جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 450 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

شؤون فلسطينية
[ شؤون فلسطينية ]

·المالكي: فلسطين تشتكي الولايات المتحدة إلى محكمة العدل الدولية.
·الذكرى الـ 66 لاستشهاد بطل القُدس وفلسطين عبد القادر الحسيني
·حين تنتصر سجادة الصلاة على خوذة الجندي!
·قرى القدس المدمرة
·حنا عيسى : المتاحف في القدس
·إنذار متأخر قبل الطوفان
·تواصل تختتم المرحلة الثانية من مراحل مشروع نجمة وقمر في محافظة خان يونس
·خان يونس بلدنا
·وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
علي ابوحبلة: علي ابو حبلة : تغيّر الآليات وتبدّل قواعد الاشتباك
بتاريخ الثلاثاء 14 يناير 2020 الموضوع: قضايا وآراء

تغيّر الآليات وتبدّل قواعد الاشتباك
علي ابو حبلة


تغيّر الآليات وتبدّل قواعد الاشتباك
علي ابو حبلة


دخلت المنطقة منعطفا جديدا في صراع المصالح والاستحواذ على مناطق النفوذ، فبعد أن جهد محور واشنطن في تأليب الشارع العراقي واللبناني ضمن محاولات الانقلاب على قوى وأحزاب وفصائل تنضوي تحت إمرة طهران، جاء مقتل قاسم سليماني وابومهدي المهندس ليعيد خلط الأوراق في لعبة الصراع والاستحواذ على النفوذ في المنطقة ضمن تغير الآليات وتبدل في قواعد الاشتباك
نجحت القيادة الايرانية عقب عملية الاغتيال في تحشيد الشارع الإيراني والعراقي ضد الولايات المتحدة وكانت الحشود المليونية التي شاركت في تشييع قاسم سليماني وابوالمهدي المهندس تحمل دلالات مهمة في عملية التحشيد والتثوير وذروة التحشيد ما حمله مضمون خطاب نصر الله والذي رفع شعار إخراج القوات الامريكية من المنطقة .
في أعقاب الضربة الصاروخية على قاعدة عين الأسد والحرير، بات لدى الأميركيين، كما أصدقاء طهران، تصوّر واضح للمرحلة المقبلة في أعقاب الهجوم الصاروخي للحرس الثوري الإيراني ان الرد ليس سوى البداية لردّ فعل طهران وحلفائها ويحمل عنوان تغير الآليات وتبدل قواعد الاشتباك . وهذا القرار بات بمثابة استراتيجية للقوى المنضوية تحت جناح ومحور طهران، وأدنى أهدافه وغاياته إدخال الأميركيين في دائرة الاستهداف في المرحلة الجديدة. على هذا الأساس، خرج الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في خطابه الذي تأخر ليخرج به على الأميركيين والإيرانيين والوسطاء، بعد أن قرأ المستجدات واستوعب الضربة وتراجع عن تهديده بلغة حاسمة بالردّ على الردّ إذا طاول مصالح أميركية.
قادة إيران مجمعون على الاستراتيجية المعتمدة بعد عملية الاغتيال تصعيد لا يقود لمواجهة مباشره مع أمريكا ضمن الحفاظ على موازين القوه والمصالح الايرانية في المنطقة، و ظهرت في تصريحات مختلف المسؤولين، من الرئيس إلى وزير الخارجية، وصولاً إلى المرشد علي خامنئي. ما كان معلوماً قبل الردّ الأوّلي بات مؤكداً بعده. وهذه الاستراتجية في الردّ على عملية الاغتيال تم الاتفاق عليها في مجلس الأمن القومي الإيراني في اجتماعه الشهير وحددت هدفين: الأول، ضربة سريعة مباشرة وعلنية تُظهر الحزم وتُحقّق الردع وتُرمّم المعنويات. والثاني، استغلال لحظة العدوان لصياغة هدف استراتيجي يقلب أهداف التصعيد الأميركي، وهو ما عبّر عنه حلفاء إيران مجتمعين من خلال بياناتهم وصياغة ردودهم على عملية الاغتيال : «طرد الولايات المتحدة من المنطقة».
الردّ الثاني يتضمن برنامجاً عملياً على مدى غير قصير تُعنى به حركات ما يعرف تحالف محور ايران كافة، وليس فقط في الساحة العراقية. وعلى الرغم من التعليقات والتحليلات التي صدرت من أكثر من مكان حول أهمية سابقة كسابقة قصف قاعدة أميركية بصواريخ باليستية على بعد مئات الكيلومترات لا يتمّ اعتراضها بالمنظومات الدفاعية المتطورة، وهذا من شانه أن يقود لتصدّع تآكل قوة الردع الامريكية، وان الانتقام الإيراني بصورته الباردة يحمل مؤشرات تقود أن المنطقة دخلت مرحلة جديدة من عملية الصراع وان عملية الرد ستبقى على الطاولة في إطار معركة الاستنزاف أو بموازاتها، وعمدت إيران إلى محاولة استيعاب الحدث وتعمدت تفويت مشهد سقوط قتلى أمريكيين بشكل مؤلم وتفويت الفرصة على اليمن الاصولي الذي يدفع باتجاه تصعيد الصراع مع إيران وصولا للحرب معها وشل قدراتها لصالح الإخلال بموازين القوى لصالح إسرائيل وتحقيق أمنها . هذه المعركة فُتحت من اليوم بوجه الوجود الأميركي العسكري في الإقليم، ما يعني أن مصالح واشنطن وحياة جنودها ستبقى تحت التهديد الأكيد والخطر وهذا ما دفع واشنطن لإعادة تموضع وانتشار قواتها في المنطقة.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية