بيان صادر عن د. زكريا الأغا رئيس هيئة العمل الوطني
التاريخ: الأحد 08 يوليو 2018
الموضوع: متابعات إعلامية


بيان صادر عن" د. زكريا الأغا" رئيس هيئة العمل الوطني


بيان صادر عن" د. زكريا الأغا" رئيس هيئة العمل الوطني
جاء البيان الصادر عن مكتب المفوض العام للأونروا بخصوص الإجراءات المتوقع اتخاذها لمواجهة العجز في ميزانية الاونروا لهذا العام والمقدر ب217 مليون دولار، يحمل الكثير من الشكوك والمخاوف.
لقد بات واضحا أن هناك العديد من الإجراءات سيتم اتخاذها ومنها برنامج الطوارئ في الضفة الغربية وقطاع غزة ومنها انهاء عقود العاملين في هذه البرامج ووقف بدل السكن في قطاع غزة وغيرها من الاجراءات، كما انه بالنسبة للبرامج هناك تهديد حقيقي لبرنامج التعليم وامكانية عدم بدء العام الدراسي في وقته المحدد في بداية سبتمبر القادم بالإضافة إلى تقليصات في باقي البرامج.
إن هذه الإجراءات خطيرة وتمس الأوضاع الحياتية الصعبة للاجئين الفلسطينيين في مختلف المناطق وخاصة في قطاع غزة والضفة الغربية ولا يمكن تحملها أو قبولها بأي شكل من الأشكال، وعلى المجتمع الدولي والأمم المتحدة على وجه الخصوص التي وقفت عاجزة طيلة 70 عاما عن انصاف اللاجئين وتطبيق قراراتها بخصوصهم وخاصة القرار 194 أن تتحمل مسؤولياتها كاملة في تغطية العجز في ميزانية الأونروا وعدم المساس بالخدمات المقدمة للاجئين الفلسطينيين التي هي أساسا في حدودها الدنيا أو دون ذلك.
إن اللاجئين الفلسطينيين لا يمكن أن يقبلو بالمس بالخدمات الاساسية التي تقدمها الاونروا لهم وهذا ليس منة من أحد وانما هو جزء من الالتزام الدولي لهم بموجب قرار انشاء الاونروا رقم 302 لعام 1949.
إننا نطالب الجمعية العامة للأمم المتحدة وامينها العام بالتحرك العاجل لدى الدول الاعضاء في الامم المتحدة لسد هذا العجز، وأن تخصص جزءا من ميزانيتها لهذا الغرض وانشاء صندوق طوارئ دائم لمواجهة مثل هذه الظروف التي تمر بها الاونروا.
ونحذر بأن الفشل في ذلك من شأنه أن يهدد الأمن والاستقرار في المنطقة، الذي يشكل استمرار عمل الاونروا بصورة لائقة وكافية عامل استقرار في هذه المنطقة التي يسودها الكثير من التوتر وعدم الاستقرار.






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=41492