الرئيسية / شؤون محلية اخبار المحافظات / “كليب فلسطيني برؤية عالمية

“كليب فلسطيني برؤية عالمية

received_548485530017619

“كليب فلسطيني برؤية عالمية”

الفنان أحمد هاشم اليازجي في سطور

عاطف صالح المشهراوي

ولد الفنان أحمد هاشم محمد اليازحي بتاريخ 1981/10/20م، في مدينة غزة، ودرس الابتدائية في مدرسة عباد الرحمن، وأكمل دراسته الإعدادية في مدرسة الرافدين الأساسية، ومن ثم انتقل الي مدرسة اليرموك إلى أن أكمل دراسته الثانوية في مدرسة الكرمل الثانوية، ومن ثم أكمل تعليمه الجامعي في جامعة القدس المفتوحة بمدينة غزة .

عاش الفنان أحمد اليازجي هموم شعبه كباقي فناني فلسطين، لا سيما فناني قطاع غزة، وقد تزوج عام 2003 ورزقه الله في زهرتان واثنين من الصبيان، لكنه تعرض لمأساة كبيرة وهو في مقتبل العمر عام 2008 حيث استشهد إخوته الاثنان عامر ومحمد، وابن أخيه أمير، خلال تعرض مركبتهم لقصف جوي من طائرات الاحتلال الإسرائيلي، حيث كان في منتصف العشرينات من عمره .

لم يثني هذا الحدث الجلل عطاء الفنان أحمد من مواصلة عطائه لشعبه ومجتمعه، حيث دخل الوسط الفني ليعبر عما يجوش في خياله وذاكرته وقلبه من عشق وحب لفلسطين وأهلها .

بدأت رحلته الفنية بعنوان “يا سيل الدم”، حيث أنه أهدى هذا العمل الفني لاخوته الشهداء ولكل شهيد فلسطيني، وتلاها أغنية للأبطال الأسرى الفلسطينيين بعنوان “كل عام وانتم السيادة” وقدم هذه الأغنية لصمود أسرانا الأبطال، ومن ثم قدم أغنية بعنوان “هاي الكوفية” للقائد الزعيم الرمز الراحل ياسر عرفات أبو عمار .

ولم يتوقف هذا النبض الفني عن العطاء، فلقد غني الفنان اليازجي لشهر رمضان أغنية بعنوان “ارفع ايديك فوق الجبين” واستمر في العطاء حتى قدم أغنية “هلا يما فلسطيني” التي نالت إعجاب الكثير من جماهيره على شاشة التلفزيون فلسطيني والكوفية وتناقلتها العديد من الإذاعات المحلية .

والجديد والمفاجئ لجماهير الفنان اليازجي ولعشاق التراث الفلسطيني، انه انتهى الفنان أحمد من تسجيل وتصوير ومونتاج كليب جديد بعنوان “والله تباهى تباهى” من إخراج رياض الطهراوي .

ترقبوا هذا العمل الرائع الذي تم تسجيله في “ستوديو الحان الشرق”، وكلمات الشاعر سامي عفانة، وألحان وتوزيع الأستاذ أسامه قاسم، وتصوير مجموعة من المبدعين على رأسهم المصور محمد البرعي، وشارك في الكورال الفنانة اليمنية ظل الكناري، حيث تضمن الكليب مشاهد تمثيلية رائعة تظهر الجديد للفن الفلسطيني والتراث .

الابداع الفني يتجلى في مواهب كثيرة من أبناء شعبنا المتمسكين بالهوية الوطنية والتراثية عنوان .

في الوقت الذي يحاول العدو الإسرائيلي طمس معالم تراثنا، يأتي جيلاً بعد جيل ليحي هذا التراث الوطني والإرث التاريخي الذي يقاوم المحتل جنبا إلى جنب مع البندقية والسياسة .

هنا وفي كل منبر يتجلى لنا أن نستذكر كلمات الخالد فينا زعيمنا “القائد أبو عمار” 

بقي لنا القول: إن الثورة لا تقتصر على البندقية فحسب إنما هي ريشة بيد فنان وقلم بيد كاتب ومبدع بيد جراح، وراء كل شهيد نشيد، ووراء كل أسير موال، وخلف كل جريح هتاف .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

أمين سر حركة "فتح" في تونس مطيع كنعان

أمين سر حركة “فتح” في تونس: العدو لا يفهم إلا لغة القوة

تونس – الصباح- أحمد القدوة: دعا أمين سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” في تونس …