جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 290 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

منوعات
[ منوعات ]

·طبيب الأسنان د. رفيق حجازي :الزراعة الفورية تتميز بأنها تتم في نفس اليوم
·التوقيت الأفضل لإجراء أشعة D4 للحامل
·هشاشة العظام ... الأعراض والأسباب والوقاية
·رواية - مطارح سحر ملص
·كورونا ينتشر في 4 دول عربية جديدة
·( وحده المتجهم ) كمال ميرزا يعرف
·تعزية ومواساة : الحاجة حليمة محمد مصطفى نصر ام محمد
·رواية الزغب النرجسي عواطف الكنعاني
·رواية خُلِقَ إنسانا شيزوفيرنيا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: زياد صيدم : مرحبا بالحقيقة وتبا للمنافقين أبا عمار
بتاريخ السبت 07 يوليو 2012 الموضوع: قضايا وآراء


مرحبا بالحقيقة وتبا للمنافقين أبا عمار

بقلم : زياد صيدم

الفلسطيني الأصيل وابن فتح القابضة على الجمر في الجغرافيا الأكثر اكتظاظا ونفاقا في العالم تواقون لكشف الحقيقة بالأدلة القاطعة على كيفية اغتيال شهيد فلسطين ورمزها وأبا الثوار الخالد أبو عمار..


مرحبا بالحقيقة وتبا للمنافقين أبا عمار
 
بقلم : زياد صيدم

الفلسطيني الأصيل وابن فتح القابضة على الجمر في الجغرافيا الأكثر اكتظاظا ونفاقا في العالم تواقون لكشف الحقيقة بالأدلة القاطعة على كيفية اغتيال شهيد فلسطين ورمزها وأبا الثوار الخالد أبو عمار.. ومن يقول غير هذا ويشكك في آلية تقرير الجزيرة وتوقيتها مرفوض مرفوض..وهنا أسجل أسفى على من رابتهم وراهبتهم الشكوك وتسرعوا في الإدلاء بوجهات نظرهم في مسألة تقرير الجزيرة الذي من وجهة نظرهم قد يحمل ازدواجية في الأهداف إن لم تكن رباعية الأهداف أيضا !
لم يساورنا ادني شك بان زعيمنا قد استشهد على أثر سم غامض ومجهول وقد صرح بذلك العديد من القيادات والشخصيات الوطنية الفلسطينية وتم تشكيل لجان تحقيق عجزت عن استجلاء الحقيقة حتى اليوم فهي قضية ليست بالسهلة ومن اغتال الشهيد أذكى وأكثر تطورا وتقدما من بنى يعرب وعلومهم المتواضعة كما هي إمكانياتهم وهذا ينسحب على السلطة الوطنية الفلسطينية بلا شك التي تعتاش على المساعدات الدولية والعربية والتي تعجز حتى اليوم على دفع رواتب موظفيها .
لقد كان متوقعا بان تسارع القيادة الفلسطينية برئيسها الطيران إلى قصر الاليزيه للمطالبة بدعم فرنسي عاجل في القضية وكذلك حركة فتح بلجنتها المركزية ودار الإفتاء في القدس بموافقتها والاستجابة لنداء زوجة الشهيد أبو عمار على أخذ عينات من رفات الشهيد لتأكيد مادة السم التي أشار إليها تقرير الجزيرة علما بأنه قد يكون الوقت متأخرا جدا خاصة بعد تصريحات بعض الخبراء الدوليين حول مادة البولونيوم الغير مدعوم وطبيعتها في فقدان خصائصها المشعة القاتلة مع مرور الزمن وقد مر زمن مضاعف ثلاث مرات لكنه يبقى اجتهاد ومتابعة للقضية على أمل مساعدة المجتمع الدولي والعربي خاصة حيث تحركت تونس مشكورة برفع القضية إلى جامعة الدول العربية وهذا تشكر عليه وبقية الإخوة وكل من يجتهد ويساهم ويدعم دوليا في اكتشاف واستجلاء الحقيقة المنتظرة من كل أبناء فلسطين وأبناء فتح خاصة فهل علم اللذين استعجلوا التصريحات المشككة أو أولئك اللذين سارعوا متباكين على جريمة الاغتيال وضمائرهم غير ألسنتهم فقد تخيلوا واهمين كما دأبوا دوما للتشهير بالسلطة وقيادتها فاعتقدوا بان الفرصة مواتية للنيل من الشرعية الفلسطينية بزعزعة الثقة فى شعبها والمحبين أبدا للرمز أبو عمار صاحب مدرسة الفتح الباقية رغما عن أنوفهم التي تشتم العفن لا سواه ولكن النتانة فى قلوبهم السوداء وهم يجهلون ..وهذا شر البلية !
فأولى من تصريحات البعض منهم بوقف لجنة الانتخابات قبل إن تبدأ عملها بحجة اعتقالات لبعض أفرادها وجعلهم في كفة وكل الشعب بكافة مكوناته وأطيافه بالكفة الأخرى لهو الجريمة الأكثر فداحة بحق الوطن والمواطن.. وان من يطالبن بإطلاق حرية نفر في الخليل قد يكون تم اعتقاله على ذمة قضايا غير سياسية ويتركن الطفل عبد الرحمن برقان ابن التاسعة وابن الخليل الذي ركله الجنود وعذبوه وأرعبوه في شوارع الخليل القديمة كما جاء في فيديو بث بتاريخ 2/7 دون إن يرفعن احتجاجهن على ذلك لهو دليل على إن كيد الكائدين قد يأتي من ذوى القربى ويكون اشد مرارة وغضاضة.
واسمحوا لي بان أسجل رأى الجماهير هنا في قطاع غزة المكلوم التي تجمع على أن دم أبا عمار لن يضيع هدرا ولابد من تكاثف كل الجهود المخلصة والداعمة لسلطتنا الشرعية في استجلاء الأمر حتى نستدل على القاتل الحقيقى والمنفذ أيضا وان كان قد تسلل من بين عشرات الوفود التي أمت المقاطعة المحاصرة طيلة سنوات الحصار وحينها سنعلن بان رصاص الفتح سيكون أسرع من أحقاد المنافقين والمرجفين والعابثين بحقوق الشعب المقدسة والشامتين ..فهاكم شاشنا أبيض ناصع البياض لأنه مستمد من بياض ونقاء تلك الروح الخالدة التي ترقد بانتظار الثأر لها من فلاسفة السلاح وصانعي المجد والشرف من أجيال متعاقبة تتخرج من مدرسة بناها وحصنها ذاك الزاهد والراهب دوما في محراب فلسطين وثورتها ..فلا نامت أعين الجبناء..لا نامت أعين الجبناء.

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.06 ثانية