جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 642 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الرياضي
[ الصباح الرياضي ]

·برشلونة يتوج بطلاً للدوري الاسباني لكرة القدم.
·رياضيو غزة يتصدرون سباق المسافات الطويلة
·كلاسيكو الأرض يبتسم لبرشلونة بهدف سواريز
·منتخبنا الوطني يحتل المركز الـ126 في تصنيف الفيفا
·نهر الحياة ...!
·ألمانيا تتخطى الجزائر بصعوبة وتضرب موعدا مع فرنسا
·المبدع نعمان يقود منتخبنا الوطني لأول لقب قاري وبلوغ أمم آسيا
·الاتحاد الفلسطيني للسباحة يستقبل المدرب وليم ماردوخ
·مفوضية كشافة ومرشدات اريحا والأعوار تناقش فعاليات اسبوع الشباب


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
ناصر اليافاوي: ناصر إسماعيل اليافاوي : يوم الأرض - مواقف وعبر (ورقة تاريخية)
بتاريخ الأربعاء 30 مارس 2016 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xla1/v/t1.0-9/12512781_10156738086300343_6626331659944793706_n.jpg?oh=449a0ac10b39086d1e2119be87bb283a&oe=5792C219
يوم الأرض - مواقف وعبر (ورقة تاريخية)
 كتب د ناصر إسماعيل اليافاوي
تمر علينا ذكري يوم الأرض الفلسطينية هذا العام, بشكل جديد وسط التشرذم المنهج والمخطط الخبيث، الذي رسم من عتبات وأجندات إقليمية ودولية ،تسعى لإركاع الفلسطينيين وإبعادهم


يوم الأرض - مواقف وعبر (ورقة تاريخية) كتب د ناصر إسماعيل اليافاوي
تمر علينا ذكري يوم الأرض الفلسطينية هذا العام, بشكل جديد وسط التشرذم المنهج والمخطط الخبيث، الذي رسم من عتبات وأجندات إقليمية ودولية ،تسعى لإركاع الفلسطينيين وإبعادهم عن جذورهم وتأثلهم بالأرض الفلسطينية المقدسة ، وسيمر يوم الأرض كغيره من المناسبات الاليمة هذا العام مر السحابة بلا ريث ولا عجل ، ولايزال الانقسام يبرح مكانة عقد من الزمن ..

إلتهى دهاقنة السياسية بالشتم والردح عبر الفضائيات الممولة لذلك ،غير متناسين اختيار أجمل الياقات المستوردة، لتزيدهم بهجة وجمالا، متناسين قضاياهم المصيرية ، وخطورة التعامل اليهودي المخطط بدقة مع أرض فلسطين التاريخية ، من رفح للناقورة وحتى قلب العالم (القدس ) ..
من هنا وجدت لزامًا وواجباً وطنيا مقدساً ، أن اعرض بعض الحقائق الضرورية اللازب ذكرها في ذكرى يوم الأرض الفلسطينية :
- إن التعامل اليهودي مع ارض فلسطين تتجسد فيه سياسة التزوير للحقائق التاريخية والجغرافية وتأخذ منحنى- التطهير العرقي والاقتلاع الواضح، والتي برزت من خلال التراكمات التالية :-
-ا عتبر الصهاينة ارض فلسطين ارض يهودية حكومية تتبع (سلطة التطوير وأملاك الصندوق اليهودي ) وبلعت مساحة 92,6%0علما أن ارض فلسطين هي وقف إسلامي000
- إن (الصندوق القومي اليهودي) يسيطر على مساحات شاسعة من ارض الفلسطينيين بلغت حوالي" ثلاثة ملايين وخمسمائة وسبعين ألف دونما " .
- إن مساحة الأراضي ذات الملكية الخاصة للعرب وغير العرب هي مساحة صغيرة تبلغ (7،4 %) ، ومن الأمور الخطيرة جدً أن إجمالي الأرض التي يمتلكها العرب في( الجليل والمثلث والنقب والساحل الفلسطيني) تبلغ حوالي (2،5 % )من المساحة الإجمالية المذكورة 0
من هنا يتضح مدى درجة الاقتلاع التي ينفذها اليهود الصهاينة للعرب الفلسطينيين محاولة منهم لوضعهم في معازل ( بانتوستانات) صغيرة المساحة، والتضييق عليهم بشتى الطرق أملاً من الصهاينة لدفع ما تبقى منهم للهجرة ، علمًا أن عدد الفلسطينيين في أراضي 1948 بلغ أكثر من "مليون وربع" وهذا العدد يعتبر نقطة خطيرة وقنبلة ديموغرافية مخيفة للكيان ، ومن هنا بدأت الحملات الدعائية الترانسفيرية الخطيرة من قبل الأحزاب الصهيونية ، والتي حظيت نتيجة لفكرها العنصري على تأييد جماهيري واسع وحصدت مقاعد الكنيست وتتأهب لتشكيل حكومة صهيونية تتميز بعدائها المطلق لكل عربي أو ما أطلقوا عليهم ( الغيوئيم)0
أمام تلك المعطيات شرعت حكومة الدولة اليهودية بممارسات سياسية خطيرة ،تهدف إلى عزل المدن والقرى العربية سواء كان في الضفة الغربية أو داخل الخط الأخضر عن بعضها البعض ، وذلك بإقامة تجمعات استيطانية يهودية للحيلولة دون تواصلها الجغرافي والعمرانى0
وتبع ذلك بالطبع انتزاع الأراضي السهلية الخصبة والسيطرة على منابع المياه الفلسطينية، لتدمير البنية التحتية للزراعة العربية هناك ،وغرس مستوطنين يهود من شراذم بقاع الأرض من فلاشا أثيوبيا ، وروسيا حتى اليمن اخيرا ..
وسط هذه المخططات الصهيونية القذرة جاءت أحداث يوم الأرض .
يوم الارض 30-3- 1976م :
يعتبر يوم الأرض حدثاً تاريخيًا مميزاً ومفصل من مفاصل المقاومة الفلسطينية للسياسة العنصرية ، والتي تعتبر اليوم نموذجا ثورياً يحتذي به في مقاومة جدار الفصل العنصري في قرية بلعين الفلسطينية الرابضة في الضفة المحتلة .
ومن الجدير بالذكر أن هذا اليوم الثوري أقرته اللجنة القطرية للسلطات المحلية العربيةداخل الكيان ، حيث اعتبرت اللجنة يوم - 30 آذار- من كل عام يوم الأرض الفلسطينية، وذلك بعد أحداث 1976 وسقوط 6 شهداء من عرب فلسطين في مثلث ( سخنين – دير حنا – عرابة – الطيبة ) وجرح 49 فلسطينيا واعتقال 300 من أبطال المقاومة المخضبة دمائهم الزكية لأرض الرسالات0
يوم الأرض وإصدار الكتاب الأسود : -
ومع تداعيات يوم الأرض أصدرت( اللجنة القطرية للدفاع عن الأراضي العربية الفلسطينية ) أطلقت عليه الكتاب الأسود لفضح الممارسات الصهيونية جاء فيه(( لقد كان يوم الأرض 1976 يوم شرف وبطولة ، وتضحية للجماهير الفلسطينية بقدر ما كان يوم عار وجبن وعدوان بالنسبة للكيان اليهودي ، يوم الأرض يوم قاس وطويل ، هو يوم من 29 سنة خاضت الجماهير العربية الفلسطينية في بلادنا معارك شرسة ، وتعرضت لاعتداءات دامية ، وقدمت تضحيات من أجل البقاء الكريم على أرض الآباء والأجداد00
رسالتنا اخيرا :
هذا هو يوم الأرض وهذا هو العطاء المبذول بالدم الذي قدمه الشهداء عبر الأجيال وحملونا الأمانة، للمحافظة على ذكراهم والمحافظة على ثوابتنا وأراضينا ، والى المنقسمين على سلطة وهنة ، هل تعتقدون أنكم لازلتم نحملون الأمانة التى انطلقتم من اجلها أم المناصب الوهمية والكراسي الدوارة أثمن بكثير من دمائهم التي روت أرض الرسالات ننتظر الأيام القادمة علها تجبنا ..
فشهداء يوم الأرض من هناك من داخل أراضي فلسطين المحتلة ، وبالتحديد من شمالها المعتدل ربيعاً يدعوكم يا شعب فلسطين المحاصر في غزة والمتآمر عليه من حكومة الاحتلال وقطعان المستوطنين في الضفة ،أن تنحنوا أمام مطالب الجماهير العطشة للوحدة ، وحدة الدم المسطر تاريخنا الناصع واحذروا من لعنة الدم الأحمر عندما يتحول إلي مداد يكتب به مسيرة الشعوب وتاريخهم ..

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.09 ثانية