جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1143 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: شاكر فريد حسن : لماذا منعت اجهزة حماس آمال حمد من السفر الى رام اللـه ..؟!
بتاريخ الأحد 12 مايو 2013 الموضوع: قضايا وآراء

  لماذا منعت اجهزة "حماس" آمال حمد من السفر الى رام اللـه ..؟!
              شاكر فريد حسن
تفجرت قبل أيام حادثة آمال حمد ، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" ، التي منعتها أجهزة "حماس" من السفر الى رام اللـه عبر معبر بيت حانون المعروف بـحاجز "ايرز" ، حيث اوقفتها لأكثر من ساعتين


  لماذا منعت اجهزة "حماس" آمال حمد من السفر الى رام اللـه ..؟!
              شاكر فريد حسن
تفجرت قبل أيام حادثة آمال حمد ، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" ، التي منعتها أجهزة "حماس" من السفر الى رام اللـه عبر معبر بيت حانون المعروف بـحاجز "ايرز" ، حيث اوقفتها لأكثر من ساعتين ثم اعادتها الى قطاع غزة .
ويأتي هذا المنع في سياق ممارسات وسياسات حركة "حماس" واجهزتها الأمنية ضد الشخصيات والقوى الوطنية ، التي لا تتفق مع مواقفها ووجهات نظرها ولا تنسجم مع أفكارها وايديولوجيتها ، والتي تعارض مسلكياتها ونهجها القمعي ، وضد الصحفيين والاعلاميين الفلسطينيين ومنعهم من القيام بمهمتهم وأداء رسالتهم الصحفية المقدسة سعياً للتعتيم وطمس وتغييب الحقائق حول ما يجري على أرض الواقع الغزي.
ومن المفارقات المؤسفة المحزنة المخجلة والمخزية ان ممارسات وسياسة العنف والمنع والخنق ، التي تمارسها وتنفذها اجهزة "حماس" هي صورة شبيهة بل طبق الأصل لممارسات سلطات الاحتلال ضد أبناء شعبنا في الضفة الغربية وقطاع غزة . انها ممارسات غوغائية واقصائية تنتهك الحقوق الشخصية والانسانية وتتنافى مع حرية الرأي والموقف والقول وحرية السفر والتنقل ، وهي تسيء لحماس أولاً ، وللنضال الفلسطيني التحرري ثانياً ، ولقضية شعبنا ووحدته ومستقبله ثالثاً ، وتعزز الانقسام والفرقة والتمزق بين أبناء شعبنا وفصائله وأطيافه المختلفة .
ولا شك ان هذه الممارسات القمعية المنهجية  تبرهن على ان"حماس" قوة تجزيئية تحاول خنق وكبت الصوت الآخر لتحقيق أهدافها السياسية وتطبيق ايديولوجيتها السلفية المتعصبة واعلان امارتها .
ان منع آمال حمد من السفر والعبور الى رام اللـه والضفة الغربية يدل على المأزق الكبير الذي تعيشه حماس ، وستدفع ثمنه في نهاية المطاف ، عاجلاً أم آجلاً . وتبدو حماس من خلال هذه التصرقات والسياسات العنجهية الاستبدادية بانها ليست مهياة لفهم معنى الحرية وقبول فكرة التعددية وحق الاختلاف والرأي الآخر .
اننا نستنكر ونرفض بشدة ، وجملة وتفصيلاً ، هذا الاجراء الحمساوي غير الانساني وغير الديمقراطي  بحق عضو حركة "فتح" آمال حمد ونقول باعلى صوت: ان زمن التعتيم والطمس والقبضة الحديدية وكاتم الصوت ولى لغير رجعة ، ولن تستطيع أية سلطة أو مؤسسة مهما كان وزنها وقوتها من طمس وتغييب الحفقيقة واخفاء الشمس بغربال . وأخيراً ، لترتفع أيدي الكبت والبطش والمنع ، ولتسقط سياسة قمع حرية الرأي وحرية التعبير وحرية الاعلام وحرية منع السفر والتنقل . وعلى حماس ان تعي الدرس ولتعلم جيداً  بأننا شعب حضاري، ومن حقه ممارسة حياته بدون قيود وحواجز ، وممارسة حقه بالاختلاف في وجهات النظر والمواقف ، وتكريس التعددية السياسية والفكرية والثقافية في الحياة الفلسطينية والفكر السياسي والحزبي الفلسطيني الراهن .


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية