جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 194 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: فؤاد جرادة : الفيتو الفلسطيني ...!!
بتاريخ الجمعة 16 سبتمبر 2011 الموضوع: قضايا وآراء

الفيتو الفلسطيني ...!!

بقلم / فؤاد جرادة
مع اقتراب موعد توجه القيادة الفلسطينية الى الامم المتحدة ( استحقاق ايلول ) ، زادت الادارة الامريكية من تهديدها ووعيدها ونضالها من اجل منع ذاك التوجه ،


الفيتو الفلسطيني ...!!

بقلم / فؤاد جرادة
مع اقتراب موعد توجه القيادة الفلسطينية الى الامم المتحدة ( استحقاق ايلول ) ، زادت الادارة الامريكية من تهديدها ووعيدها ونضالها من اجل منع ذاك التوجه ، او افشاله باستخدامها حق النقض (الفيتو ) ، ومن البديهي والمنطقي ان تكون القيادة الفلسطينية والتي تخوض اكبر معركة سياسية عرفها التاريخ المعاصر ، ان تكون قد اعدت العدة لمواجهة هذا الـ( فيتو ) ، فهو على راس قائمة المخاطر المحتملة التي وضعتها القيادة قبل دخولها هذا المعترك .
فاليوم المواجهة اصبحت بين (الدولة الفلسطينية ) من جانب والولايات المتحدة الامريكية واسرائيل من جانب اخر ، فهما اعداء الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية ولا يختلف اثنان على ذلك ، وعلى هذا الاساس كانت القيادة الفلسطينية قد تسلحت بايمانها بالله اولا وبعدالة قضيتها ، وبمساندة كل الاحرار والشرفاء في العالم ، فقد بات للعالم اجمع ان الشعب الفلسطيني شعب يحب الحياة والسلام ويسعى لتحقيقه وتطبيقه للعيش بسلام في دولة ذات سيادة كباقي شعوب الارض .
لذا كان الحراك الدبلمواسي والمساعي الجبارة التي قامت بها قيادة الشعب الفلسطيني حراكا مثمرا ، فقد نتج عن هذا الحراك المكوكي ، اعتراف 130 دولة حتى تاريخ كتابة هذا المقال ، وبذلك تكون قد فاقت نسبة ثلثي الدول الاعضاء في الامم المتحدة  وهي النسبة المطلوبة للحصول على العضوية ، كما ان هذا العدد من الدول المعترفة بالدولة القادمة (فلسطين) وصلت الى حوالي ضعف عدد الدول المعترفة بإسرائيل ، بالاضافة الى دول اخرى قد وعدت بدعم حقوق الفلسطينيين .
من هنا يتبين لنا ان اسرائيل والولايات المتحدة في مواجهة عزلة دولية لم تكن تتوقعها ، فالعرب والمسلمين والعالم مع الدولة الفلسطينية ومع دعم حقوق الفلسطينيين .
ولكن ما هو غير متوقع وغير مبرر ومرفوض جملة وتفصيلا هو ( الفيتو الفلسطيني ) التي تهدد به حركة حماس ، حركة فلسطينية ولدت من رحم الشعب الفلسطيني ومن المفترض أن تسعى لنيل حقوق شعبها ، ترفض هذا التوجه الوطني وتمانع مساندته شعبيا ؟!! (والله عيب ) ، ان مجرد وقوف حماس أو أي فلسطيني على حياد من هذا التوجه يعتبر جريمة وتقصير بحق القضية الفلسطينية ، فكيف إن تم منع مساندته ؟؟ ترى أهذه حماس التي عرفناها ؟؟ ، القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني تمر بمرحلة نضال استثنائي وذو بصمة خاصة وعلى الجميع ان يقف في مواقعه وأن يأخذ دوره لينال شرف المشاركة في هذه المعركة ، فالعزلة التي ستواجهها اسرائيل لرفضها لحقوق الفلسطينيين والولايات المتحدة بحق نقضها لا تختلف كثيرا عن العزلة التي ستواجهها حماس فلسطينيا و عربيا واقليميا واسلاميا ، لمعارضتها ورفضها دعم استحقاقنا ، والجميع سيصفق داخل قاعة الامم المتحدة وخارجها فور انتهاء الرئيس محمود عباس من كلمته امام الامم المتحدة الا اسرائيل وامريكا وحماس .
على حماس ان تعود الى رشدها وان تنحي كل الخلافات الجانبية والحزبية ، فصراعنا اليوم من اجل الحصول على الدولة ، على السيادة ، على الكرامة ، من اجل الحقوق والاستحقاقات الفلسطينية ، فلنخرج من كل الدوائر الضيقة ولنضحي من اجل فلسطين ، فهي تستحق الاكثر والاغلى فلا تخذلوها .
فؤاد جرادة
محرر اخبار فضائية فلسطين .



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.19 ثانية