جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 69 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: صلاح صبحية : هل لنا عدو نقاتله ؟
بتاريخ السبت 14 يناير 2012 الموضوع: متابعات إعلامية

هل لنا عدو نقاتله ؟
بقلم : صلاح صبحية
ما أصعب اللحظة التي نعيشها اليوم ، إنها اللحظة الحرجة التي ضاعت اتجاهاتها منا ، وفقدنا الهدف الرئيس لنا فيها ، فما عادت الأمور واضحة ، كما أنها ليست ضبابية بقدر ما هي سراب خادع


هل لنا عدو نقاتله ؟
بقلم : صلاح صبحية
ما أصعب اللحظة التي نعيشها اليوم ، إنها اللحظة الحرجة التي ضاعت اتجاهاتها منا ، وفقدنا الهدف الرئيس لنا فيها ، فما عادت الأمور واضحة ، كما أنها ليست ضبابية بقدر ما هي سراب خادع ، خدعت به القيادات نفسها لتخدع بدورها جماهير شعبنا العربي الفلسطيني ، وذلك نتيجة هروب القيادات إلى الأمام من واقع بائس يائس لم تعد تملك فيه القدرة على اتخاذ القرار الصائب، حيث الكل يهرب من مواجهة الحقيقة التي لا يمكن تجاهلها طويلاً ، الحقيقة المرة كطعم الحنظل ، ففي ظل هجوم العدّو الاستيطاني الذي يعمل ليل نهار على إلغاء وجود الشعب العربي الفلسطيني من خلال مصادرة الأراضي وهدم البيوت وطرد أصحابها واقتلاع أشجار الزيتون مجدداً في كل يوم مقولته التاريخية أرض بلا شعب لشعب بلا أرض ونحن عن ذلك مشغولون بإدارة الانقسام دون الولوج إلى تحقيق المصالحة التي لا تقتضي كل هذا الوقت وكل هذا الجهد بقدر ما تحتاج إلى إرادة وطنية فلسطينية حرّة وقرار جريء من الجميع بالاعتراف بوحدة الوطن ووحدة الشعب ووحدة القيادة ووحدة الهدف .
وهنا تكمن المشكلة فقد آثرنا جميعاً أن نضع العدّو الأمريكي الصهيوني خلف ظهرنا لأننا غير قادرين على مواجهته مواجهة حقيقية فعلية على الأرض وتحولنا بذلك إلى الإخوة الأعداء ، فأصبح الصراع فلسطينياً – فلسطينياً بعد أن كان فلسطينياً – صهيونياً ، وأصبح المتصارعون فلسطينياً يستخدمون كل أسلحتهم التعبوية ضد بعضهم البعض بينما يتحول الاحتلال الصهيوني في هذا الزمن الفلسطيني الرديء إلى أرخص احتلال عرفه العالم ، فبدل أن يدفع العدّو الصهيوني فاتورة احتلاله لأرضنا من رصيده البشري والمادي فإذا بنا نحن ندفع هذه الفاتورة استيطاناً وجدار فصل عنصري ومصادرة أراضٍ واقتلاع أشجار وشهداء وجرحى وأسرى وكل إعلامنا الفلسطيني يستنكر ويشجب ذلك دون الدعوة إلى مقاومة حقيقية لهذا العدّو السرطان الذي يأكل منا الأخضر واليابس ، وبكل أسف فقد شطب إعلامنا الفلسطيني من لغته مصطلح العدّو الصهيوني وخاصة الإعلام الفلسطيني الرسمي لأنّ هذا المصطلح يعني التحريض على الإرهاب ، بل لا يجرؤ قائد فلسطيني رسمي على تسمية العدّو الصهيوني بالعدّو لأن من يحتل أرض فلسطين ليس عدواَ لفلسطين بقدر ما هو جار لنا يجب التعايش معه واحترامه وعدم الاعتداء عليه ولو بكلمة حق ، والأدهى من ذلك إنّ كل الفصائل الفلسطينية لم تعد تفكر بوجود العدّو ومقاومته بقدر ما أصبحت تفكر بكراسي السلطة وكيفية الوصول إليها عبر انتخابات تتصارع على كيفيتها لأنّ كل فصيل يريد انتخابات توصله إلى مقاعد التشريعي ، بينما فقدوا القدرة على أيُهم يقاوم الاحتلال أكثر وأيُهم يصارع العّدو الصهيوني أكثر وأفضل ، وأصبحت التهدئة مع الاحتلال سبيل السلطات الفلسطينية إلى تمكين ذاتها في ظل تواريخ وهمية أوجدها العدّو الأمريكي لنا وأصبحت مربط خيلنا ، فبعد أن أوهمونا باستحقاق أيلول الذي وجدناه سراباً خادعاً ولم نستطع تحويله إلى حقيقة من خلال تأطير جماهير شعبنا في مقاومة شعبية ضاغطة على المجتمع الدولي ذهبنا إلى سراب خادع آخر هو استحقاق 26 يناير الذي لن يكون إلا غشاوة على بصر وبصيرة القيادة الفلسطينية التي ما فتأت تراهن على الرباعية وعلى البيت الأبيض وعلى العدّو الصهيوني ضاربة بعرض الحائط بقوة شعبها وإرادته ، فأي وهم ٍ وأي سراب خادع تعيش عليه القيادة الفلسطينية .
ومن المؤسف حقاً أنه في اللحظة التي تتحرك فيه الجماهير العربية على امتداد الوطن العربي مطالبة بالحرية والديمقراطية والتخلص من استبداد الأنظمة نجد جماهير شعبنا تـُصاب بالوهن والعجز وهي التي كانت رافعة للجماهير العربية عبر العقود الماضية ، هل هو نتيجة لوجود النظام الفلسطيني الأمني الاستبدادي القاهر لإرادة الجماهير الفلسطينية والرافض لفك الارتباط مع إشكالية النظم العربية كونه أكثر النظم العربية سوءاً من خلال التنسيق الأمني والتهدئة مع الاحتلال والعدّو أم هو نتيجة لحالة الإحباط واليأس التي تعيشها جماهير شعبنا الفلسطيني، فأي مهمة تقع على كاهل الشعب الفلسطيني أهي التخلص من الاحتلال ومقاومة العدّو الأمريكي الصهيوني أم التخلص من النظام الفلسطيني الفاسد سياسياً ونضالياً ؟
أمام هذا الواقع الفلسطيني السيء والرديء نسأل إلى متى ستبقى القيادات الفلسطينية رهينة صالوناتها السياسية ومكاتبها الفارهة ومخصصاتها التي تنقذ آلآف العائلات الفلسطينية من مستنقع الفقر والبؤس ، ولن أقول متى ستخلي هذه القيادات مواقعها بعد أن تعبت وترهلت وأصبحت قعيدة كراسي السلطة والتسلط لأنها لن تتخلى عن مكاسبها الشخصية من أجل مصلحة الجماهير للتخلص من الاحتلال ، لأنّ هذه القيادات نسيت وتناست إنّ لها عدّو اسمه العدّو الأمريكي الصهيوني يقضم أرضنا شبراً شبراً ولكني أسأل كل تلك القيادات الكهلة هل للشعب الفلسطيني عدّو يقاتله ؟؟؟
14/1/2012 صلاح صبحية
salahsubhia@hotmail.com


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.23 ثانية