جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 1350 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

العودة والتحرير
[ العودة والتحرير ]

·عاطف ابو بكر/ابو فرح : قصيدتان:لبطليْنِ  من بلادنا
·الذكرى الثامنه لرحيل الشهيد البطل نبيل عارف حنني (ابو غضب)..
·سقطت الذرائع ألأسرائيلية بشأن حقوق المياه الفلسطينية
·دورة الوفاء لحركة فتح دورة الشهيد القائد أمين الهندي
·سفارة فلسطين في رومانيا ووزارة الثقافة الرومانية تكرمان الشاعر والمفكر الفلسطيني
·الاتحاد العام لطلبة فلسطين بتونس يقيم احتفالا جماهيريا بيوم التضامن العالمي مع ا


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: بسام صالح : الغاء لقاء الرئيس ابو مازن مع موفاز
بتاريخ الأحد 01 يوليو 2012 الموضوع: قضايا وآراء

الغاء لقاء الرئيس ابو مازن مع موفاز
بسام صالح
اثار موضوع لقاء تم الاعداد له بين الرئيس الفلسطيني ابو مازن ونائب رئيس الوزراء الاسرائيلي شاؤؤل
موفاز الكثير من الغضب والسخط الجماهيري،


الغاء لقاء الرئيس ابو مازن مع موفاز
بسام صالح
اثار موضوع لقاء تم الاعداد له بين الرئيس الفلسطيني ابو مازن ونائب رئيس الوزراء الاسرائيلي شاؤؤل
موفاز الكثير من الغضب والسخط الجماهيري، في غالبيته ضد ان يكون اللقاء في مقر المقاطعة برام الله . لا
لشئ الا لما تمثله المقاطعة من رمزية فلسطينية في الصمود والمقاومة امام الاجتياح و الحصار الوحشي الذي
فرضه شارون وموفاز على رمز الشعب الفلسطيني ، الرئيس الخالد ياسر عرفات، وكيف ادى ذلك الى ما
خطط له العدو الاسرائيلي باغتيال الرئيس عرفات.
موفاز كغيره من قيادات الجيش الاسرائيلي يخشى الذهاب للعديد من الدول الاوروبية خوفا من اعتقاله بسبب
التهم الدولية الموجهة بحقة وهي تخص ما قام به من عمليات اجرامية بحق ابناء شعبنا وقياداته، فهو المسؤول
الاول عن اجتياح الضفة العربية ومحاصرة المقاطعة واغتيال الرفيق ابو على مصطفى واخرين من كوادر
وقيادات الحركة الوطنية الفلسطينية. فهل يعقل ان يتم استقباله في رام الله كاي شخصية دولية تقوم بزيارة
الرئيس؟
الرئيس ابو مازن محقا في وقف العملية التفاوضية منذ اكثر من سنتين وقد حدد الموقف الوطني للعودة
للمفاوضات بوقف الاستيطان اولا والاعتراف بمرجعية دولية وزمن محدد للمفاوضات يحدد به تاريخ انتهاء
الاحتلال، باختصار هي مطالب بتنفيذ الاتفاقيات الموقعة سابقا مع دولة الاحتلال والتي مازالت مصرة على
عدم تنفيذها .
السؤال الذي يقلق الفلسطيني اينما تواجد هو اذا كان موقفنا واضحا وضوح الشمس وموقف الاحتلال ليس اقل
منه وضوحا، وموقف القوى الدولية تميز بين الداعمة بلا شروط للاحتلال واخرى بين التبعية للموقف
الامريكي و محاولة الهاؤنا بالتهديد والترغيب ، فلم هذه السرعة بالتجاوب مع كل من يقول عليكم استئناف
المفاوضات ؟ ولماذا نتسارع في الاستجابة لاي طلب لقاء مع المسؤولين الاسرائيليين؟ وغالبا ما يكون الرد
اقبح من الذنب، اننا نريد ان نشرح موقفنا للاسرائيلين!! عجبا وماذا فعلنا طيلة السنوات الماضية ولماذا اوقفنا
العملية التفاوضية الم نقل علانية ان زعماء اسرائيل لا يريدون السلام؟ وتبقى ايادينا ممدودة للسلام !
ما كان لمثل هذا اللقاء ان يثير هذا الاحتجاج الشعبي الشبابي بين الفلسطينيين لو لم يمس كرامة واحساس الكل
الفلسطيني لما يمثله موفاز او غيره من زعماء اسرائيل لما ارتكبوه بحق شعبنا من مجازر، فكيف لنا ان نستقبل
من خطط ونفذ تدمير مقر المقاطعة واغتال رمز وقائد مسيرة شعبنا لعشرات السنوات؟
قرار الرئيس ابو مازن بالغاء اللقاء في المقاطعة كان تجاوبا اكيدا مع المطلب الشعبي الشبابي، وحفاظا على
سيادة المقر نفسه من تنجيسه باستقبال احد مجرمي الحرب ضد اطفال ونساء وابناء شعبنا. ولكن ما نتمناه هو
الغاء مثل هذه اللقاءات في اي مكان اخر الا اذا قبلت حكومة الاحتلال بمطالبنا المشروعة بالانسحاب الكامل
الى حدود الرابع من حزيران 7691 عندها يكون اللقاء من اجل توقيع اتفاق الانسحاب وانهاء الاحتلال، وبدء
مرحلة جديدة من النضال لاقامة دولتنا المستقلة كاملة السيادة .
هكذا نفهم التحرك الشبابي والشعبي ضد زيارة ولقاء المجرم موفاز بمقر المقاطعة، تحرك واعي واحساس
مرهف بواقع شعبنا بعيدا عن اي تعصب فصائلي او تنظيمي، التجاوب مع هذا التحرك بالغاء اللقاء هو تجاوب
فيه الكثير من الحكمة والعقلانية فلا يمكن لاي قائد فلسطيني ان يتجاهل ردة فعل الجماهير على مثل هذا اللقاء.
هذا الموقف الشبابي الشعبي مطلوب ايضا، وبقوة اكبر، في موضوع من يتلاعب بمصير شعبنا ومازال يعطل
ويعرقل المصالحة الفلسطينية، بتصريحات تسئ لشعبنا ولرموز نضاله وعلى راسهم الاخ الشهيد ابو عمار،
والتي صدرت مؤخرا عن ممثل حماس اسامة حمدان الذي بجملة واحدة اساء فيها للرمز ابو عمار وللرئيس ابو
مازن، ولا يسعنا الا ان نقول له خسئت ، وكفاك نباحا امام عمالقة التاريخ الذين سطروا بنضالهم و بدمائهم
تاريخ هذا الشعب العظيم.


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.20 ثانية