الرئيسية / لواء ركن عرابي كلوب / لواء ركن / عرابي كلوب يكتب : رحيل المناضل ابراهيم عبدالله العر

لواء ركن / عرابي كلوب يكتب : رحيل المناضل ابراهيم عبدالله العر

08246

رحيل المناضل
ابراهيم عبدالله العر ( الكوشي)
(1967م – 2021م)
بقلم لواء ركن / عرابي كلوب 5/5/2021م
المناضل / ابراهيم عبدالله سعيد العر من مواليد مخيم النصيرات للاجئين بتاريخ 15 / 12 /1967م تعود جذور عائلته الى مدينة بئر السبع المحتلة عام 1948م حيث هاجرت اسرته بعد النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني و استقرت في المنطقة الوسطى من قطاع غزة.
انهى دراسته الاساسية و الاعدادية في مدارس وكالة الغوث (الاونروا) بالنصيرات عام 1982م و التحق بمركز التدريب المهني التابع لوكالة الغوث بغزة كاغلب الطلاب اللاجئين و بسبب ضيق الحال حيث حصل على دبلوم مهني عام 1985م, ثم التحق بسوق العمل نظرا لظروفه الاقتصادية الصعبة حيث ان والده يعيل اسرة كبيرة مكونة من عشرة اخوة وثلاث اخوات.
انخرط ابراهيم العر او كما كان يحب ان ينادوه اصدقائه (الكوشي) منذ نعومة اظافره حيث شارك في المظاهرات و الفعاليات الشعبية في كافة المناسبات الوطنية الامر الذي ادى الى ملاحقته و استدعائه بشكل متكرر من قبل ضباط مخابرات الاحتلال.
مع اندلاع شرارة الانتفاضة الاولى المباركة (انتفاضة الحجارة) اواخر عام 1987م, انخرط ابراهيم العر مع مجموعة من شباب المخيم بتشكيلات القيادة الوطنية الموحدة للانتفاضة, حيث عمل في اللجان الشعبية بالمخيم و تقلد هو قيادتهم حيث ساهم من خلال حركة فتح في تطوير الفعاليات الثورية و مواكبة العمل النضالي حتى اصبحت رؤيته و افكاره تعم على كافة المخيمات ذلك بطلب من قيادة الحركة.
عرف ابراهيم بالجرأة و الشجاعة في مقارعة و مواجهة الاحتلال و قد تعرض للكثير من عمليات اطلاق النار المباشر عليه, ولكن رعاية الله كانت تحفه حيث تم نصب له كمين من قبل الجيش الاسرائيلي لاغتياله في احد شوارع المخيم, الا انه ابلغ بذلك من خلال احد المواطنين الشرفاء الذي سمع جنود الاحتلال و هو يتقن اللغة العبرية ان هذا الحاجز هو لتصفية ابراهيم العر عند قدومه في ذلك الشارع.
كان ابراهيم العر (الكوشي) صادق الانتماء, وطني بامتياز, احب الجميع و احبوه و كان على علاقة وطيدة مع كافة فصائل العمل الوطني, علاقة تقوم على الحب و العطاء و التضحية من اجل فلسطين و حركة فتح.
ابراهيم الكوشي كان اول من شكل ما يعرف بالقوات الضاربة في المخيم لردع المتساقطين و تجار المخدرات و العملاء , وهو اول من ادخل الزي الكامل في اللثام حيث كان نشطاء الانتفاضة يتخفون بواسطة كوفية على الرأس فقط, فابدع الكوشي بتفصيل زي كامل و موحد للجان الشعبية و زي بلون مختلف للمجموعات الضاربة.
اعتقل ابراهيم العر هو و مجموعته في المخيم بتاريخ 30/3/1988م و حكم عليه بالسجن لمدة اربع سنوات قضاها في سجن النقب الصحراوي, تقلد خلالها مناصب تنظيمية داخل السجن و كان من قيادات الحركة الاسيرة.
تغنى المعتقلون باسمه حيث صدحو بالاهزوجة المعروفة : (كوشي .. كوشي .. مسؤول اللجان, عشر قميعة… ثلاث بيان… واحد رش البوية.. كتابة على الحيطان).
وقد انتشرت كالنار في الهشيم في كافة السجون.
افرج عنه عام 1993م, واصل العمل التنظيمي و كان من المؤسسين لنادي الاقصى الرياضي عام 1993م في مخيم النصيرات.
مع انشاء السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1994م التحق بالشرطة البحرية برتبة الملازم الاول حيث عمل في وحدة القيادة مع اللواء / مسافر العقاد, و هذه الوحدة كانت نواة عمل للسلطة التنفيذية.
انتقل عام 1998م الى العمل التنظيمي على كشف اللجنة الحركية العليا و حتى عام 2000م و من ثم انتقل للعمل في المنظمات الشعبية بدرجة مدير ((B , و يعتبر ابراهيم العر من المؤسسين للتجمع الوطني لابناء اسر الشهداء عام 1998م.
بعد خروجه من السجن عاد الى الدراسة و حصل على الثانوية العامة, التحق بعدها بجامعة القدس المفتوحة عام 2000م فرع الوسطى حيث حصل على بكالوريوس خدمة اجتماعية عام 2004م وكان خلال هذه الفترة مرجعية العمل الطلابي في الجامعة.
ابراهيم الكوشي لم يترك العمل التنظيمي و ظل متواصلا في كافة النشاطات و الفعاليات التنظيمية حتى وفاته.
كان ابراهيم الكوشي عنوان المحبة و الاخوة الصادقة, طيب القلب, عزيز النفس , عنوان للانتماء الصادق.
احبه الكبير و الصغير في المخيم و كان مبتسما دائما في وجه اهله و اخوانه ورفاقه.
ابراهيم الكوشي هو احد فرسان المخيم و احد رجالات الانتفاضة الاولى و تشهد له ساحات المواجهة و كان رمزا و معلما من معالم الانتفاضة الاولى و عنوانا للتضحية و الفداء و احد قيادات اللجان الشعبية.
ابراهيم العر متزوج و له من الابناء خمسة و هم ( محمد, غالية, الاء, ولاء, غدير).
يوم الجمعة الموافق 23/4/2021 ادخل مستشفى شهداء الاقصى اثر جلطة قلبية حادة ألمت به, حيث فاضت روحه الى بارئها يوم الاحد الموافق 25/4/2021م و شيع الى مأواه الاخير بعد الصلاة على جثمانه الطاهرو وري الثرى.
رحم الله المناضل / ابراهيم عبدالله سعيد العر (الكوشي) و اسكنه فسيح جناته .

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

FB_IMG_1624059272888

لواء ركن /عرابي كلوب يكتب : رحيل العميد المتقاعد مصطفي حبيب اسماعيل(ابو الحكم)

 رحيل العميد المتقاعد مصطفي حبيب اسماعيل(ابو الحكم) عضو اللجنه المركزيه لجبهة التحرير العربيه ومسؤولها في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *