جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 195 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: نبيل عبد الرؤوف البطراوي : مذبحة صبرا وشتيلا
بتاريخ السبت 15 سبتمبر 2012 الموضوع: قضايا وآراء

مذبحة صبرا وشتيلا

مذبحة صبرا وشتيلا وقعت هذه المذبحة بمخيم صبرا حيث يقع هذا المخيم بالقرب من الملعب البلدي في منطقة الرواس في بيروت ,بينما يقع مخيم شتيلا جنوب بيروت وقد تم تأسيسه في العام 1949م بهدف إيواء المئات من ألاجئين الفلسطينيون الذين تدفقوا


مذبحة صبرا وشتيلا

مذبحة صبرا وشتيلا وقعت هذه المذبحة بمخيم صبرا حيث يقع هذا المخيم بالقرب من الملعب البلدي في منطقة الرواس في بيروت ,بينما يقع مخيم شتيلا جنوب بيروت وقد تم تأسيسه في العام 1949م بهدف إيواء المئات من ألاجئين الفلسطينيون الذين تدفقوا من مدن الشمال الفلسطيني ,فبعد خروج قوات الثورة الفلسطينية من لبنان بناء على أتفاق تم بين المقاومة الفلسطينية وإسرائيل برعاية أمريكية ,غربية دخلت القوات الإسرائيلية بقيادة أرئيل شارون رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إلى المنطقة الغربية من بيروت وكان هذا الدخول مناقضا للاتفاق . لقد استمرت المجزرة على مدار ثلاث أيام متتالية 16/17/18/من شهر أيلول حيث سقط عدد كبير من الشهداء الفلسطينيين واللبنانيين ولكن كان غالبيتهم من الفلسطينيين وقدر عدد الشهداء في هذه المجزرة ما بين 3500-5000شهيدا من أصل عشرين ألف مواطن كانوا يقطنون في المخيمين وقت حدوث المجزرة . وقد هيأت القوات الإسرائيلية بعناية لارتكاب مذبحة مروعة بحق مدنيين عزل نفذها مقاتلو قوات الكتائب اللبنانية اليمينية الانعزالية انتقاما من الفلسطينيين من أجل أضعافهم في بيروت ومن أجل بث الرعب في نفوس سكان المخيمات وإجبارهم على الهجرة وترك الساحة اللبنانية ,فقامت المدفعية والطائرات الإسرائيلية بقصف المخيمات رغم اليقين عند هذه القوات بخلوا المخيمات من السلاح والمسلحين ,وأحكمت حصار مدخل المخيمات وأدخلت مقاتلي قوات الكتائب المتعطشين لسفك الدماء وهم مسلحين بالفؤوس والخناجر واخذوا يقتحمون البيوت ويذبحون سكانها دون إطلاق نار واستمرت العناصر المسلحة تتقدم ببطء مخلفة اثأر الموت ورائها فاصلة الرجال عن النساء والأطفال مطلقة عليهم النار بعد إيقافهم على الجدران ,كما تم اغتصاب عدد كبير من النساء وقد رفع الناس العزل الأعلام البيضاء للتعبير عن الاستسلام وانه ليس هناك مسلحون بالمخيم فقتلوهم جميعا وقد كان كل هذا الجرم يتم تحت سمع وبصر القوات والقادة الصهاينة ,وقد عملت القوات الإسرائيلية على توفير الإمدادات والذخيرة والغذاء لمقاتلي الكتائب الذين نفذوا المجزرة . وبعد تكشفت أثار الجريمة البشعة والتي كان ارتكابها بمثابة وصمة عار في جبين البشرية جمعاء وخاصة الولايات المتحدة التي رعت الاتفاق الذي بموجبه تم إخراج قوات الثورة الفلسطينية من لبنان ,وحدوث ضجة ورفض لهذه الجريمة في المجتمعات العربية والدولية وإسرائيل اضطرت الحكومة الإسرائيلية على تشكيل لجنة تحقيق إسرائيلية برئاسة كاهان والتي كما هو معلوم عن القضاء الصهيوني لا يمكن أن يكون منصف بحق العرب ,فكانت نتائج هذه اللجنة مخيبة للآمال وتنم عن الحقد الصهيوني اتجاه كل ما هو فلسطيني ,حيث أقرت هذه اللجنة بمسئولية بيغين وأعضاء حكومته وقادة جيشه على هذه المذبحة استنادا إلى اتخاذهم القرار بالسماح لقوات الكتائب بدخول المخيمات إلا أن اللجنة اكتفت بتحميل النخبة الصهيونية المسئولية غير المباشرة عن هذا الجرم واكتفت بطلب إقالة شارون وعدم التمديد لرفائيل آيتان رئيس الأركان بعد انتهاء مدة خدمته في الجيش ,وبهذا طوت الحكومة الصهيونية والمجتمع الدولي هذه الجريمة البشعة والتي مازالت أثارها شاخصة في نفوس وعقول من عاشوها إلى يومنا هذا فمازالت شواهد قبور الشهداء تصتصرخ الضمير الإنساني في وجوب ملاحقة مرتكبي هذه الجزرة الذين مازالوا يمارسون الجرم بحق أبناء شعبنا الفلسطيني بشتى الأشكال والألوان ,وكانت النتيجة المباشرة لتقاعس المجتمع الدولي عن معاقبة هؤلاء القتلة ارتكاب مجزرتي جنين وغزة ,لا بل ممارسة الجرم اليومي بحق شعبنا ضد الأرض والشجر والحجر فهل سيصحو المجتمع الدولي ويعيد الحقوق إلى أصحابها ؟؟؟ نبيل عبد الرؤوف البطراوي 15/9/2012

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.15 ثانية