الهيئة الاسلامية المسيحية تدين الاعتداء على مسيرة أحد الشعانين بالقدس المحتلة
التاريخ: الأثنين 26 مارس 2018
الموضوع: متابعات إعلامية


الهيئة الاسلامية المسيحية تدين الاعتداء على مسيرة أحد الشعانين بالقدس المحتلة



الهيئة الاسلامية المسيحية تدين الاعتداء على مسيرة أحد الشعانين بالقدس المحتلة
أدانت الهيئة الاسلامية – المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي، يوم أمس الأحد الموافق 25/3/2018م، على مسيرة أحد الشعانين في منطقة باب الأسباط في القدس المحتلة، ومهاجمتها لمجموعة من الشبان المتواجدين في هذه المسيرة السلمية احتفاء بالعيد .
واعتبرت الهيئة مهاجمة المشاركين بالضرب والعصى واعتقال البعض منهم انتهاكاً جسيماً للحرية الدينية المنصوص عليها في الاعلان العالمي لحقوق الانسان لسنة 1948م .
واعتبر الامين العام للهيئة د. حنا عيسى مهاجمة قوات الاحتلال للمشاركين في المسيرة والاعتداء عليهم بالضرب أمام باب الأسباط على بعد أمتار من كنيسة الصلاحية داخل البلدة القديمة ترهيب للمواطنين بهدف تهجيرهم من المدينة المقدسة وإحلال قطعان المستوطنين مكانهم لإعطاء المدينة المقدسة الطابع اليهودي اولاً، وتفريغ المدينة من المسيحيين ثانياً، بهدف تصوير الصراع القائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين بأنه صراع ديني وليس صراعا على الحقوق السياسية للشعب الفلسطيني .
وناشدت الهيئة الاسلامية المسيحية الجهات الاقليمية والدولية المعنية بوقف الاجراءات الاسرائيلية التهويدية القائمة على التمييز العنصري ضد الفلسطينيين اصحاب الارض المقدسة من القيام بواجباتهم وطقوسهم الدينية حسب الاصول المرعية .
يشار الى أن كنيسة اللاتين في القدس احتفلت بأحد الشعانين بقداس ترأسه المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية رئيس الأساقفة بيير باتيستا بيتسابالا، في كنيسة القيامة ، بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة ، بمشاركة حراسة الأراضي المقدسة الفرنسيسكانية ، والراهبات والمؤمنين ، ومجموعات الحجاج الذين أتوا خصيصًا في هذه الأيام إلى الأرض المقدسة للاحتفال بأسبوع الآلام بالقدس القديمة.
ا








أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=40405