جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 988 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: رأفت صباح : أمير الفكر ومواطنين صالحين
بتاريخ الأثنين 22 أكتوبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء


أمير الفكر ومواطنين صالحين

بعد غياب طويل عن المشهد السياسي الداخلي للدولة الأردنية والشأن الخارجي العالمي ، يطل علينا الأمير الصالح الحسن بن طلال ، والذي لم نفاجأ نحن الفلسطينيون


أمير الفكر ومواطنين صالحين


بعد غياب طويل عن المشهد السياسي الداخلي للدولة الأردنية والشأن الخارجي العالمي ، يطل علينا الأمير الصالح الحسن بن طلال ، والذي لم نفاجأ نحن الفلسطينيون من تصريحاته التي أطلقها في مقر جمعية عيبال الخيرية والتي تمثل مواطنين أردنيين ولا تمثل المواطنين النابلسيين ، وإن كان بعضها يعود إلى أصول نابلسية . حيث أكد الأمير / حسن بن طلال بأن الضفة الغربية هي جزء من المملكة الأردنية الهاشمية والتي تأسست على الضفتين الشرقية والغربية وهذا يُعتبر خلط في الأوراق ، لقلب الحقائق ، ليكون الحق باطلاً والباطل حق . فهذا القول غير صحيح ، فالدولة الأردنية تأسست عام 1920م في مؤتمر أم قيس ، وكان ذلك على أراضي شرق النهر ، وفي هذا المؤتمر تم رفض أية علاقة مع حكومة فلسطين ، التي كانت موجودة قبل تأسيس الدولة الأردنية ، وفي عام 1921م أعُلنت الأمارة الأردنية ، وفي عام 1946م تم إعلانها مملكة . ومع ذلك يُعتبر أحمد الشقيري رئيس منظمة التحرير الفلسطينية بأنه كان ضيفاً على الملك حسين في القدس ، وأن المسؤولية الأردنية القانونية والسياسية حققها أجداده من خلال القتال على أسوار القدس ، ونحن لا ننكر ذلك وهذا واجب ديني ووطني عليهم مثلهم مثل باقي الشعوب العربية ، وإذا أخذنا بمعيار الأمير فيجب التسليم بأن المصريين لهم الحق في قطاع غزة والسعوديين والعراقيين لهم الحق في أراضي الضفة الغربية . أما قوله بأن حل الدولتين لم يكن قائماً وأن العملية السلمية في رمقها الأخير فقد نسلم بهذا القول . فهذا الحل ابُعد عن الساحة السياسية نتيجة للظروف السياسية والموضوعية التي تعيشها المنطقة العربية من حالات ضعف وترهل . ولكننا نقول بأن الذاتية الوطنية الفلسطينية تشكلت وتصلبت بعد تفجير الثورة الفلسطينية بقيادة الشهيد / ياسر عرفات وإعادة القضية الفلسطينية لأصحابها بعد مؤتمر الرباط عام 1974 فلم يعد بإمكان الصهاينة إلغائها ، وسوف تتحقق الدولة الفلسطينية عاجلاً أم آجلاً بفضل كل الشرفاء والمخلصين من العرب والفلسطينيين . أما عن الوصاية الأردنية القانونية والسيادية على أراضي الضفة الغربية ، لتي احُتلت من المملكة الأردنية الهاشمية ، فحسب حديثه هذا يترتب على المملكة الأردنية مسؤولية وطنية وهي تحرير الأراضي الأردنية من الاحتلال الإسرائيلي باعتبارها أراضي أردنية محتلة وهذا لم يتطرق إليه الأمير حسن ، في حين ما زال مستمراً في إقامة علاقات طبيعية مع إسرائيل بحجة الالتزام باتفاقية السلام الموقعة بين الدولتين والتي تضمن حماية الحدود ما بين الطرفين والتي يقول : " بأنها ليست مرسمه بين الأردن والضفة الغربية إذا اعترفنا لا سمح الله بحدود إسرائيل على النهر" وهي أيضا ماتت مع موت العملية السلمية شأنها شأن اتفاقيات السلام مع الفلسطينيين فضلاً على اعتبار أن السلطة الفلسطينية هي سلطة غير شرعية واعتبارها خارجة على الحكومة المركزية في عمان ، فلا يصح أن تكون هناك حكومتان في دولة واحدة . حقيقة ان تصريحات الأمير هي كشف لحقائق المرحلة المستقبلية والتي نحذر الكل الفلسطيني والعربي منها ، والتي لم يرد الأمير عن السيناريو الذي يتوقعه لدعوته إعادة الضفة الغربية إلى الأردن وهي السيناريو الإسرائيلي – الغربي القديم – الحديث ، وهي عودة قطاع غزة للحكم المصري ، وإنهاء السلطة الفلسطينية في رام الله من خلال المضايقات الأمنية والمالية ، لتصبح غير قادرة على أداء مهماتها ، وولادة دولة المملكة المتحدة ( شرق الأردن وبقايا من الضفة الغربية ) من خلال العودة للتفاوض من قبل السلطات الأردنية مع الاحتلال ، لينتهي هذا التفاوض بإلقاء التجمعات السكانية في الضفة الغربية على عاتق الأردن وبالتالي تحقق إسرائيل من خلال ذلك أربعة أهداف :
  1. - الادعاء بأنها أوفت بالتزاماتها بتنفيذ القرار 242 .
  2. - إلغاء حق عودة اللاجئين الفلسطينيين والعودة إلى مشاريع التوطين مع ترسيخ حق التعويض ، وهذا مطلب إسرائيلي قديم
  3. حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين وخاصة المتواجدين على الأراضي الأردنية .
  4. حل مشكلة المستوطنات عن طريق ضمها إلى دولة إسرائيل .

وحتمـاً سـنـعـود
رئيس اللجنة الشعبية للاجئين
مخيم دير البلح
رأفت صباح

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.19 ثانية