الرئيسية / لواء ركن عرابي كلوب / لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : رحيل الاديبه والشاعره سلافه حسن طاهر حجاوي

لواء ركن/ عرابي كلوب يكتب : رحيل الاديبه والشاعره سلافه حسن طاهر حجاوي

585787848485

رحيل الاديبه والشاعره
سلافه حسن طاهر حجاوي
مدير عام مركز التخطيط الفلسطيني الاسبق
(1934م_2021م)
بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب
16/9/2021م
المناضله/سلافه حسن طاهر حجاوي الأستاذه المثقفه المميزه والشاعره الاديبه من الرائدات الفلسطينيات،أمرأه وطنيه وأنسانه رائعه، ورمز وشخصيه فلسطينيه رائده مثال للشرف العزه والشموخ،رحلت يوم الثلاثاء الموافق14/9/2021م بعد ان اعياها المرض حيث كانت ترقد في المستشفي الاستشاري برام الله في العنايه المركزه منذ عدة ايام مضت،،رحلت وتركت أثرا جميلا،كرست حياتها لخدمة القضيه الفلسطينيه.
المناضله/سلافه حسن طاهر حجاوي من مواليد مدينة نابلس جبل النار عام 1934م،درست في المدرسه العائشيه حتي الصف الثالث الثانوي،انتقل والدها عام1951م الي العراق للعمل هناك كخياط وتاجر اجواخ،مصطحبا معه عائلته الصغيره المؤلفه من زوجته وأربعة اطفال.
اتمت دراستها الثانويه في مدرسة الرشيد في بغداد ،ثم التحقت بكلية الاداب والعلوم وحصلت عل شهادة الليسانس في اللغة الانجليزيه وأدابها بمرتبة امتياز وذلك عام 1956م،ونظرا لحصولها علي أعلي معدل في الكليه منحت جائزة العميد،وحفر أسمها علي لوحة الشرف الخاصه بالكليه.
عملت بالعراق سنين طويله في مؤسسات جامعة بغداد كمترجمه ثم كباحثه في مركز الدراسات الفلسطينيه التابع لكلية العلوم السياسيه وكمحرره لمجلة مركز الدراسات الصادر عن نفس المركز،ثم كمحاضره في كلية العلوم السياسيه بعد ان حصلت علي شهادة الماجستير في العلوم السياسيه.
تزوجت من الشاعر العراقي/كاظم جواد.
بدأت الكتابه الابداعيه كشاعره في وقت مبكر من حياتها،غير انها لم تبدأ بالنشر الا بعد حرب حزيران عام1967م،حين فقدت كل ما بقي من وطنها فتدفقت بقصائدها الوطنيه.
التحقت بصفوف الثوره الفلسطينيه وحركة فتح عام. 1969م،حيث كانت نشطه علي المستوي النسائي والثقافي.
عام 1969 شاركت في مهرجان الشعر العربي التاسع الذي عقد في ختام المؤتمر السابع للاتحاد العام للادباء العرب،ولقيت قصائدها أستقبالا حافلا،وكتبت الصحافه العربيه عنها بأنها تنبئ ان تكون صاحبتها شاعره عربيه كبيره،غير أنها صمتت شعريا بعد حرب اكتوبر عام1973م،بعد ان اصابها بخيبة أمل كبير،فهجرت الشعر وعادت الي مقاعد الدراسة للتخصص في العلوم السياسيه،ولم تعد الي كتابة الشعر الا بعد فاة زوجها السابق الشاعر العراقي/كاظم جواد حيث بادرت الي رثائه بقصيده (سفن الرحيل) التي نشرت علي نطاق واسع ومنذ ذلك الحين أصبحت موزعه حبها لكتابة الشعر وللكتابة الواقعيه في مجال البحوث السياسيه والثقافيه.
كانت نشطه في العراق علي المستوي الثقافي والنسائي وعلي المستوي الفلسطيني،فأنشأت فرعا للاتحام العام للمرأة الفلسطينيه بالعراق،أخذ يعمل في اماكن تجمعات اللاجئين الفلسطينيين في العراق،كما قامت مع عدد من المثقفين الفلسطينيين بتشكيل اتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين بالعراق،وما لبث ان تحول الي فرع للاتحادالعام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين الذي تأسس بعد ذلك.
واصلت نشاطها االنضالي من خلال الاتحاد العام للمرأه الفلسطينيه والاتحام العام للكتاب الفلسطينيبن والمجلس الوطني الفلسطيني.
عام 1983م أنتدبت للعمل كمندوبه للاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين لدي الاتحاد العام للصخفيين العرب الذي أنتدبها بدوره للعمل كممثله له لدي منظمة الصحفيين العالميه في اوروبا،كما قامت بتمثيل اتحاد المرأة والكتاب الفلسطينيين في العديد من المؤتمرات والاجتماعات الدولية الخاصه بالقضية الفلسطينية.
استقالت عام 1988من العمل في كلية العلوم السياسيه بجامعة بغداد وانتقلت الي تونس حيث عملت مديرة للشؤون السياسيه في مكتب رئيس اللجنه التنفيذيه ل(م. ت.ف)،ثم مديرة لمركز التخطيط الفلسطيني التابع لرئيس اللجنة التنفيذيه للمنظمة.
عام 1994م ومع انشاء السلطة الوطنية الفلسطينية،انتقل مركز التخطيط الفلسطيني الي قطاع غزه ،حيث اشرفت علي أعادة تأسيسه مره اخري وبقيت مديره له حتي اواخر عام2005 م.
صدر لها نتاج غير قليل في الادب والسياسه في مقدمته مجموعتان شعريتان،اغنيات فلسطينيه،وسفن الرحيل،ونتاجا متنوعا واسعا في مجالات الادب والبحوث الثقافيه والسياسيه والترجمه.
منذ اسبوعين كانت المناضله/سلافه حجاوي ترقد في المستشفي الاستشاري بغرفة العناية المركزه برام الله.
انتقلت الي رحمة الله تعالي يوم الثلاثاء الموافق 14/9/2021م في المستشفي الاستشاري وتمت الصلاة علي جثمانها الطاهر عصر يوم الاربعاء الموافق15/9/2021م في جامع منجد ومن ثم ووري جثمانها الثري في مأواها الاخير بمقبرة رام الله الجديدة.
رحم الله المناضله والاديبه/سلافه حسن طاهر حجاوي واسكنها فسيح جناته.
ونعي رئيس دولة فلسطين محمود عباس المناضله والاديبه/ سلافه حجاوي التي وافتها المنيه يوم الثلاثاء بعد عمر مديد من النضال الوطني، وتقدم سيادته بأحر التعازي والمواساة لعائلة الفقيده،سائلين الله عز وجل ان يتغمدها برحمته ويسكنها فسيح جناته ويلهم أهلها الصبر والسلوان.
ونعت د. أمال حمد وزيرة شؤون المرأه وأسرة الوزاره المناضله والاديبه سلافه حجاوي التي وافتها المنيه يوم الثلاثاء بعد عمر مديد من النضال الوطني،وأننا نتقدم من الشعب الفلسطيني عامه وعائلتها الكريمه خاصه ومن عموم أل حجاوي الكرام في الوطن والمهجر بالتعازي والمواساة بمصابهم الجلل،فأننا نسأل المولي العلي القدير ان يتغمدالفقيده بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته.
ونعي الاتحاد العام للكتاب الادباء الفلسطينيين الشاعره والمترجمه/سلافه حجاوي أحدي المؤسسيين للاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين ،وجاء في بيان النعي :
ترجل المناضله والشاعره المترجمه/سلافه حجاوي عن صهوة الدنيا،الي دار الخلود موجع بقدر ماقدمت للوطن السليب،وما عاشت من اجله مناضله،ومبدعه عريقه،كرست حياتها من اجل اهدافها الوطنيه السامية وعاشت الام شعبها علي مدد وامتداد عمرها وهي التي هاجرت من الوطن بوعي الصبيه،وانفتح عليها حنين الذكريات في طفوله غير مكتمله لتعيش في المنافي بصقيعها،وتجرب العيش بصمود من يسعي الي الخلاص من مؤقت مفروض،فأثبتت نفسها في ميادين عديده وكانت من الكتيبه الاولي التي أسست الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين،ومارست مهامها بكل تفان وأقتدار،أذ تفارقنا سلافه حجاوي اليوم فجرح جديد يشق جسد الثقافه الوطنيه اليم سيكون شديد الوقع الا من تدبير ما تركت لنا من منجز أدبي،وسيره نضاليه تفخر بها الاجيال القادمه.
وبغيابها الابدي لن نسدل الستار علي صفحه من صفحات نضال شعبنا ،بل سنجعل منها ذكري مميزه لمدنا بالعزيمه ومواصلة المشوار،خالص العزاء لجمهرة الكتاب والادباء وأهل الفقيده الكبيره ولاحبتها ومعارفها
رحمها الله رحمة واسعه.
بمزيد من الحزن والأسى تنعى محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام، المناضلة الشاعرة والأديبة سلافه حجاوي التي رحلت الى جوار ربها صباح اليوم .
كما وتتقدم المحافظ غنام وأسرة المحافظة من عائلة المناضلة حجاوي وشعبنا بأحر التعازي والمواساة سائلة الله عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته ويلهم ذويها الصبر والسلوان .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

246824063_10159396416022199_9176133884619601847_n

الاتحاد العام للكتّاب والأدباء وجامعة القدس المفتوحة يحييان الذكرى الأربعين للشهيد الأديب ماجد أبو شرارة

الاتحاد العام للكتّاب والأدباء وجامعة القدس المفتوحة يحييان الذكرى الأربعين للشهيد الأديب ماجد أبو شرارة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *