جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 875 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: بلال قاسم : إلى قائدي ورفيقي وصديقي الفارس أبو العباس
بتاريخ الأربعاء 14 مارس 2012 الموضوع: قضايا وآراء


إلى قائدي ورفيقي وصديقي الفارس أبو العباس
بقلم / بلال قاسم
أمين سر المكتب السياسي جبهة التحرير الفلسطينية

يا من جبلت من حنطة بلادي وزيتون الكرمل وبرتقال الطيرة وألم مخيمات المنفى واللجوء ، حلمت بالحرية وبالعودة معاً فحملت القلم مُعلماً ُتنشأ الأجيال : جيل الثورة والتحرير والبناء والحرية .....


إلى قائدي ورفيقي وصديقي الفارس أبو العباس
بقلم / بلال قاسم
أمين سر المكتب السياسي جبهة التحرير الفلسطينية

يا من جبلت من حنطة بلادي وزيتون الكرمل وبرتقال الطيرة وألم مخيمات المنفى واللجوء ، حلمت بالحرية وبالعودة معاً فحملت القلم مُعلماً ُتنشأ الأجيال : جيل الثورة والتحرير والبناء والحرية .....
فما كفاك هذا ! وهل يكتفي الأبطال والقادة ؟ ... زادتك قساوة الحياة والمنفى صلابة وشموخاً فحملت السلاح مقاتلاً شرساً ، وقائداً شاباً فذا ، وأخترت الدرب الصعب وسلكته كما سلكه الأبطال من قبلك كان إصرارك أن تكون مع العسكريين والمقاتلين قائداً وموجهاً وها انت تثير إعجاب الرفاق السوفييت حين ذهبت مع رفاقك أبو بكر وجيفارا وأبو الرافدين وأبو زيد هديب وطارق وغيرهم من القادة وأتممت إصرارك ان تكون عسكرياً وقائداً بين رفاقك المقاتلين ، تاركاً حياة السياسة والأعلام ، وكم كنت عظيماً بعد إغتيال الشهيد القائد أبو العمرين فؤاد زيدان وإصرارك مع أبو بكر حفظي قاسم وأبو الرائد دودين وأخرين من رفاق مناضلين مقاتلين حين وظفت الأحزمة الناسفة وسموت بها لتضعها على صدور الأبطال في الخالصة وأم العقارب ....
وصنعت مجداً فلسطينياً جديداً ليواجه في تلك المرحلة ، فكرة المساومة ، وإستمر إصرارك بعد إستشهاد الرفاق أبو العمرين وحفظي قاسم أبو بكر وأبو خالد الجولان وأبو الرائد دودين ورفضت المساومة على القرار الفلسطيني المستقل وتمسكت مع رفاقك المناضلين ، القادة الوطنيين أن تستمر بنفس المنهج الذي إتخذته بعد المؤتمر الرابع للجبهة أن جبهتنا يجب أن تبقى وطنية فلسطينية بعلاقاتها القومية والعربية من هنا جاء موقفكم وموقف الرفاق طلعت يعقوب وكان ما كان وولدت جبهة التحرير الفلسطينية من جديد جبهة أبو الأمين خالد الأمين وإبراهيم القلا وأبو الفهد وأبو رياض مراد وكل الشهداء والأسرى ....
وكما الأبطال دوماً زاد الأصرار لديك والشموخ في كل نهار تطلع إليه مبدعاً ، فأبحرت بالرفاق إلى نهاريا وكان يا ماكان وجن جنون العدو وكما الأبطال دائماً والقادة المبدعين دائماً كالنسر الذي تطلع إليه ، فعلوت بالرفاق ، وكانت عملية الطيران الشراعي وكان المنطاد الهوائي الذي بّشر بالنصر وحمل علائمه للعدو الأسرائيلي .... وكان يا ما كان من بطولات وجاءت عملية الأنشقاق الفلسطيني 83 فأبيت إلا أن تكون في موقعك الطبيعي وأبيت الا أن تكون في منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني الى جانب اخوتك القادة ابوعمار وابواياد وابو جهاد وابوالهول وكل القادة الوطنييين والمناضلين الفلسطينيين ......ورغم السلام التونسي وشعبها الطيب المسالم وصفاء البحر الأبيض جاءت غربان العدو الأسرائيلي وطائراته الجبانة لتقصف المدنيين وأبناء المنظمة في تونس في حمام الشط ولم تحتمل أعصابك ولا أفكارك فكان الرد السريع ومن نفس الطريق عبر البحر من ايطاليا عبر عملية الأكيلي لاوروا لتسمع من أصابهم الصم أن الفلسطينيين قادرون على الرد دائماً .
ورغم الحصار كان أبو العباس يفكر دائماً في كيفية الوصول الى فلسطين ، فكانت عملية القدس البحرية المكونة من ستة زوارق واربعة عشرة فدائياً يركبون أمواج البحر بزوارقهم الفدائية وكان يا ماكان ....
ما أعظمك نسراً شامخاً حنوناً كأمهات بلدي ، حكيماً كما كان لقمان ، شجاعاً لدرجة أن أكثر معارضيك من السياسيين وصفوك أنك شجاعاً كالحكيم وحكيماً كالشجاع هذا هو ابو العباس الذي أحببته صديقي ورفيقي وقائدي وأخي ، هذا ابو العباس القائد الذي ظن البعض أن العصي الخشبية يمكن أن تُطال من قامته وبئس ما ظنوا فلن يطالوك لو أقتطعوا أرم ذات العماد ....
أعتقلوا ابو العباس صامداً في بغداد الذي أحبته وأحبها ورعته ورعاها فقيدوك كما شمشوم وإغتالوك كالجبناء فأبت رئتاك أن تستنشق هواء بغداد ملوثاً برائحة المستعمرين .... فكان يا ما كان ....
وصعدت شهباً إلى السماء تنير الدرب وإصرارنا أن تدفن في مخيم اليرموك حيث شعبك الذي تحب بالشام الحبيبة وكنت على رؤوس في مخيم اليرموك حيث ترعرت وأودعناك ولا تدري كيف أودعناك ومكثت مع الطيبين أصحاب الدماء الذكية ساكنين هذه المقبرة الوطنية ...
أننا نغبط الثرى الذي ارتوى بدمائك الزكية ... كما نقبل الثرى الذي احتضنك شهيدا ...
وها هي الحقيقة تحولت إلى حلم ورقدت بسلام حتى تعود إلى فلسطين بعد الحرية والاستقلال والسلام .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية