جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 70 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: فصائل منظمة التحرير الفلسطينية تستنكر حملة التحريض الأمريكية على الرئيس ابو مازن
بتاريخ الأثنين 03 أغسطس 2020 الموضوع: متابعات إعلامية

قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية تستنكر وتدين بشدة حملة التحريض الأمريكية والاسرائيلية
المسعورة على الرئيس ابو مازن
المصدر – د. وسيم وني


قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية تستنكر وتدين بشدة حملة التحريض الأمريكية والاسرائيلية المسعورة على الرئيس ابو مازن


المصدر – د. وسيم وني

إن قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان تستنكر وتدين بشدة حملة التحريض الأميركية- الإسرائيلية المسعورة ضد الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية، وتعرب عن سخطها وغضبها من تلك الحملة التي تكشف عن الوجه الحقيقي لتلك الإدارة الأميركية المنحازة بشكل سافر إلى جانب سلطة الإحتلال الإسرائيلي الغاشم عبر عقود من الزمن، وتكشف ايضا عن النوايا الخبيثة والحقيقية للإدارتين الأميركية والصهيونية لتصفية قضيتنا العادلة.

ونعتبر أن دعوة عضو مجلس النواب الأمريكي "دوغ لامبورن"، للرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفرض عقوبات شخصية على الرئيس الفلسطيني محمود عباس وكبار المسؤولين الفلسطينيين، لعدم إستجابتهم لوقف مخصصات ورواتب اسر الشهداء والاسرى والمعتقلين الفلسطينيين في السجون الصهيونية، حلقة جديدة من حلقات المؤامرات والضغوطات التي مارستها الإدارات الأميركية المتعاقبة من خلال إستخدام الفيتو عشرات المرات في مجلس الأمن، ووقف التمويل عن الأونروا، وإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشطن، وقطع المساعدات الأميركية عن المشافي وإعلانها السافر عن القدس عاصمة لدولة الإحتلال والكثير من السياسات الأميركية العدوانية التي أستهدفت الرئيس الراحل ياسر عرفات، وليس آخرها إعطاء الضوء الأخضر لحكومة الإحتلال لتنفيذ خطة الضم، التي هي جزء من صفقة ترامب المزعومة والفاشلة.

إن قيادة شعبنا الفلسطيني وعلى رأسها الرئيس القائد أبو مازن ومن خلفها شعبنا الفلسطيني بكل قواه الوطنية والإسلامية كانت وما زالت على موقفها الثابت والراسخ لحماية حقوق شعبنا الوطنية وما زالت تشكل سدا منيعا في وجه المخططات  والمؤامرات العدوانية ضد شعبنا المتمثلة بصفقة القرن المزعومة ومخططات الضم الإستيطانية، ولن تفرط بحبة تراب من أرضنا الفلسطينية ولن ترضخ أو تساوم على حقوق شهدائنا وأسرانا وجرحانها البواسل والأبطال وأسرهم وعائلاتهم، مهما بلغت التضحيات.

إن هذا التحريض المسعور يثبت فشل السياسات الأميركية والصهيونية، في النيل من إرادة شعبنا وصموده، ويثبت أيضا أن الرئيس أبو مازن يمضي على خطى ونهج الرئيس الراحل الرمز أبو عمار، في الإتجاه الصحيح من مسيرة نضال شعبنا الفلسطيني المستمرة، ولن يحيد أبدا عن ثوابت شعبنا الفلسطيني، حتى ينعم شعبنا بالحرية وإنهاء الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها الأبدية القدس الشريف وعودة اللاجئين إلى أرضهم وديارهم.

إننا ندعو اشقائنا العرب والمسلمين والمجتمع الدولي لرفض وإدانة هذه الحملة التي تستهدف رئيس دولة معترف بها من غالبية دول العالم، ونؤكد أن السلام العادل والشامل في المنطقة لن يتحقق إلّا من خلال الاعتراف الكامل بالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف التي نصت عليها قرارات الأمم المتحدة والشرعية الدولية التي أكدت على إنهاء الاحتلال وحق العودة وتقرير المصير لشعبنا الفلسطيني.

إننا وفي مواجهة التحريض الأميركي الصهيوني العدواني السافر، ندعو كافة أطياف شعبنا وفصائله الوطنية والإسلامية للالتفاف حول الرئيس أبو مازن والقيادة الفلسطينية وتعزيز الوحدة  الوطنية الفلسطينية للوقوف صفا واحدا في الدفاع عن حقوقنا الوطنية ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية.

إننا نلتف حول الرئيس أبو مازن وقيادة شعبنا الفلسطيني ونحن معها وسوف تسقط كل المخططات والمشاريع التآمرية وتتحطم على صخرة صمود شعبنا وإرادة الوطنية مهما طال الزمن ومهما بلغت التضحيات، وإننا لعائدون.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية