع عن القدس الذي وقعه مع الرئيس محمود عباس في نهاية آذار 2013 والذي تأكد فيه الدور التاريخي للأسرة الهاشمية ممثلة بجلالة الملك عبدالله الثاني، باعتباره خادم الاماكن المقدسة في القدس. واكد ان الفلسطينيين عموما والمقدسيين خصوصا يفخرون بأن يكون للهاشميين حق الاشراف والرعاية والادارة على كافة الاماكن المقدسة بما فيها المسجد الاقصى خصوصا، وقد اثبت التاريخ أن الاردن على قدر الحمل والمسؤولية والامانة التي يضطلع بها من خلال الوصاية على مقدسات العرب والمسلمين في القدس، والتي تتجلى في تصدي المملكة لكل مخططات الاسرائيليين التي تسعى من ورائها الى هدم المسجد الاقصى واقامة الهيكل المزعوم. 
وطالب المحامي الايوبي بأن يكون للأردن وصاية ليست على المقدسات في القدس فحسب، وإنما على كل المقدسات في فلسطين بما فيها الحرم الابراهيمي الشريف والذي تسعى اسرائيل للسيطرة عليه وحرمان الفلسطينيين من حقوقهم الدينية والتاريخية فيه بمزاعم واساطير واهية ومزورة، مشددا على ان امتداد الوصاية الاردنية على كل المقدسات في فلسطين سيكون له دور كبير في حمايتها من مخططات غلاة التطرف الاسرائيلي وسيساهم في تعزيز السلم والامن الدوليين والحفاظ على الحق التاريخي لكل العرب والمسلمين في فلسطين ومقدساتها .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية