الرئيسية / الآراء والمقالات / الشاعر اللواء شهاب محمد يكتب : فتح تتكلم

الشاعر اللواء شهاب محمد يكتب : فتح تتكلم

شهاب محمد

فتح تتكلم ..
الشاعر: اللواء شهاب محمد
 
 
اشرب من الكاس كم اسقيتنا الما
وكم رميت بنا موتا وكم عدما
 
اشرب من الموت كم اسقيتنا
دمنا يروي وهادا تلالا تبلغ القمما
 
وارقص على بحرنا والنار في حرد
متى نحطم في اعجازنا الصنما
 
واسمع كلاما جديدا غير مرتهن
للنائبات اللواتي دمعهن هما
 
واسمع نشيدا وحيدا لا يؤخره
ذل وخزي ، اذا تاريخنا ابتسما
 
واكتب على صدرها باسم الدماء هنا
الشعب والوطن المسلوب ما هزما
 
واكتب على بحرها في البحر رايتنا
وفي السناء لنا ريح.. بدت حلما
 
ولا تزال بنا الاقدار عاصفة
نحن العواصف لا ما استأخرت قدما
 
وفتحنا تطحن الظلم الذي وقعت
فيه البلاد وتصلي قلب من ظلما
 
وفتحنا الشمس ان جاءت وان غربت
فليلها الحلم ، جاء الحلم محتدما
 
يا ثورة الفتح زيدي النار ، واشتعلي
وعانقينا عناقة الوجد مبتسما
 
واوقدي نارنا عند السناء اذا
حان الزمان الذي فيه المكان سما
 
وعند منعطف في ظله مطر
في صحوه ظفر قد حل وارتسما
 
الفتح شمس تضييء الكون طلعتها
والعصر والنصر جاءا في الرؤى قسما
 
وفتحنا قدسنا ، والدار ديرتنا
موروثها المجد أعلى السيف والقلما
 
فاكتب على جبهة الإعصار موعدنا
واقرا كتابك في الارواح مبتسما
 
وفي النجوم .. وكم دانت لنا صور
وفي البلاد التي فيها البهاء دنا
 
وفي البلاد التي ما تاه سائسها
واستلم الياس فيها وانطو ي ندما
 
وفي القلوب التي مات الوفاء بها
واسترخص الليل فيها وانكوي الندما
 
الان انبئكم ان الدماء هنا
قد ازهرت وارتوت من وفرة حمما
 
وأصبح الدمع بستانا لمن ذرفت
عيناه دمعا ، ومن في دمعه فطما
 
وأصبح القمع في احواله خربا
ما العن القبح من في القبح قدغنما
 
ومن له فية سواد القلب مفخرة
وهل يفاخر من في قبره غرما

عن الصباح الفلسطينية

شاهد أيضاً

سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية

سري القدوة يكتب : ايدلوجيا الاستيطان والتهويد والموقف الفلسطيني

ايدلوجيا الاستيطان والتهويد والموقف الفلسطيني بقلم  :  سري القدوة الخميس 23 أيلول / سبتمبر 2021. …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *