جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 952 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نبيل عبد الرؤوف البطراوي : قطـــــــر والوضوح المرفوض
بتاريخ السبت 10 ديسمبر 2011 الموضوع: قضايا وآراء

قطـــــــر والوضوح المرفوض
نبيل عبد الرؤوف البطراوي
أجد نفسي هنا مدافعا عن دولة لا استطيع فهم سياستها مراميها وأهدافها لأنها دولة صغيرة من حيث المكان والسكان ولكنها تلعب أو تطمح إن تلعب دورا إقليميا ,قد تكون دولا أكثر منها قدره من حيث المكان


قطـــــــر والوضوح المرفوض
نبيل عبد الرؤوف البطراوي
أجد نفسي هنا مدافعا عن دولة لا استطيع فهم سياستها مراميها وأهدافها لأنها دولة صغيرة من حيث المكان والسكان ولكنها تلعب أو تطمح إن تلعب دورا إقليميا ,قد تكون دولا أكثر منها قدره من حيث المكان والتاريخ والسكان عجزة عنه في أوج تألقها في زمن التحرر العربي الذي تحول إلى دكتاتوريات خرجت الشعوب من اجل تغييره والتخلص منه لأنه حول البلاد العربية إلى مزارع وممتلكات خاصة يستفيد منها فئة قليل من الشعب والباقي يسكن القبور والصفيح وله الويل والثبور إن طالب بأكثر من الهواء .
لقد تمكنت قطر بفعل ما أعطاها الله من مقدرات نفطية وغاز إن تسخر هذا من اجل إن تضع نفسها في موضع الفاعل المؤثر في المحيط المجاور فمدت العون والمساعدة إلى كل من يحتاجها في أوقات العوز من البوسنة إلى فلسطين .
كما إن المواطن القطري يتمتع بدخل مرتفع لا يقل عن نظرائه في البلاد المتطورة اقتصاديا
كما تمكنت إن تمتلك الأدوات الإعلامية التي تمتعت بمساحات واسعة من الحرية والقدرات المادية بحيث أصبح الثقة فيها بانها عين الحقيقة في الأرض وخاصة في الوطن العربي الذي يفتقر فيه المواطن إلى إعلام حر وصادق
واليوم وفي افتتاح دورة الألعاب العربية 2011م قطر تعرض خارطة لفلسطين تمتد على مساحة 22%من مساحة فلسطين التاريخية كما انها تعرض المغرب مبتور منها الصحراء الغربية
وهنا السؤال لماذا نغضب كفلسطينيون من قطر؟ونحن من اعترف بهذا بشكل غير مباشر في إعلان الاستقلال في عام 1988م في الجزائر .ونحن اليوم نطالب العالم صباحا ومساءا في الاعتراف بدولة فلسطين على حدود عام 1967م .ونحن من ذهب إلى اعلي هيئة دولية في الأرض نطالبها بالاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود 1967م أي المساحة التي عرضتها قطر في افتتاح الألعاب .
لماذا نرفض ما عرضته قطر ونحن من طالب العرب بالمبادرة العربية بان تكون رسالة سلام من العرب بشكل عام إلى إسرائيل والعالم ,كما طالبنا منظمة المؤتمر الإسلامي بتبني هذه المبادرة وكما أعلن الرئيس عباس في خطابه التاريخي بان مجرد اعتراف إسرائيل بدولة فلسطين على حدود 67م فان 57دولة إسلامية ستكون على استعداد للاعتراف بإسرائيل .
إذن لماذا الغضب من قطر وهي التي تمتلك الشجاعة والوضوح إلى درجة كبيرة فخطاب قطر هذا خطابنا اليومي فلماذا نطلب منها إن تكون ملكية أكثر من الملك ,لماذا نطمح إن نبقي أجيالنا تعيش في وهم وحلم وطموحات نحن لا نسعى إليها ,
نعم من حق الجميع إن يعيش في حلم ومن حق الجميع إن يحلم ومن حق الجميع إن يفكر كما يشاء ولكن يجب إن نعيش واقعا نحن نرسمه اليوم لأنفسنا وللأجيال على المدى المنظور فلا نبقي أنفسنا مشتتين بين الحلم والواقع فيجب إن نعيش الواقع ونعلم أبنائنا أنهم يجب إن يعيشوا فيه لكي لا تتشتت قدراتنا وإمكانيات الفعل التي قد تتوفر ألينا بفعل ظروف قد تتغير في أي لحظة في المحيط الذي نسبح فيه .
والغريب يأتي هذا الهجوم على قطر ونحن نجهز أنفسنا للقاء القوى الفلسطينية الموضوع على جدولها تبني المقاومة الشعبية كخيار وطني من اجل تحقيق أهدافنا الإستراتيجية والتي على رأسها تبني خطاب الرئيس محمود عباس إمام المنبر ألأممي والدخول في منظمة التحرير التي اعترفت بإسرائيل وأقرت بان فلسطين تقوم على 22% من مساحة فلسطين مع إمكانية تبادل أراضي بنسبة 1.9% مع إسرائيل كما يقول د/صائب عريقات كبير المفاوضين .
إن رفض خطاب قطر يعتبر خروج عن المطلوب وطنيا اليوم ويعتبر دغدغة عواطف من اجل أهداف نحن اليوم لا احد في الساحة الفلسطينية يتبناها بشكل صحيح إنما تدخل في كل برامجنا السياسية الحزبية من باب الحلم والدعاية الانتخابية والدجل السياسي ,ولا يختلف كثيرا عن الفكرة التي يتبناها الصهاينة بان ارض إسرائيل تمتد من النيل إلى الفرات مع الاختلاف في التشبيه لكن الواقعية السياسية الموجودة على الأرض اليوم بفعل الخلل في موازين القوى ما بين الحق والباطل والتي جعلت الباطل ساطع والحق يخفت تحتم علينا الخروج من حالة التشبث بلوحات تاريخية لا تسمن ولا تغني من جوع وخاصة إذا ما كانت لدينا القاعدة التي تقول بأنه لا يضيع حق وراءه مطالب وكما قال لنا الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة مبدأ خذا ثم طالب وخرج الجميع في حينه رافضا هذا .
من هنا لا اعتقد إن محاولة قطر عبثية ولكنها بذالك تمد الجسور إلى الشعب الإسرائيلي المتخوف من المحيط العربي الهائج اليوم بلباسه الأخضر لتقول لهم هاهي فلسطين التي نريد ماذا تقولون ......علنا نسمع الجواب من أمير قطر


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة




Re: نبيل عبد الرؤوف البطراوي : قطـــــــر والوضوح المرفوض (التقييم: 0)
بواسطة زائر في الأحد 11 ديسمبر 2011
أحمد العارف
كلام منطقي وموزن ونشكر الكاتب الواعي لكلامه الطيب وكما يقال نعيب زماننا والعيب فينا فالعيب في قيادة الشعب الفلسطيني وليس في قطر لكن الذين يستحوننلا باين غير موجودين فحيا الله قطر التي لا تغير خارطة فلسطين لكنها تقول يا فلسطينيين هذا ما تفعله قيادتكم


جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.36 ثانية