جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 344 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: محمد سالم الأغا : الهدلق ، هدلق ولو بين اليهود ربي
بتاريخ الثلاثاء 20 أكتوبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء

https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xta1/v/t1.0-9/12079569_10156147393015343_8958380048057897047_n.jpg?oh=4b79088fc5e783fa2456dcd05babaae0&oe=56D29344
الهدلق ، هدلق ولو بين اليهود ربي
كتب : محمد سالم الأغا *
بداية نحمد الله ونصلي ونسلم علي نبينا محمد صل الله عليه وسلم الذي قال لنا وأمرنا أن : نداري سفهائنا ، فاليوم طلع علينا هدلق كويتي لا نعرف له أصلاً، ولا نعرف في أي زريبة ولد ونشأ، 


الهدلق ، هدلق ولو بين اليهود ربي
كتب : محمد سالم الأغا *
بداية نحمد الله ونصلي ونسلم علي نبينا محمد صل الله عليه وسلم الذي قال لنا وأمرنا أن : نداري سفهائنا ، فاليوم طلع علينا هدلق كويتي لا نعرف له أصلاً، ولا نعرف في أي زريبة ولد ونشأ، إلا أننا نعتقد أنه نشأ في زريبة للقردة والخنازير التي يطلقها جيش الإحتلال الإسرائيلي النازي، علينا في مدننا وقرانا ومخيماتنا، لينالوا من صمود وكفاح وأنتفاضة شعبنا  الفلسطيني .
فالهدلق الكويتي بخسته وبقلبه الصهيوني الحقود قلب المعايير في مقالة بصحيفة الوطن الكويتية وهاجم شعبنا الفلسطيني، الذي أفني علماؤه ومهندسيه وأطباؤه ومعلموه وعمال حياتهم في بناء الكويت الشقيق ــ وهذا بشهادة شيوخ وأمراء آل الصباح الكريم ــ ونسي أو تناسي هدلق الكويت هذا التاريخ الناصع لشعبنا الفلسطيني، ليتهمه ويرمي إنتفاضة شعبنا الفلسطيني وهبة الأقصي بالأرهاب،  وإن دل هذا ما كتبه هذا الهدلق فإنما يدل علي ولاءه وحبه لأسياده اولاد القردة والخنازير .  
و مثلما طالعنا هذ الهدلق، طالعتنا الصحف الإسرائيلية و عتاة الصهاينة و مجرميها بالتحريض علي فخامة الرئيس محمود عباس  وأن هبة القدس وثورة شباب فلسطين وفتياتها ، جاء بعد خطابه الأخير في الأمم المتحدة، وبكل حقارة  يقتلون القتيل ويمشون في جنازته، ويطالبونه بإدانة قتل من قتل أبناؤنا وبناتنا الذين ســــد النتن ياهو وحكومته وقطعان مستوطنيه كل منفذ وكل أمل بين هؤلاء الفتية الذين أمنوا بربهم وبعدالة قضيتهم، فهبوا ينقذون وطنهم وأقصاهم ومقدساتهم من عبث العابثين والمستوطنين .
و أمام تحريض  العدو الصهيوني ورئيس حكومته و وزراءه  ومن تربوا في حظيرة القردة والخنازير ضد رئيسنا المنتخب فخامة الرئيس محمود عباس ممثلنا الشرعي الوحيد، رئيس منظمة التحرير الفلفلسطينية ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية  دولة فلسطين المحتله ، فأن شعبنا الفلسطيني من أقصاه لأقصاه وبكل فئاته يقف بجانبك وحولك يا فخامة، فقد قررنا رد كل ضغط علي فخامتك من كيلي وأشباهة الذين لاهم لهم إلا أمن وامان إسرائيل وسلامة مستوطنيها الذين تلوثت أياديهم وأأيدي ضباطهم وجنودهم بدمائنا الذكية.
فليكف الإرهابيين الإسرائيليين و معهم الأمريكيين ورأس البلاء بريطانيا، عنا ،  فأرضنا الفلسطينية غالية وسنستردها مهما سالت دمائنا ومهما أرتقت في سبيل الله وتحريرها أرواحنا، وأشبالنا و زهراتنا لم يجدوا بين أيديهم إلا السكاكين يدافعون بها عن أرضهم وعن شرف آبائهم وأجدادهم الذي أهدره كيلي و رئيسه وهم يحللون أرضنا وعرضنا ودمائنا لمن طردونا من أرضنا و أحتلوا بيوتنا و يقتلون صباح مساء فلذات أكبادنا.
لقد ذهبت السكرة، وجاءت هبة الأقصي وغضبته، لتنير لنا طريق الخلاص من الأحتلال الإسرائيلي النازي البغيض، فنحن والله العظيم أخي أبو مازن لسنا ضعفاء، ولسنا همل، فإرادتنا شاء الله أن تقوي ، وعزيمتنا رغم ثمان وستين عاما من إحتلال وطرد اليهود لنا من أرضنا وبيوتنا ، لم تلين عزيمتنا ولم نفرط بحبة رمل واحدة رواها أباؤنا وأجدادنا وشهداؤنا بدمائهم، ولن نضيع حقنا في أرضنا وفي بيوتنا التي طردونا منها، فهاهم أشبالنا و زهراتا وفلذات أكبادنا بسكاكينهم بجانبك و  وراءك حتي النصر ... حتي النصر ... حتي النصر .
•    كاتب وصحفي فلسطيني
•    m.s.elagha47@hotmail.com
                        19 أكتوبر

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية