جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 915 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سعاد عزيز : بين حادثة منى و الدور الروسي
بتاريخ الثلاثاء 06 أكتوبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء

بين حادثة منى و الدور الروسي

سعاد عزيز

يرکز الاعلام الايراني و من لف لفه على مسألتين محددتين هما: حادثة تدافع الحجاج في منى و الدور الروسي الجديد في سوريا، حيث هناك إتجاه واضح من أجل إشغال الشعب الايراني بهما ولاسيما وان هناك تهويل ملموس


بين حادثة منى و الدور الروسي

سعاد عزيز

يرکز الاعلام الايراني و من لف لفه على مسألتين محددتين هما: حادثة تدافع الحجاج في منى و الدور الروسي الجديد في سوريا، حيث هناك إتجاه واضح من أجل إشغال الشعب الايراني بهما ولاسيما وان هناك تهويل ملموس للمسألتين في سبيل دفعهما بسياق محدد من أجل تحقيق أهداف و غايات معينة. حادثة التدافع في منى و التي حاول نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية إستغلاله و تسييسه بالدعوة الى تدويل قضية الحج و إنتزاع إدارتها من السلطات السعودية، وشغل الشعب الايراني به من أجل توجيه إهتمامه و إنتباهه نحو تلك المسألة و جعل المشاکل و الازمات الداخلية أمرا ثانويا قياسا لها، أما الدور الروسي الجديد من خلال قصف الطائرات الروسية والذي يطبل و يزمر له الاعلام الايراني و اعلام النظام السوري و حزب الله اللبناني و من کان على شاکلتهم، فإنه وعلى الرغم من إن روسيا أکدت بإنها تقصف مواقع المتطرفين من تنظيم داعش، لکن الذي توضح لحد الان هو إن هذه الطائرات لاتميز بين المعارضة السورية و بين داعش و تستهدف الطرفين بالصورة التي تريدها و ترغب بها کل من طهران و دمشق، وهو مايوضح سر التهافت الايراني ـ السوري على قصف هذه الطائرات و التعويل عليها من أجل تغيير موازين القوى على الارض. طهران التي أرادت و تريد دائما أن تلفت أنظار الشعب الايراني نحو أي شأن خارجي و تناسي المشاکل و الازمات الداخلية الحادة، فإن لعبة إشغال الشعب بشأن خارجي لايقدم او يٶخر شيئا من أحوال و أوضاعه، لم تعد تجدي نفعا، ولذلك فقد کان من الطبيعي جدا أن لايأبه الشعب الايراني لهذه اللعبة المکشوفة الدوافع و الغايات، ومن هنا فإن دعوة نقابات المعلمين في إيران، جميع كوادر التربية والتعليم إلى المشاركة في مظاهرات يوم الخميس القادم احتجاجا على التردي الحاد في الأوضاع المعيشية والأجور غير العادلة والتمييز الإداري في البلاد، تعتبر بمثابة صفعة قوية للنظام و إشعار جدي له بإن لعبته المکشوفة لم تعد تجدي نفعا. المعلمون الايرانيون الذين يعيش معظمهم تحت خط الفقر، يقبع عدد کبير منهم في السجون بسبب نشاطاتهم و تحرکاتهم الاحتجاجية، يمکن النظر الى تظاهرات يوم الخميس القادم بإنها ستکون لها تأثيرات و تداعيات هامة خصوصا وانها ستکون محاطة بالقوات الامنية و من المتوقع جدا حدوث مواجهات و مصادمات بين المحتجين و القوات الامنية و أن يتم إعتقال أعداد کبيرة من المعلمين کما إنه من المنتظر أيضا أن تنظم شرائح أخرى من الشعب الايراني للمتظاهرين و تتتوسع دائرتها، وفي کل الاحوال فإن هذا التطور الجديد في الشأن الايراني کفيل بأن يشد أنظار العالم و يوجه إهتمامهم للداخل الايراني الذي وکما أکدت المعارضة الايرانية النشيطة المتمثلة بالمجلس الوطني للمقاومة الايرانية يزخر بکم هائل من المشاکل و الازمات التي يعجز النظام عن حلها ولاسبيل لمعالجتها إلا بالتغيير في طهران.

suaadaziz@yahoo.com 


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.32 ثانية