جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1063 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: بسام الصالح : اغتيال الرمزية
بتاريخ الجمعة 10 مارس 2017 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/v/t1.0-9/15439751_10208318061725278_4963070534860985540_n.jpg?oh=e2dd623082895354f47d6b9f8e9c7880&oe=59363BAA
اغتيال الرمزية
بسام صالح

دأبت الحركة الصهيونية منذ نشاتها، على طمس الحقيقة وترويج الاكاذيب وتلفيق حقائق جديدة تحاول فرضها وترسيخها عبر وسائل الاعلام المحلية والعالمية 


اغتيال الرمزية
بسام صالح

دأبت الحركة الصهيونية منذ نشاتها، على طمس الحقيقة وترويج الاكاذيب وتلفيق حقائق جديدة تحاول فرضها وترسيخها عبر وسائل الاعلام المحلية والعالمية بعد ان سيطرت علي اغلبها بالمال وبالإعلام والساسة المتمكنين . فاصبحت الرواية الاسرائيلية الصهيونية هي السائدة في وسائل الاعلام المسموعة والمرئية والمكتوبة يتادولها  اصحاب الرأي كما عامة البشر " الشعوب " ، دون منازع الا في ماندر.

ولكن الادهى من ذلك ان هذا الاعلام الموجه  يمارس عملية اغتيال متواصلة للرمزية التي تشكل جزءا هاما من تاريخنا و ثقافتنا، وتعمل الصهيونية ذلك منذ ما قبل اقامة اسرائيل على قتل هذه الرمزية. ماذا نعني بهذه الرمزية الفلسطينية، التي تبدأ من الاسرة لتصل الى اساليب النضال والصمود  والمقاومة لتمتد الى الوطن  بكامله.

 الرمزية التي تمثلها الارض والاستيلاء عليها واقتلاع الاشجار بالزيتونة الرمز الوطني كما هدم البيوت وسرقة الثقافه الوطنية من الحمص الى الفلافل الى الزي الشعبي المطرز وتسويقها كمنتجات للاحتلال.

الرمزية الفلسطينية المناضلة المحصنة  بالحطة الفلسطينية، التي  اصبحت رمزا للنضال الفلسطيني والعالمي  تتميزبها كل الحركات المناهضة ضد الاستعمار والامبريالية، ومحاولات استبدال الوانها بالوان  لا تمت للكوفية الفلسطينية لا من قريب ولا من بعيد، لتتحول من رمز نضالي  الى موضة في متناول الجميع. وتمر في مخيلتي صورة المناضل الاممي تشي غيفارا التي كانت رمزا من رموز النضال العالمي وكيف تحولت الى موضة يرتديها حتى من لا علاقة له بالنضال الاممي.

اغتيال رمزية الرموز ، او الاساءة للشهداء والاسرى واصحاب الاعاقات وما يعنيه ذلك من انعكاسات على الشعب فكل منهم يمثل ويشكل رمزا لمقاومة الاحتلال.

عندما تقوم قوات الاحتلال باعتقال احد الشباب ولن نخوض بالاسباب والمسببات، بل سنركز على الاسلوب القذر الذي تمارسه، فاعتقال طفل،  في ساعات الفجر، من بيته حيث يعتبر البيت رمزا للاستقرار و المكان الامن والدافيء لاي فرد من افراد العائلة ، واهانة وضرب والده او والدته او اخيه الاكبر  او ولي امرة ايا كان  والعبث او تدمير محتويات البيت وقلبها راسا على عقب، فالطفل المعتقل  قد يفقد ثقته بوالده الذي عجز عن توفير ابسط انواع الحماية، وباقي افراد العائلة قد يصابون بحالة من الاحباط والياس  وفقدان الثقة  بالقدرة على مواجهة المحتل.  لتنتقل الحالة الى الحي والقرية.

وهذا له انعكاساته السلبية ايضا على الاجهزة الامنية  ونظرة المواطن لها  كونها مسؤولة عن توفير الحماية للمواطن، فتظهر بصورة العاجز عن حماية اي شئ ، بما فيه الوطن، وكما هو معروف فان اجهزة الامن هي اجهزة الدولة فان  عجزت عن حماية المواطن فالدولة عاجزة امام هذا الاحتلال حتى وان كانت هناك اتفاقيات موقعة، ليبدو طبيعيا ان يتساءل المواطن عن معنى الوطن واجهزته ومؤسساتة ان كانت عاجزة عن حماية مواطن تقوم قوات الاحتلال باعتقاله ! وهذا  يدمر الروح الوطنية وروح المقاومة. ان لم تتم مواجهة ذلك بصورة علمية وبرد مقنع . فالعدو لا يقوم باي خطوة او عمل ان لم تسبقة دراسات وبحوث علمية تحدد نتائج اي عمل سيقوم به .

اغتيال الرمزية هو اغتيال لروح المقاومة ورفض الاحتلال، وتمهيد للاستسلام له وقبوله كامر واقع لا بد من التعايش معاه.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.23 ثانية