الرئيسية / الآراء والمقالات / زهــيــر العــزه يكتب : في فلسطين رجال الله … ومواجهة على توقيت القدس

زهــيــر العــزه يكتب : في فلسطين رجال الله … ومواجهة على توقيت القدس

زهير العزه
في فلسطين رجال الله … ومواجهة على توقيت القدس
 
زهــيــر العــزه
يخطف زمن القدس وزمن فلسطين الاضواء من كل شيء في هذا العالم حتى العيد واحتفالاته …حيث هناك لا حساب للوقت فالزمن متواصل وممتد الى حين كنس المستوطن الاستعماري اليهودي الاوروبي المحتل من كل فلسطين …..
في فلسطين ..اللد ويافا وحيفا والناصرة والمثلت والجليل وبئر السبع وكل فلسطين المحتلة عام 1948 ، في مدن الضفة من الخليل ونابلس ورام الله وجنين والقدس واريحا طولكرم وفي غزة هاشم وبيت لحمٍ حيث النفوس الثائرة والارواح المتجددة لاوقت يحسب الا حساب المواجهة مع العدو … مواجهة تبقي القدس حاضرة وتبقي فلسطين واثقة من وعد الله أن الاحتلال الى زوال بالرغم من وحشية الاحتلال وغدر الاهل من المطبعين المتصهينين…………..
في فلسطين التوقيت من بحر غزة الى بحر يافا ………… ومن حدود رفح الى بئر السبع حتى الاغوار ونهر الاردن……..لا توقيت الا توقيت القدس كل القدس بغربها قبل شرقها …. ومن نهرها الى بحرها …………..
في القدس كان إحياء ليلة القدر بدم يمنع تدنيس المسجد الاقصى.. وفي الليلة التي تلتها كان تحريم التهجير والترحيل من الشيخ جراح,……….. وفي الليالي الموعودة كانت غزة تضيء سماء فلسطين بقناديل من نور ونار ……… وليلة العيد أعلنت اللد ويافا وحيفا وعكا وبئر السبع والمثلث الصامد وطبريا ، أن ساعة رحيل المستوطنين الصهاينة اليهود الذين قدموا من اوروبا ودول اوروبا الشرقية واستوطنوا ارض فلسطين قد أَزُفَت ، وان القطاف هو مسألة وقت ….. فوعد الله حق …
في القدس صوت يرتفع بوجه شقيق قيل أنه تربطنا به أصول وجذور.. أن اخجل ….أن استحي ……….لقد فرطت بالاقصى وبالمقدسات من خلال التطبيع مع كيان الاحتلال……. فهل تعيد حساباتك بعد كل ما تشاهده الآن من خلال التلفزة العالمية قبل المحلية ، من إجرام الصهاينة بحق أبناء جلدتك .. أم أنك تجردت من كل حياء ؟
بعد يومين …. في الخامس عشر من أيار هو يوم النكبة … يوم غدر العالم من بريطانيا وفرنسا واوروبا بنا كشعب وفلسطين الدولة والارض حينما ارادوا ان يطمسوا هويتنا، فاستخدموا بعض العرب لتنفيذ مشروعهم ………….. واليوم من القدس يأتي رد شباب القدس وفلسطين ليفرضوا معادلة جديدة….. معادلة كسر حاجز الخوف من مواجهة المحتل وعدم الرهان أو إنتظار الحلول السياسية التي ثبت فشلها وفشل ومن يديرونها فلسطينيا وعربيا ودوليا ، وهو ما سيمكنهم من فرض حلولهم على دولة الكيان وجيشها ومن وقف ويقف خلفهم ولو بعد حين .
اليوم تقول فلسطين كل فلسطين … تقول القدس كل القدس، نحيّي العيد وصلاته………. بحرب شوارع وكر وفر في كل مدن فلسطين ، حماية للاقصى ، حماية لفلسطين ، حماية لكم أيها العرب من تخاذل منكم وطبع أو من صمد ……… تقول فلسطين لي شعب يحميني ولن يرحل…. فاجعلوا توقيت ساعاتكم على توقيت تحركات رجال الله وحجارتهم وصواريخهم .. اجعلوا عقاربها تتحرك أو تتوقف على توقيت المواجهة…. على توقيت القدس…………..
Zazzah60@yahoo.com

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية

سري القدوة يكتب : ايدلوجيا الاستيطان والتهويد والموقف الفلسطيني

ايدلوجيا الاستيطان والتهويد والموقف الفلسطيني بقلم  :  سري القدوة الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2021. …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *