أي مصالحة تلك التي أفشلها الصحفي منير المنيراوى المعتقل لدى حماس؟؟
التاريخ: الجمعة 25 يناير 2013
الموضوع: متابعات إعلامية



أي مصالحة تلك التي أفشلها الصحفي منير المنيراوى المعتقل لدى حماس؟؟

كتبت..نسرين موسى..بعد قيام الأمن الداخلي التابع لحكومة غزة المقالة باعتقال الصحفي مدير مكتب نقابة الصحفيين الفلسطينيين منير المنيراوى خرج الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية



أي مصالحة تلك التي أفشلها الصحفي منير المنيراوى المعتقل لدى حماس؟؟

كتبت..نسرين موسى..بعد قيام الأمن الداخلي التابع لحكومة غزة المقالة باعتقال الصحفي مدير مكتب نقابة الصحفيين الفلسطينيين منير المنيراوى خرج الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية إسلام شهوان بتصريح صحفي يذكر به سبب اعتقال الصحفي المنيراوى وغيره من الصحفيين الذين تم اعتقالهم وقال أنهم يفشلون المصالحة؟؟

السؤال الذي يراودني وغيري أي مصالحة تلك الذي يتحدث عنها شهوان وأين هي ؟؟

هل الصحفي المنيراوى هو الذي يعثر الاتفاق؟؟

هل المنيراوى هو الذي يتململ في تطبيق بنود المصالحة على ارض الواقع وليس عبر تصريحات إعلامية ملها الشارع الفلسطيني؟؟

هل الصحفي المنيراوى هو الذي يضع الأزمنة ويقيد المصالحة بشروطات تحيل عقدها؟؟

كيف ومتى عطل الصحفي المنيراوى وغيره المصالحة المزعومة والتي بات يشك المواطن بصدق النوايا في تطبيقها.

للأسف تلك الأسباب مجرد حجج وقمع لحرية الراى والتعبير.

وما يثير الغضب قيام الناطق شهوان بوصف صحفيين معتمدين ومسجلين بنقابة الصحفيين بأنهم مشبوهين ؟؟ ما هي شبهتهم هل مسكتم عليهم تعاملاً مع الاحتلال ؟؟ أم ماذا يا حكومة غزة المقالة ؟؟

ليس الأمن الداخلي من يحدد هوية الصحفي وليس الأمن الداخلي من يعطى البطاقة الصحفية لأي صحفي منا ومهمتكم فقط حفظ النظام والأمن وليس القيام بشئون الصحافة .

وكل اللوم على قادة الفصائل الوطنية الذين يغرقون بصمتهم ولا يدافعون عن الصحفيين الذين تم اعتقالهم فجر الثلاثاء من هذا الأسبوع

مما تخافون فالحق مع هؤلاء الصحفيين الذين لم يرتكبوا جرم يعاقب عليه القانون فهم مارسوا حقهم في التعبير وحرية الراى الذي كفله القانون تحركوا واخرجوا من صمتكم وطالبوا بالإفراج الفوري عنهم.

لا للاعتقال السياسي بكافة أشكاله فهذا النهج هو من يعطل عجلة المصالحة وليس الصحفيين من يعطلوها

فلتكفوا عن قمع حرية الراى وأفرجوا عن الصحفي منير المنيراوى وبقية زملائنا الصحفيين واتركوا نهج الاعتقال حتى نصدق نواياكم في تطبيق المصالحة

لا للاعتقال السياسي

نعم لحرية الراى والتعبير والإفراج الفوري عن الصحفيين المعتقلين







أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=16105