جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 307 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

المرأة والمجتمع
[ المرأة والمجتمع ]

·مواصفات المرأة المفضلة للرجل
·أحمد عرار : قطر الخليج
·منال حسن: التجميل من الموهبة إلى الاحتراف
·لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : ذكرى رحيل المناضل وليد إبراهيم سليمان أبو جاموس
·عدلي حسونة : المؤتمر السابع لحركة فتح
·علي الخشيبان : كإعادة طرح مبادرة السلام العربية لقطع الطريق على مزايدي القضية
·(125) ألف فتاة عانس في غزة : الفتيات يبحثن عن الأمان رغم البطالة والحرب !
·حقيقة أعتذار شاعر الموال بشأن الأستقالة من مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافيه
·( اسطورة الحب ) للكاتبة الفلسطينية ( اسراء عبوشي )


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: عاطف ابو بكر/ابوفرح {{جيْشُ الفئرانْ}}
بتاريخ الثلاثاء 10 يناير 2017 الموضوع: قضايا وآراء

{{جيْشُ الفئرانْ}}
شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح
---------------------------
هذا الجيشُ الهاربُ منْ شاحِنةٍ
فيها فردٌ كالفئرانْ


{{جيْشُ الفئرانْ}}
شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح
---------------------------
هذا الجيشُ الهاربُ منْ شاحِنةٍ
فيها فردٌ كالفئرانْ

هزَمَ ولا زالَ يُخِيفُ جيوشَ العُربانْ

فجَبانٌ يُرْعِبُ واللهِ جَبانْ

فَاحْذِفْ هذا أو ذلكَ منْ قائمةِ الشجْعانْ

ما دامَ الحالُ العربيُّ على هذا الحالِ
سيبْقى مُحْتَلُّ بلادي بأمانْ

تَبَّاً لعُروشٍ لا تعرفُ إلَّا انْسحبوا
أو أمْرٌ لقتالٍ ماكو، ولألوِيةٍ رِتَبٍ
كُبْرى جِنرالاتٍ مثل الغِربانْ

تبَّاً لعروشٍ يحْكمها خِصْيانْ

بَدَلاً منْ أخْذِ حُبوبٍ للجنْسِ ،
خُذُوا جْرْعاتٍ لرُجولتكمْ،فلعَلَّ
الناسَ تُسَجِّلكمْ يوْماً بِقوائمها
بينَ الجِدْعانْ

لنْ يَهْزِمنا خصمٌ لو كانتْ كلُّ جيوشُ
الشرقِ منَ النِسوانْ

فأمامَ الفادي جمْعاً هربوا ،كيفَ يكونُ
الحالُ إذا للساحةِ مثلَ الفادي نَزَلَ
مئاتُ الفرسانْ؟

إسألْ نفْسكَ يا فَهْمانْ!!!

منْ كانَ يظنُّ بأنَّ الجنديُّ الإسرائيليْ
لا يُهْزَمُ وَهْمانْ

أو منْ يبْني كلَّ حساباتِ الحلِّ على
فَهْمٍ مَغْلوطٍ غَلطانْ

فاسألْ عنْ أجْنادِ غُزاةِ بلادي
غزَّتنا أو لبنانْ

كانَ ثُغاءُ الأجْنادِ هناكَ كما الخِرفانْ

منْ كانَ يُريدُ بناءَ إمارَتهِ،فهناكَ المَيْدانْ

أو كان يريدُ دُوَيْلتهُ أو دَوْلتهُ فهناكَ الميدانْ

أو منْ كان يريدُ التحريرَ منَ البحرِ
إلى النهرِ فهناكَ الميدانْ

منْ لا يُبْصرُ ما يجري أو لا يفْهمهُ
مَوْقعهُ في الساسةِ بيْنَ العمْيانْ

لا وَقْتَ لِدَلَعٍ أو لتَذاكي بعدَ الآنْ

فمقاوَمةُ الغازي ليستْ صِنْفانْ

فذَكِيٌَّ هذا اللوْنِ وذاكَ غبيٌّ ،
منْ قالَ بذلكَ خَرْفانْ

دَحْرُ المحتَلِيِّنَ بكلِّ الدنْيا
يَعْبرُ دَرْباً وطريقاً لا دَرْبانْ

فكفى هَرْطقةً ،فالأفعى لن تُعْطينا
شِبْراً لو في القِيعانْ

لن نأخذَ حتَّى مقْبرةً أو في ذاتِ
الحجْمِ إمارةَ دونَ قتالٍ فكفانا
ذُلَّاً تَجْريباً وَهَوانْ

قاتِلْ ستَصُدُّ العدْوانْ

وَسيأْتيكَ الخصمُ ذليلاً
مقْصوصَ الجنْحانْ

وتراهُ أمامَكَ يركعُ كالغِلمانْ

أنْصحكمْ للمرَّةِ بعدَ المليونْ
لا ترجو عسَلاً منْ ثُعْبانْ

فادي حَدَّدَ دَرْبَاً أمضى منْ
حَدِّ السيْفِ وَأوْضحَ منْ رؤياً
في يوْمٍ صيْفِيٍّ يا إخْوانْ

كم أرْبكهمْ ،لكنَّ الإنْكارَ لأفْعالٍ
مثْلَ بُطولتهِ تستَدْعي الغَثَيانْ

إنْ كانتْ شاحنةُ البطلِ الفادي
ثأْراً للنايفِ أو للأقصى
فَلَنِعْمَ القُرْبانْ

فكفى هرْطقةً بعدَ الآنْ

ولْتبقى كلُّ بَنادِقِنا في
رحْلةِ عَوْدَتنا دونَ سِواها
القائدُ والهادي والُرُبَّانْ

فبها الحقُّ سيأتينا بدْراً
مكتَمِلاً وَيُصانْ
--------------------------
شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح
٢٠١٧/١/١٠م
من وحي هروب أجناد الغزو
في القدس أمام فرد واحد من
فرسان فلسطين

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.11 ثانية