جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1383 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: سعاد عزيز : ماتبرع طهران بتصديره
بتاريخ الجمعة 11 سبتمبر 2015 الموضوع: قضايا وآراء

ماتبرع طهران بتصديره

سعاد عزيز

تصدير الثورة، أهم مبدأ أقيم عليه نظام ولاية الفقيه في إيران بعد أن نجح رجال الدين المتشددون في الاستيلاء على الثورة الايرانية و القضاء على الآخرين أو إقصائهم، وهو مبدأ إعتقدت الشعوب العربية


ماتبرع طهران بتصديره

سعاد عزيز
تصدير الثورة، أهم مبدأ أقيم عليه نظام ولاية الفقيه في إيران بعد أن نجح رجال الدين المتشددون في الاستيلاء على الثورة الايرانية و القضاء على الآخرين أو إقصائهم، وهو مبدأ إعتقدت الشعوب العربية و الاسلامية بإنه يعني تصدير الافکار و المبادئ التحررية الانسانية و نصرة الشعوب في مواجهتها للظلم و الاستبداد و الدکتاتورية، لکن رويدا رويدا، توضحت حقيقة هذا المبدأ و صار الجميع يعرفون ماهيتها و معدنها الاساسي. الاوضاع في سوريا و العراق و اليمن و لبنان، أعطت أکثر من قناعة بحقيقة الدور الايراني في المنطقة عموما وفي هذه الدول خصوصا و بينت بوضوح مالذي قد قامت و تقوم طهران بتصديره لهذه الدول الاربعة و دول أخرى في المنطقة، خصوصا بعد أن برز دور الحرس الثوري الايراني و جناحه الخارجي قوة القدس بقيادة قاسم سليماني، حيث صارت هنالك قناعة بأن النظام في إيران يسعى لتجييش المنطقة وفق السياق الطائفي و السعي من وراء ذلك لإعادة البناء الديموغرافي للمجتمعات. الدور المشبوه الذي قامت به السفارات الايرانية و ملحقاتها الثقافية في المغرب و السودان على سبيل المثال لا الحصر و التي قادت الى قطع العلاقات او إغلاق الملحقيات، تشرح جانب من مبدأ تصدير الثورة المزعومة، لکن تصدير الثورة کما يدعون لم يقف عند حد التجييش الطائفي و العبث بالبناء الديموغرافي للمجتمعات وانما تعدته الى أبعد من ذلك، خصوصا  بعد إکتشاف أمر الخلية الارهابية في البحرين و التي حاولت تهريب أسلحة إيرانية الى داخل البلاد، والتصريح الخطير الذي أدلى به وزير خارجية البحرين الذي أکد أن كمية المتفجرات التي أتت من إيران كانت كفيلة بمحو المنامة، فإن ذلك يکفي لفهم جانبا آخرا من مبدأ(تصدير الثورة)، لکي تکتمل الصورة و يتم فهم و إدراك هذا المبدأ تماما. إنکشاف و إفتضاح الخلايا العميلة لطهران في الکويت و البحرين، وکذلك شحنات الاسلحة التي أرسلها الحرس الثوري الى جماعة الحوثي في اليمن و التي کشفت عنها المقاومة الايرانية قبل فترة، تدل بوضوح إن مبدأ تصدير الثورة ماهو إلا تصدير للموت و الدمار و الفرقة و الاختلاف و الفوضى و العبث، ولذلك فإنه من المهم جدا على دول المنطقة أن تتدارك الامر بکل دقة و عناية خصوصا وإنها تأتي بعد إعلان الاتفاق النووي، ويجب على هذه الدول أن تعيد النظر في سياساته تجاه طهران خصوصا من جانب إحترام السيادة الايرانية، ذلك إن طهران لا ولم تحترم سيادة دول المنطقة و تدخلت فيها بمنتهى الوقاحة و أوجدت فيها(طوابير خامسة)، وإننا نجد اليوم الموقف و الفرصة أکثر من مناسبة ليس للرد بنفس اسلوب طهران وانما بالاسلوب و النهج الذي يخدم الامن و الاستقرار و السلام في المنطقة على المدى البعيد، وهو يقوم على أساس دعم نضال و تطلعات الشعب الايراني و المقاومة الايرانية من أجل الحرية و الديمقراطية و التغيير في إيران.

 suaadaziz@yahoo.com   


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.07 ثانية