وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة
التاريخ: الأربعاء 09 ديسمبر 2015
الموضوع: شؤون فلسطينية



https://scontent-mad1-1.xx.fbcdn.net/hphotos-xfp1/v/t1.0-9/12347830_10156325007615343_3153688485899521276_n.jpg?oh=9b2be7606a20f9ff595076164e0b244e&oe=56D4D2F5
وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة
غزة- عبدالهادي مسلم
استجابت وزارة الصحة في رام الله على صرخة واستغاثة عمال شركات النظافة الذين يعملون في مستشفيات ومستوصفات القطاع وعددهم بالمئات والذين لم يتقاضون



وزارة الصحة تصرف شهرين من مستحقات عمال شركات النظافة بمستشفيات غزة
غزة- عبدالهادي مسلم
استجابت وزارة الصحة في رام الله على صرخة واستغاثة عمال شركات النظافة الذين يعملون في مستشفيات ومستوصفات القطاع وعددهم بالمئات والذين لم يتقاضون رواتبهم منذ 4 شهور بصرف شهرين من مستحقاتهم واعدة بانها ستصرف الاشهر المتبقية في القريب

عمال النظافة الغلابة والذين لا تتجاوز رواتتبهم 700 شيكل في مستشفى ناصر تلقوا هذا الخبر بكل سعادة مقدمين الشكر لكل من ساهم في حل مشكلتهم خاصة منسق مركز الديمقراطية وحقوق العاملين في محافظة خانيونس ابراهيم النجار على دوره في التواصل مع المسؤولين وكذلك الى وسائل الإعلام و التي تبنت قضيتهم

وتقدم احمد زعرب رئيس لجنة عمال النظافة في مستشفى ناصر بخانيونس عن شكره وتقديره لكل من ساهم في حل مشكلتنا ومؤكدا ان جميع عمال النظافة الذين يتقاضون رواتب منخفضة لا تتجاوز 700 مروا في ظروف صعبة لا يعلم بها الا الله نتيجة عدم صرف رواتبهم على مدار 4 شهور
واضاف انه بالرغم من ذلك الا انهم كانوا ملتزمين بالدوام الرسمي 8 ساعات وبذل قصارى جهدهم في تنظيف الاقسام لمعرفتهم انهم لو لم يقوموا بهذا العمل لكان الوضع صعبا في المستشفيات واثر على صحة المرضى وانتشار الامراض

وطالب زعرب وزير الصحة بالعمل على صرف رواتبهم المتبقية والعمل على زيادتها لانها لاتلبي احتياجات اسرهم خاصة الاسر التي عدد افرادها كبير
وبدوره قال منسق مركز الديمقراطية وحقوق العاملين في محافظة خانيونس ابراهيم النجار ان مركز الديمقراطية تبنى قضية العاملين في شركات النظافة منذ البداية وعمل على اثارة قضيتهم الانسانية عندما كانوا يتقاضون رواتب لا تتجاوز 500 مع كافة المسؤولين في وزارة الصحة الى ان ثمت زيادتها وهو يعلم علم اليقين ان هذا المبلغ لا يكفي لهؤلاء العمال المساكين

وأشار النجار الى ان المركز ما زال يواصل جهوده واتصالاته من اجل تحسين رواتب هؤلاء العمال والعمل على زيادتها ومتسائلا لماذا لا يتقاضون راتب 1450 شيكل كحد ادنى حسب القانون !

وأوضح منسق مركز الديمقراطية ان المركز تمكن من خلال تواصله الى صرف راتب شهرين للعمال مقدما شكره للاعلام على تبنيه قضية هؤلاء العمال وكذلك لكل المسؤولين في وزارة الصحة داعيا اياهم الى صرف ماتبقى من مستحقات لهم لان اوضاعهم صعبة جدا






أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=30365