الرئيسية / ادب وثقافة / رحيل المهندس أيوب يعقوب رباح

رحيل المهندس أيوب يعقوب رباح

FB_IMG_1715609011233

رحيل المهندس

أيوب يعقوب رباح (أبو جاك)

رئيس بلدية رام الله الأسبق

رجل الأعمال والاقتصاد

(1947م – 2024م)

بقلم لواء ركن / عرابي كلوب 30/4/2024م

المناضل / أيوب يعقوب رباح من مواليد مدينة رام الله بتاريخ 12/8/1947م أنهى دراسته الأساسية والإعدادية وحصل على الثانوية العامة.

التحق بالكلية الإبراهيمية برام الله.

سافر إلى أمريكا وحصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة المدنية من جامعة (Wayne State University) ديترويت بالولايات المتحدة الأمريكية.

– أنتخب رئيساً لبلدية رام الله من عام 1999م – 2005م.

– عضو مجلس أمناء جامعة بيرزيت لمدة سبع سنوات.

– فام بتأسيس مجموعة من المصانع الفلسطينية منها صناعة الإسفنج ومطاحن القمح الذهبي.

– عضو مجلس إدارة مجموعة من الشركات الوطنية

• شركة مصايف رام الله

• الشركة الفلسطينية للاستثمار (نائب الرئيس)

• شركة سجائر القدس

• شركة المستثمرون العرب

• شركة مدارس المستقبل (نائب الرئيس)

• شركة الرعاية الطبية

• عضو مجلس إدارة شركة كهرباء محافظة القدس

المهندس / أيوب يعقوب رباح كان نشيطاً مخلصاً وحدوياً للوطن وليس لرام الله فقط شريف وصادق ووطني بامتياز.

أحد رجالات مدينة رام الله الاقتصادية والوطنية والشخصية البارزة والتي كان لها دور كبير في تطوير ورفعة مدينة رام الله.

عمل بكل جد وإخلاص وتفان في خدمة المدنية الجميلة رام الله دون كلل أو ملل.

المهندس / أيوب يعقوب رباح (أبو جاك) طيب الذكر والسمعة الجيدة والمخلص لشعبه ووطنه مثال العطاء والانتماء والالتزام.

المهندس / أيوب يعقوب رباح متزوج ومن السيدة / رندة داوود صلاح وله من الأبناء (يعقوب جاك) تامر – رامي).

يوم الثلاثاء الموافق 23/4/2024م أنتقل إلى الأمجاد السماوية المهندس / أيوب يعقوب رباح عن عمر يناهز ال (77) عاماً بعد مسيرة حافلة بالعمل والعطاء قضاها في خدمة مدينته ووطنه حيث ترك بصماته في مختلف المناحي خلال ترؤسه لبلدية رام الله. 

شيع جثمانه الطاهر في جنازة رسمية كشفية يوم الخميس الموافق 25/4/2024م من كنيسة سيدة البشارة للروم الكاثوليك – رام الله حيث تم إلقاء نظرة الوداع على جثمانه الطاهر ومن ثم تمت مراسم صلاة الجنازة وشيع إلى مأواه الأخير في مقبر رام الله الجديدة.

شيعت مدينة رام الله اليوم الخميس، جثمان رئيس بلديتها الأسبق أيوب يعقوب رباح (أبو جاك) الساعة 3:00 ظهراً من كنيسة سيدة البشارة للروم الكاثوليك إلى مقبرة رام الله الجديدة بمشاركة شعبية ورسمية وحضور الدكتورة ليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة. 

ومن جانبه، تقدم رئيس بلدية رام الله عيسى قسيس باسم المجلس البلدي وأسرة البلدية، بأحر التعازي لعائلة المرحوم أيوب رباح وكافة أبناء المدينة على رحيله، مشيراً إلى أن رام الله خسرت رجلاً من رجالاتها الذين خدموا وقدموا كل ما لديهم من خدمة للمواطنين بكل تفاني وإخلاص يشهد له الجميع.

وأضاف قسيس، أن المدينة وبلديتها تودع اليوم من ترك بصمات عديدة فيها، خلال فترة ترأسه لبلدية رام الله من العام 1999 ولغاية 2006، أهمها ميدان المنارة الذي أعيد بناؤه ووضع الأسود عليه فكان في تلك الفترة بعد انسحاب قوات الاحتلال من المدينة وإنشاء السلطة الفلسطينية، إضافة إلى عدة مشاريع أنجزت تلك الفترة منها: وضع حجر الأساس وافتتاح قصر رام الله الثقافي، وترميم مبنى المحكمة العثمانية، وبناء حديقة العائلة وهي مقر منتدى الخبرات حاليا.

وأشار إلى الدمار والخراب الذي سببته آلة الحرب الإسرائيلية إبان انتفاضة الأقصى على كافة الأصعدة، حيث عمل الراحل وزملاؤه على تأهيل الشوارع والأرصفة وتأهيل ما تم تفجيره في مبنى البلدية.

إلى ذلك، شكر قسيس باسم عائلة وذوي الفقيد محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، ومؤسسات المدينة والرسمية وكافة فعاليات المحافظة والمشيعين وسرية رام الله الأولى على مشاركتهم ووقوفهم إلى جانب العائلة مع رحيل المرحوم أيوب رباح.

الرب أعطى والرب أخذ فليكن أسم الرب مباركاً.

لروحه الرحمة والمغفرة والسلام.

نعي رئيس بلدية رام الله الأسبق

رام الله عيسى قسيس رئيس بلدية رام الله وأعضاء المجلس البلدي والإدارة التنفيذية ونقابة العاملين وكافة العاملين في أسرة بلدية رام الله وعموم سكان مدينة رام الله ومؤسساتها ينعون بمزيد من الحزن والأسى زميلهم طيب الذكر الفقيد الراحل المهندس أيوب يعقوب رباح “أبو جاك” رئيس بلدية رام الله الأسبق الذي انتقل إلى الأمجاد السماوية مساء يوم الثلاثاء الموافق 23/4/2024 عن عمر يناهز (77) عاماً قضاه في خدمة مدينته ووطنه.

وتتقدم أسرة بلدية رام الله باحر التعازي واصدق مشاعر المواساة من أرملة الفقيد وأبنائه وأشقائه وشقيقاته وعموم آل رباح وحامولة دار أبو جغب وأقربائهم وأنسبائهم في الوطن والمهجر.

الرب أعطى والرب أخذ، فليكن اسم الرب مباركا

لا أراكم الله مكروها بعزيز

الأخ / حسن صالح عضو المجلس الوطني الفلسطيني.

وداعا المهندس أيوب رباح رئيس بلدية رام الله الأسبق 

لا ادري ما أقول عنك ، ففيك وعنك الكلام الطيب كثير ، فانت أيوب رباح رئيس بلدية رام الله السابق ، الكيّس الفطن ، والنشيط في خدمة رام الله وناسها ، وأنت الصديق والمحب لأريحا ، تعاملنا معا في خدمة البلديات الفلسطينية وكنت خير الرجال والمقنع في الحوارات مع البلديات الأخرى فلسطينيا وعربيا ودوليا .. وها أنت ترحل رغم اتفاقنا على اللقاء في أريحا ولكن إرادة الله تعالى في الغياب كانت السباقة .. فلرام الله بكل ناسها وأهلها، ولفلسطين ولأسرتك وآل رباح الكرام نقدم خالص العزاء والله ما عاطى ولله ما اخذ وانا لله وإنا إليه راجعون.

ينعى الاتحاد الأمريكي لأبناء رام الله فلسطين في كافة الولايات المتحدة بمزيد من الحزن والأسى طيب الذكر الفقيد ابن مدينة رام الله المهندس أيوب يعقوب رباح “أبو جاك” رجل الأعمال والاقتصاد ورئيس بلدية رام الله الأسبق.

إن فقدان شخصية بارزة ومهمة كان لها دور كبير في تطوير ورفعة مدينة رام الله ومحورًا للإنجاز والإبداع ليس فقط فقدانًا لأسرته وأصدقائه، ولكنه فقدانًا للمجتمع في مدينة رام الله وفلسطين بأسرها.

نتقدم بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة من أرملة الفقيد وأبناءه وأشقائه وشقيقاته وإلى عموم آل رباح وعائلاتهم، وآل حنانيا وآل صلاح وحامولة دار أبو جغب وأقربائهم وأنسبائهم في الوطن والمهجر.

“الرب أعطى والرب أخذ فليكن اسم الرب مباركاً”

لا أراكم الله مكروها بعزيز.

تتقدم أسرة مدرسة المستقبل ممثلة بمجلس إدارتها وكوادرها التعليمية والإدارية بأحر التعازي والمواساة من عموم آل رباح وأقربائهم بوفاة المرحوم المهندس أيوب يعقوب رباح (أبو جاك) نائب رئيس مجلس إدارة المدرسة سائلين المولى أن يتغمده بواسع رحمته.

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

Messenger_creation_70301667-ff8f-4490-acec-0d719e0048e1

مبادرة نون للكتاب على موعد مع “الماضي يموت غدا” للكاتب هارون الصبيحي

مبادرة نون للكتاب على موعد مع “الماضي يموت غدا” للكاتب هارون الصبيحي . تعقد مبادرة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *