بيان : اللجنة التنفيذيّة المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز
التاريخ: الثلاثاء 01 ديسمبر 2020
الموضوع: متابعات إعلامية


اللجنة التنفيذيّة
المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم)
بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب العربي الفلسطيني الشقيق
إلى أحرار فلسطين الصامدين في الداخل والمهاجر المتمسكين بحقوقهم الوطنية والتاريخية..



اللجنة التنفيذيّة
المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم)
بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب العربي الفلسطيني الشقيق


إلى أحرار فلسطين الصامدين في الداخل والمهاجر المتمسكين بحقوقهم الوطنية والتاريخية..

يا أحرار العالم..

     تؤكّد المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم) كامل تأييدها للشعب العربي الفلسطيني الشقيق وتطلّعاته نحو الحق في تقرير المصير والحريّة، وتعلن المنظمة عن كامل دعمها قراره بالانعتاق من قبضة الاحتلال وإعلان دولته الحرّة المستقلّة وعاصمتها القدس الشريف.

     ولا ريب أنّ شعبنا العربي الأحوازي خير من يدرك معاناة الاحتلال ومأساة الهجرة والشتات وعذابات الأسرى، ويجلّ مسيرة الشهداء الأبرار الذين قدّموا أرواحهم الطاهرة قرابين للوطن، كما أنه يعيّ جيّداً بأنه والشعب العربي الفلسطيني الشقيق، يدفعان ثمن التآمر الاستعماري الفارسي الصهيوني على وجودهما ومستقبلهما.

     وانطلاقاً من هذه المعتقدات والقناعات، وبناءً على مواقفنا القومية والإنسانية، فإننا نعلن عن وقوفنا جنباً إلى جنب مع الشعب العربي الفلسطيني الشقيق في محنته، وندين في ذات الوقت تلك الأصوات الشاذة والمتاجرة باسم فلسطين والمرتمية في أحضان ألد أعداء أمتنا العربيّة والإسلاميّة، كحركتي حماس والجهاد الإسلامي.

     وبتأييدها المستمر للدولة الفارسية، فإنها تدعم جرائمها المتواصلة ضد شعبنا العربي في الأحواز والعراق وسوريا واليمن ولبنان والبحرين، وحتى شعبنا العربي الفلسطيني نفسه وذلك عبر نشرها الفتن الطائفية المقيتة في أوساطه والعمل على ضرب وحدته الوطنيّة.

     والمؤكّد أنّ هذه الدولة الإرهابية (إيران) وبسياساتها العدوانيّة وباحتلالها الأراضي العربية، إنما تعتبر مكمّلة للمشروع الصهيوني الهدّام في منطقتنا العربيّة، ومثلما يتوهّم الأخير بإقامة مشروعه التوسّعي المزعوم من النيل إلى الفرات، فلا تخفي الأولى أحلامها في إقامة الإمبراطورية الفارسيّة المزعومة والكاذبة على أنقاض الأراضي العربية.

     وفي الوقت الذي تؤكّد منظمة حزم موقفها الثابت تجاه الشعب العربي الفلسطيني الشقيق وحقوقه الوطنيّة والتاريخيّة، فإنها تأمل إنهاء الانقسام ووحدة الصفّ الفلسطيني وتوحيد الجهود والطاقات تحت لواء منظمة التحرير الفلسطينية بصفتها الممثل الشرعي والوحيد للقضية الفلسطينية العادلة والمشروعة.

اللجنة التنفيذيّة
المنظمة الوطنيّة لتحرير الأحواز (حزم)






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=50709