جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 338 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

قضايا وآراء
[ قضايا وآراء ]

·مروان مشتهى : أيها الإنسان .. صبرك يكمن في ابتلاءك
·صالح الشقباوي : الشياطين وابلسة الوطن يتحالفون لإسقاط الشرعية
·صالح الشقباوي : ردا على اخي وصديقي د.نافذ الرفاعي التنوير في الفكر العربي
·عائد زقوت : رسائل الرمال الساخنة والمياه الدافئة
·اللواء عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضلة لوسيا توفيق حجازى
·حنا عيسي : ما هي حقيقة وثيقة كامبل السرية وتفتيت الوطن العربي؟
·ابراهيم احمد فرحات : {{الطيب عبدالرحيم ابوالعبد}
·سالم سريه : اللوبي الصهيوني في فرنسا –الجزء الخامس
·سري القدوة : ميثاق الشرف بين الأحزاب والفصائل المشاركة في الانتخابات الفلسطينية


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: تكوين حسين : نراهن علي جبهتنا الداخلية
بتاريخ الأحد 07 يونيو 2020 الموضوع: قضايا وآراء

https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999502909.jpg
نراهن علي جبهتنا الداخلية
بقلم: تكوين حسين


نراهن علي جبهتنا الداخلية
بقلم: تكوين حسين

العرب لم يغضبوا حينما نقلت السفارة الإسرائيلية من تل أبيب الي القدس وباعتقادي نفس الموقف سيكون في حال اقدمت اسرائيل على ضم الأغوار وضم اراضي الضفة الغربية وغالباً الرد الاوروبي لن يتعدي الحدود الرمزية في الموقف مغلفاً رده بدبلوماسية هنا وهناك ابقاءًعلي ماء الوجه بين الطرفين كونه راعي الاتفاقيات والتفاهمات مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي،وكذلك امريكيا قالت السماء لم تسقط علي الارض حينما نقلت السفارة الإسرائيلية من تل ابيب الي القدس ولن تسقط بعض الضم الاسرائيلي والسيطرة على الأغوار وضم اراضي الضفة، كل هذه العنجهية والغطرسة في الموقف الامريكي والاسرائيلي نابعة من ضعف ووهن الموقف العربي الغارق في هموم ومآسي داخلية ،مما يؤكد ان العالم الغربي لا يري وزناً لاي حضور عربي ليقينها بسيطرتها علي المواقف العربية وتوجيهها من خلال التلويح بتهديد عروشهم،السلطة الفلسطينية تقود المعركة منفردة معلنة ان الضم يعتبر انتهاكاً للامن الدولي وسيحدث ارباكاً ،فالجاليات الفلسطينية سيدفعها الانتماء وسيتجسد بحراك وفعاليات لرفض مشروع الضم وكذلك إجتماع المانحين رفض الضم والتوسع العنصري ولم تخرج اي دولة تؤيده علنا وكذلك البيئة الاقليمية والدولية رافضة لهذا المشروع ، السلطة الفلسطينية قررت ادارة المعركة استراتيجياً اولها تمثل برفض المساومة اما الوطن واما المال، ورفضنا استلام اموال المقاصة ،وبهذه الحالة ومع وقف كافة اشكال التنسيق والاتصالات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي فان الأخيرة ستراهن علي الجبهة الداخلية وتعميق الفصل وصولا الي حدوث عصيان وطني، حالة من الارباك تسود الموقف الإسرائيلي فامريكيا اوعزت الي رئيس الوزراء الإسرائيلي بوقف خطة الضم وايطاليا ابدت رفضها لهذا المشروع وكذلك الشارع الاسرائيلي بحالة انقسام منهم من يؤيد الضم الاسرائيلي والسيطرة على الأغوار وضم اراضي الضفة، ومنهم من يعارضه ويتهم نتنياهو بانه يقود الإسرائيليين الي المجهول مع حضور فايروس فتاك يستدعي تكريس الجهود ،إسرائيل لا تريد السلام وهي اكبر دولة عنصرية تدعي الديمقراطية بدليل قتلهم لرابين حينما اعترف بالفلسطينيين كذلك الشارع الاسرائيلي يعي جيداً ان ما يدور بامريكيا من اضطرابات عقب مقتل جورج فلويد علي يد ضابط شرطة سيؤثر بالسلب عاي التوجه الإسرائيلي، فلا ادني شك بان نتناهو يعتمد علي تاييد ودعم الادارة الامريكية لتنفيذ اي مخطط ، الفعاليات والأنشطة الفلسطينية المبرمجة والوسائل السلمية لتحصين الوعي الفردي والوطني مما سيرفع تكلفة الخسارة الإسرائيلية،وستحاول بلا ادني شك تبحث عن اختراق الجبهة الداخلية وتعميق الفصل وصولا الي حدوث عصيان وطني وتشكيل فجوات في البناء الاجتماعي بين شطري الوطن تمكنه من زعزعة الاستقرار واضعاف واسقاط السلطة،ولكن السلطة الفلسطينية بخطواتها الاستباقية بوقف التنسيق الامني والمدني دفع واشنطن الي الايعاز لحكومة الإحتلال بوقف قرار الضم والتوسع العنصري وهذه اولي ثمار الاستراتيجية الفلسطينية وكما انتصرت هذه الاستراتيجية الوطنية في ارغام الاحتلال علي التراجع عن قرار اقتطاع رواتب الاسري والشهداء ستمضي الي افشال قرار الضم، نحن علي مرمي من تحقيق ما نصبوا اليه ولكننا بحاجة الي الصبر والالتفاف خلف قرارات القيادة لدعمها واثبات حضورها وعليه يجب المشاركة علي كافة المستويات بدءاً بنشطاء التواصل الاجتماعي وصولاً الي المحافل الدولية لرد اسرائيل عن ضم الأغوار وضم اراضي الضفة الغربية، لانها مسالة وجود وصمود ،فنحن نراهن علي التفافنا خلف قيادتنا وعلي قوة جبهتنا الداخلية لانها اثبتت بكل المجالات انها من تردع اي قرار تعسفي يمس بوجودنا وارادتنا.


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.49 ثانية