الرئيسية / الفلسطينيون في المهجر / أغيثوا الشعب الفلسطيني في غزة! لتتكاتف الجهود لرفع الحصار!

أغيثوا الشعب الفلسطيني في غزة! لتتكاتف الجهود لرفع الحصار!

التحالف الأوروبي

نبارك للشعب الفلسطيني في غزة والقدس وكل مخيمات وقرى ومدن فلسطين هذا النصرالمبارك
شعب فلسطين سطر بوحدته الميدانية في داخل فلسطين وخارجها هذا الصمود ودحر العدوان
أغيثوا الشعب الفلسطيني في غزة! لتتكاتف الجهود لرفع الحصار!
 
بروكسل / الصباح /
اسبوعين من الزمان كانت فاصلتين بتاريخ الشعب الفلسطيني. فبعد حالة الإحباط واليأس التي رافقت تكريس الإنقسام الفلسطيني بإلغاء الإنتخابات الديمقراطية، جاء تصدي شابات وشباب فلسطين للعدوان على الأقصى وجاءت المواجهة الباسلة لمحاولة طرد الفلسطينيين من بيوتهم وتوحد شعب فلسطين بدعم مقاومته في غزة والتي هبت لمناصرة الأقصى.
أيام فخر واعتزاز ليس فقط لصواريخ المقاومة التي ردت على العدوان الصهيوني وعلى التدمير المنظم لبيوت وأبراج المواطنين في غزة ، ولم يستطع ما يسمى بالجيش الذي لا يقهر من ثني عزيمتها او النيل من قوتها وقدرتها على الرد حتى الدقيقة الأخيرة لوقف العدوان.
ونحن في الشتات وخاصة في اوروبا نفتخر ونعتز بآلاف الشابات والشباب والأطفال والمتضامنين من مختلف الجنسيات العربية والأجنبية والأوروبية، فلأول مرة كانت كل المظاهرات بالمئات بل بالآلاف وحتى بالمدن الصغيرة ، وغطت الساحات الأوروبية أعلام فلسطين وشعارات الصمود ورفض العدوان وأكدت كل هذه الفعاليات على حق الشعب الفلسطيني بالمقاومة للإحتلال ورفض وصف هذا الدفاع عن الشعب الفلسطيني بالإرهاب، رفضت هذه الإحتجاجات وصفها بمعاداة السامية فهي ليست موجهة لليهود كديانة، بل الى المستوطنين وجيش الإحتلال، الذي يستهدف البشر والشجر والحجر في فلسطين، وأكدت هذه المظاهرات على حق الشعب الفلسطيني بالعودة الى دياره وممتلكاته، لأن 73 عاما من التهجير والبعد عن الوطن تكفي، ولا بد من نيل الشعب الفلسطيني لحقوقه المشروعة وخاصة بالحرية والإستقلال وأكدت على رفض ما يسمى بقانون يهودية الدولة على ارض فلسطين ومعاملة افلسطينيين كبشر من الدرجة الثانية والثالثة.
نعم تحقق النصر وبهذه المناسبة نتوجه بالعزاء لعائلات شهداء هذا العدوان الصهيوني ونتمنى الشفاء لآلاف الجرحى ونناشد كل جالياتنا وكل مناصرى فلسطين أن يقوموا بإغاثة غزة وتقديم يد العون لها سواء بالتبرعات المالية أم بجمع الأدوية أو بإرسال الوفود الطبية.
نناشد كل محببي العدل والسلام في هذا العالم 15 عاما من الحصار لقطاع غزة يكفي ليرفع الحصار فورا فورا فورا .
أخيرا كل التحية لجماهير الشعب الفلسطيني في كل القرى والمخيمات والمدن في الجليل والمثلث والنقب في القدس والضفة وغزة في مخيمات سوريا ولبنان والأردن وفي كل القارات عبر العاللم.
وليتصاعد النضال لتحقيق العودة والحرية والإستقلال.
المجد والخلود لللشهداء والشفاء العاجل للجرحى والحرية لأسرى فلسطين البواسل داخل زنازين الإحتلال!
بروكسل 23-5-2021
 
لجنة تنسيق التحالف الأوروبي لمناصرة اسرى فلسطين
 

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

سليم النجار

سليم النجار يكتب : السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت / الحلقة السادسة وعشرون

    السيرة الشعبية الفلسطينية في الكويت     الحلقة السادسة وعشرون     كذب شحيح     سليم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *