جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1298 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: احسان بدره : سرقة من نوع أخر
بتاريخ الأحد 14 يوليو 2013 الموضوع: قضايا وآراء

سرقة من نوع أخر
  بقلم احسان بدره
لقد يتفنن السارق في إعداد الخطط للسرقة حاجة قد وضع عينه عليها من ما هو مادي من ذهب وأموال وأشياء ثمينة وسرقة حسابات بنكية وغيرها من أنواع السرقات المعروفة.


سرقة من نوع أخر
                                بقلماحسان بدره
لقد يتفنن السارق في إعداد الخطط للسرقة حاجة قد وضع عينه عليها من ما هو مادي من ذهب وأموال وأشياء ثمينة وسرقة حسابات بنكية وغيرها من أنواع السرقات المعروفة.
ولكن نحن الآن نعيش في زمن غريب كل الغرائب والعجائب فيه حيت تحدث فيه أشياء لم نكن نتوقعها أن تحدث والغرابة ليس في زمن حدوثها أو حدوثها بل الغرابة الدهشة بل يصل  الأمر لبعض العامة الصدمة من يقوم يتلك الحوادث لأنهم مغيبين ومغسول دمائهم  وسرقوا حني بعقولهم بالعاطفة الدينية والشعارات الكاذبة التي ظاهرها خير وباطنها شر شعارات من أقوال الملائكة ولكن الأفعال من إعمال الشياطين بل إن الشياطين تعجز عن فعل أفعالهم أما من يعرفهم لا يستغرب من أفعالهم والسرقة التي نتحدث عنها هي سرقة العقول وسرقة الضمير اعتداء على الحريات اعتداء على الفكر الإنساني  وتمرير مشاريع كانت منكرة من طرفهم   وتعبر خيانة وطن إما لما وصلت إليهم أصبح من اكبر ألوطيات واهم المشاريع الحلال وهم جماعة وضعت نفسها تحت تصرف من يدفع أكثر من الأموال مقابل تنفيذ مشاريع وجرائم هي في الشعب باسم الشرعية الزائفة وباسم الدين والإسلام الوسطي والمعتدل .
تلك السرقة التي تتبعها جماعة الإخوان المسلمين من سرقة الثورة وسرقة التاريخ والنضال بالنزيف والتعديل والتحريف وجعل كل التاريخ يبدأ من عندهم ومن خلالهم وهم جماعة لا تعترف بالذي  كان قبلها وتحرمه وتخون من ينادي به  وتكفر من هو ليس  معها وبعد أن يتمكن من الوصول الى الهدف الاسمي لهم من 80عام  وهو السيطرة والتكميم وإنكار غيرها لأنها وجدت بديل الغير وهم لايحبزون المشاركة السياسية ولا يعترفون بالشرعية الا اذا كان لهم اما عندما تهف ضدهم تصبح شرعية خيانة وهم الشرعية من مرة واحدة  بعدها لا شرعية الا شرعيتهم  وهم من سرق الثورات من الميادين وسرقة كل انجاز وانتسابه إليهم بكل وقاحة وكذب والذي يعتمدوا عليه هو العاطفة الدينية وساذجة العامة من الشعوب وهم من يستخدم أساليب الارهارب والقتل حني في أنصارهم لإرسال رسالة  معدة سلفا أنهم مستهدفين  وهم رسموا لأنفسهم صورة الضحية على الدوام لأنهم جماعة لا تعيش الا في ظل الأزمات والمشاكل والأجواء الغير مستقرة أن هذا هو برنامجهم للسيطرة على الشعوب وخلق أزمات بين فترة وفترة حني لا تستطيع الشعوب الواقعة تحت سيطرتهم بالقوة أن تفكر في أخطائهم ويصبح التفكير في حدث الساعة والأزمة الموجودة وكيفية حلها والتي لا تحل بل تؤجل لفترة آخري بخلق أزمة جديدة وهكذا تباعا من تلك السياسة العوجاء سياسية تمكنهم من السيطرة على مقاليد الأمور وهذا برنامجهم منذ نشأتهم   وجود على حساب الغير وطرحوا أنفسهم بدل الموجود من قبل ،
ولكن نقول إن الحقيقة والمواقف الثابتة والنضال والتاريخ المشرف أكبر من نلك الجماعات والأحزاب والتنظيمات المرتزقة وأكبر من يضع نفسه في مقدمة القطار  قطار النضال والحرية ويحاول أن يسرق كل عرق الشعوب ونضال الأحرار  .
 اخيرا الزمن والتاريخ سيلاحقهم ويكشف زيفهم  والتاريخ السيف المسلط على الخونة وعلى سارق التاريخ والنضال


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.29 ثانية