جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1151 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد خضر : آفة الرشوة
بتاريخ الأحد 17 مايو 2020 الموضوع: قضايا وآراء

آفة الرشوة / الجزء الأول
آفة الرشوة / الجزء الأول
الكاتب: محمد خضر
صور - لبنان


آفة الرشوة / الجزء الأول
الكاتب: محمد خضر
صور - لبنان
الرشوة هي آفة قديمة حديثة لا يخلو أيّ مجتمع منها، وهي نوع من أنواع الفساد، و تعني قيام شخص بدفع مبلغ من المال ،او هدية من الهدايا ، لموظفٍ ما من أجل الحصول على حقّ ليس له، أو بهدف التهرب من واجب عليه القيام به، إذن فإنها طريقة غير مشروعة لكسب المال باستغلال المنصب والنفوذ أو المركز والسلطة، أو حتى المكانة الاجتماعية او الموقع السياسي.
إن استفحال آفة الرشوة في مجتمعاتنا التي تأكل الأخضر واليابس، لا تقتصر على النقد أو سائر الأموال كالأراضي والعقارات وما شابه من تملك، كالسيارات أو المواشي وبقية انواع البهائم ، وغير ذلك من المعطيات الوضعية العينية.
فالرشوة لا تقتصر على المال بل يمكن أن تتخذ أشكالاً عديدة محصلتها تحقيق مصلحة الراشي. قال تعالى:( ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل وتذلّوا بها إلى الحكام لتأكلوا فريقاً من أموال الناس بالإثم وأنتم تعلمون).
   صحيح إن الفساد ظاهرة عالمية، يضاف إليها ظاهرة الرشوة والمحسوبية، واستغلال النفوذ، وغير ذلك من صور الفساد المنتشرة بين الناس؛ لكن علينا أن نحارب هذه الظواهر بشتى السبل من أجل تصحيح مسار المجتمع وتحصينه ودرء مفاسده، فنحن أصحاب الدين الحقّ، وخير أمة أخرجت للناس نأمر بالمعروف وننهى عن المنكر ونؤمن بالله، يقول الرسول صلى الله عليه وسلم:( لعنة الله على الراشي والمرتشي)، حتى الرائش وهو الذي يرتب عملية الرشوة لعنه الرسول صلى الله عليه وسلم.
أسباب الرشوة:
١- ضعف الوازع الديني.
٢- ضعف التربية الأخلاقية، والدينية وفساد المفاهيم التي أدت إلى استحلال المال العام.
٣- قلة التوكل على الله، وكذلك انعدام الثقة في رزقه سبحانه وتعالى.
٤- الطمع، والجشع، وحبّ الثراء السريع.
٥- ضعف السلطة السياسية.
٦- عدم وجود إشراف ومتابعة حقيقية على أعمال الموظف.
٧- ضعف رواتب الموظفين.
٨- تأخر الفصل في المسؤولية الجنائية والتأديبية عن تلك الجرائم وبما لا يحقق الردع العام والخاص.

أضرار الرشوة:
١- نشر الظلم وتمنع العدالة والمساواة في المجتمع.
٢- انهيار الأخلاق والمثل العليا وانعدام الثقة بين أفراد المجتمع الواحد.
٣- إضاعة بركة المال.
٤- الإضرار بالخدمات كالغذاء، والصحة، والبناء، وغيرها.
٥- تفكك المجتمع وتفشي الكراهية والحقد بين أبنائه.
٦- فساد الذمم وسهولة شرائها.
٧- قطع الحق من أصحابه، وإيصاله إلى غيره.
٨- ظهور مبدأ الاتكالية حيث أن الراشي يتبع أسلوب الاتكالية والاعتماد على ماله فقط وسرقة أموال الآخرين.
٩- فساد منهج الحكومة المتبع، والقضاء على مبدأ العدالة.
يتبع
٢٠٢٠/٥/١٦


آفة الرشوة / الجزء الثاني والأخير
الكاتب: محمد خضر
لبنان- صور
كيفية التعامل مع الرشوة:
١- رفض الرشوة، ودعوة الراشي للتراجع.
٢- نهي الآخرين عن تعاملهم مع الراشي.
٣- إعلام الجهات الرقابية في حال عدم ارتداع من تم تحذيرهم.
٤- الاكتفاء بمحاولة النهي عن الرشوة.

خطورة الرشوة:
١- أكل حقوق الناس.
٢- انتشار الرذيلة والسكوت عنها.
٣- تدمير مؤسسات الدولة من خلال تجاوز قوانين العمل.
٤- تراجع أداء الموظفين.
٥- زعزعة تماسك المجتمع.
٦- قتل روح الإبداع عند الأفراد.

سبل علاج الرشوة:
١- الإيمان بالله عز وجل.
٢- تحقيق مبدأ العدالة والديمقراطية، وتكافؤ الفرص ببن أفراد المجتمع.
٣- إصدار قرارات حكومية حاسمة وحازمة بمنع التعامل بالرشوة وأي شكل من أشكالها، وانزال أقصى العقوبات فيمن يثبت عليه التعامل بها.
٤- وضع الرجل المناسب في المكان المناسب.
٥- الرقابة الفعّالة والمستمرة على الموظفين.
٦- حرية الصحافة والتعبير عن الرأي لما لها من دور في كشف الراشي والمرتشي وفضحهم.
٧- تحقيق مبدأ استقلالية القضاء.
٨- إيجاد هيئة مستقلة مختصة بالكشف عن الرشوة.
٩- اختيار أفراد الوظائف العليا بناءً على أولويات الاداء الاحسن واخلاقهم الحسنة وحسن سيرهم وسلوكهم.
١٠- توعية أفراد المجتمع بالآثار السلبية والمدمرة للرشوة.
١١- النظر في رفع الحد الأدنى للأجور بما يكفل العيش الكريم.
١٢- اختيار أماكن آمنة لحفظ العهد، وتعيين الحراسة، واستخدام وسائل الانذار الإلكترونية.
٢٠٢٠/٥/١٧

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية