الرئيسية / الآراء والمقالات / سامي إبراهيم فودة : استشهاد الأسير المحرر/ حسين محمد مسالمة بعد صراع مع مرض السرطان

سامي إبراهيم فودة : استشهاد الأسير المحرر/ حسين محمد مسالمة بعد صراع مع مرض السرطان

سامي-إبراهيم-فودة

استشهاد الأسير المحرر/ حسين محمد مسالمة بعد صراع مع مرض السرطان
(1982م – 2021 م)
بقلم :- سامي إبراهيم فودة

242659575_115108504250794_738089890675751226_n
قال تعالى:-“مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلا “صدق الله العظيم
أسير دخل السجن شاباً بكامل قواه العقلية والبدنية وخرج منه كهلاً يصارع الموت تضاعفت معاناة مسالمة مع اكتشاف أصابته بسرطان الدم بسبب سياسة الاهمال الطبي ومماطلة الاحتلال للإفراج عنه, تمكن المرض الخبيث من جسد الأسير وأمضي أشهر من الأوجاع والمعاناة قدم خلالها الاحتلال بعض المسكنات فقط إلى أن تدهور وضع الأسير صحياً ما اضطر الاحتلال للإفراج عنه بعدما أمضي 19 عاماً في سجون الاحتلال قبل عام واحد من انتهاء محكوميته, أفرج عنه في مستشفى سوروكا رفعت الاغلال التي تكبله وغادر السجانون باب الغرفة, لكنة ظل أسير الوجع والمرض العين الذى استشرى في كل انحاء جسده الواهن, حتي وصل إلى مرحلة حرجة جداً أثناء مكوثه في مستشفى “هداسا” الإسرائيلي، من شهر شباط / فبراير 2012, وجرى نقله بعدها إلى مستشفى الاستشاري قبل نحو أسبوع.
إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات أعزائي القراء أحبتي الأفاضل فما أنا بصدده اليوم هو تسليط الضوء على جريمة نكراء جديدة تضاف إلى سلسلة من جرائم الاحتلال بحق الأسرى والأسير المحرر الشهيد / حسين مسالمة الذي ارتقى شهيداً أثر أصابته بسرطان  مساء اليوم الأربعاء في” المستشفى الاستشاري برام الله” الموافق 23 / 9 / 2021 نتيجة سياسة الإهمال الطبي.
الأسير :- حسين محمد حسين علي مسالمة
مواليد:- 26 / 10 / 1982م
مكان الإقامة :- قرية الخضر بقضاء محافظة بيت لحم
البلدة الاصلية:- بيت عوا في قضاء محافظة الخليل
الحالة الاجتماعية :- أعزب
العائلة المناضلة:- هو الابن البكر لعائلته المكونة من عشرة أشقاء ووالديه
تاريخ الاعتقال:- 22/11/2002م
تاريخ الافراج:- الاثنين الموافق 15 / 2 / 2021م
مكان الاعتقال:- محجوز في  مستشفى “سوروكا” الإسرائيلي وقبل أسبوع جرى نقلة إلى مستشفى الاستشاري رام الله
الحكم:- 20 عاماً أمضى منها نحو 19عاما
اعتقال الأسير:- حسين مسالمة
مع بدء انتفاضة الأقصى عام 2000، انخرط الأسير مسالمة في العمل النضالي، حتى اعتقل بتاريخ 22 تشرين الثاني/ نوفمبر 2002، حيث تعرض لتحقيق قاسٍ على مدار ثلاثة شهور، ثم حكم عليه بعد سنتين من اعتقاله بالسجن 20 سنة، وقد تدهورت صحته لكن إدارة سجون الاحتلال ماطلت في نقله للمستشفى، ليتبين أنه مصاب بسرطان الدم (اللوكيميا)، وأن المرض وصل مرحلة متقدمة.
الحالة الصحية للأسير:- حسين مسالمة
كان الأسير مسالمة يعاني من آلام مُبرحة في الرأس والجهاز الهضمي ومن آلام وأوجاع حادة في البطن، ولم يخضع لأي تشخيص طبي وادارة السجون تلكأت في علاجه ولم تكترث لوضعه الصحي ليتبين بعد طول مماطلة أنه مُصاب بمرض سرطان الدم وتم إبلاغ الأسرى بإصابته بسرطان الدم/ اللوكيميا,
نظرة الوداع الأخيرة على جثمان الشهيد الأسير المحرر/ حسين المسالمة
انطلقت قبل ظهر اليوم الخميس الموافق 23/ 9/2021م ، مراسم تشييع جثمان الأسير المحرر المريض بالسرطان حسين مسالمة بمشاركة رسمية وشعبية من قرية الخضر جنوب بيت لحم, وانطلق موكب التشييع من مستشفى بيت جالا الحكومي، بجنازة عسكرية مهيبة بحضور رسمي وشعبي، باتجاه منزل ذويه ببلدة الخضر، ومن ثم الصلاة على جثمانه في مسجد الخضر الكبير، قبيل مواراته الثرى في مقبرة الشهداء بقرية ارطاس بناء على وصيته. هذا وعم الإضراب الشامل جميع مناحي الحياة في محافظة بيت لحم حدادا على روح الشهيد مسالمة.
نسأل الله أن يتغمد الفقيد برحمته وأن يسكنه فسيح جنانه وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان وما نقول إلا ما يرضي ربنا إنا لله وإنا إليه راجعون
اللهم تقبل روحه بقبول حسن وارزقه الجنة التي وعدت بها عبادك لصالحين
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار – والحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية

سري القدوة يكتب : التضامن الاوروبي مع المزارعين الفلسطينيين خطوات مهمة

التضامن الاوروبي مع المزارعين الفلسطينيين خطوات مهمة بقلم :  سري القدوة السبت 23 تشرين الأول …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *