دولة فلسطين في الافق القريب، لقاء وفاء لنصر غزة ونصر انضمام فلسطين للامم المتحدة
التاريخ: الأحد 02 ديسمبر 2012
الموضوع: متابعات إعلامية


دولة فلسطين في الافق القريب، لقاء وفاء لنصر غزة ونصر انضمام فلسطين للامم المتحدة
· محمد ابو ليل – هولندا
شتاء هولندا هذا العام ادفىء من كل فصول السنوات الماضية ، فالبرغم من غزارة انهمار المطر في فصل الشتاء البارد في هولندا، فقد حج ابناء الجالية الفلسطينية والعربية والاجنبية ومن كل انحاء


دولة فلسطين في الافق القريب، لقاء وفاء لنصر غزة ونصر انضمام فلسطين للامم المتحدة
· محمد ابو ليل – هولندا
شتاء هولندا هذا العام ادفىء من كل فصول السنوات الماضية ، فالبرغم من غزارة انهمار المطر في فصل الشتاء البارد في هولندا، فقد حج ابناء الجالية الفلسطينية والعربية والاجنبية ومن كل انحاء هولندا حتى تلك المدن التي تبعد بضع ساعات بالسيارة العادية، فقد تجشم ابناء شعب فلسطين الحضور في المساء لمعقل الجالية الفلسطينية في هولندا مدينة فلاردنجن والتي كانت اول مدن هولندا حضر اليها اول فوج عمالي فلسطيني منذ اكثر من خمسين عاما، فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ومنهم من يرى الان انبلاج فجر الدولة والتحرير بعد نصر المقاومة في غزة الصابرة، والنصر الديبلوماسي الكبير في الامم المتحدة لتصبح فلسطين دولة غير كاملة العضوية في الامم المتحدة، ولكن ابناء الشعب الفلسطيني يجدون في ذلك آلاف الامتار في طريق النصر والتحرير من براثن الاحتلال الصهيوني البغيض.
بناء على دعوة من الجالية الفلسطينية وشبكة العودة في هولندا، لحضور لقاء الوفاء والنصر والعزة والشموخ للنصر في غزة والنصر في الامم المتحدة بعد ان اصبحث فلسطين الدولة 194 مع وقف التنفيذ.
افتتح الاخ الفنان جميل جنيدي كعريف للحفل بكلمات حيا فيها النصر في غزة والنصر الديبلوماسي في الامم المتحدة وقال: للشهداء الابرار والمناضلين الابطال في سجون الاحتلال ، والجرحى الاشاوس نزف لشعبنا بشائر النصر، وان دولة فلسطين في الافق القريب،ثم وقف الحضور في البداية دقيقة لقراءة الفاتحة على ارواح الشهداء ، وبعدها القى الدكتور نبيل ابو زنيد سفير فلسطين في هولندا، كلمة محبة ووفاء وصدق ومصارحة مع ابناء الجالية الفلسطينية في هولندا، فقال: انني ولاول مرة اشعر بانني سفير لدولة وباننا دولة على الارض، وفي هذا المناسبة اتذكر الشهداء البررة، والاسرى الاشاوس في سجون الاحتلال ، اتذكر الاخوة والاخوات من الشعوب العربية الذين شاطرونا الدم، واتذكر كل احرار العالم الذين وقفوا الى جانبنا دائما في السراء والضراء، اتذكر شعبنا البطل وامهاتنا الثكلى تحية لهذا الشعب الابي البطل اينما وجد وحيث كان.
وقال: قبل اسبوعين انتصرت ارادة شعبنا في غزة البطلة وانتصرت اليد على المخرز ببطولة ابنائها وصمودهم ضد الحرب الغادرة التي شنتها عليهم القوات الاسرائيلية ، وقبل عدة ايام حققت فلسطين نصر ديبلوماسيا كبيرا في الامم المتحدة لتكون الدولة الرابعة والتسعين بعد المائة كدولة مراقبة في الامم المتحدة . وشكر السفير كل الدول التي صوتت الى صالح القرار، اما بالنسبة لموقف هولندا فقال: ان هولندا كانت تقف دائما الى جانب اسرائيل ولم تقف يوما الى جانب الحق الفلسطيني، وانتقل الموقف الهولندي حاليا من المناصر الشديد لدولة اسرائيل الى الموقف المحايد، ويعتبر ذلك نصرا ديبلوماسيا وانه في بداية الطريق، وقال: انتمى على هولندا ان تاخذ في المستقبل جانب الحق لاسيما انها عاصمة القانون الدولي وحقوق الانسان.
ودعى السيد السفير كل ابناء الجالية الفلسطينية الى السفارة الفلسطينية، وقال ان ابوابها مفتوحة دائما وابدا، وانا موظف اعمل في خدمة الشعب الفلسطيني وانا مع محاسبة كل واحد في السفارة الفلسطينية وبالحق.
وتطرق الاخ السفير نبيل ابو زنيد الى حيثية القرار الاممي فقال: ان اهم ما جاء في حيثيات القرار ان الضفة وغزة وشرقي القدس مناطق محتلة ، واضاف ان هذا القرار يجعل لنا امكانية الولوج الى محكمة العدل الدولية بلاهاي.
اما الاخ ابراهيم الباز فقد تحدث باسم الجالية الفلسطينية فقال: مع فرحي وسعادتي لنصرنا في غزة المقاومة، وللقرار الاممي الا انه علينا ان لا نعول كثيرا على هذا القرار، فعندما حصلت اتفاقية اوسلو هتفنا وخرجنا بمظاهرات فرح واهازيج بالنصر، ونرى الان بام اعيينا ما يحصل لقضيتنا من ازدياد المستعمرات وتوسيعها والحصار الظالم على فلسطين وكل الفلسطينيين، واضاف يجب ان لا يقتصر عملنا على الاحتفالات فقط بل يجب العمل على تثبيت الحق الفلسطيني ونحن لا زلنا في اول الطريق، واضاف: كانت اليوم هناك مظاهرة في امسترادام من اجل الحق الفلسطيني فمن حضر؟؟ هناك حملات مقاطعة للبضائع والمنتوجات الصهيونية في هولندا كم منا يقاطع؟ واضاف يجب ان نشارك في كل عمل من اجل فلسطين.
واضاف الاخ ابراهيم الباز قائلا: يجب ان تعمل القيادة الفلسطينية جادة من اجل المصالحة الفلسطينية، ويجب على القيادة في رام الله وغزة ان تضع نصب اعينها مصلحة الشعب الفلسطيني فقط وليس مصالح اشخاص ، ونحن بدون هذا الوحدة ليس لنا قيمة ، ولا للانتصار في غزة او الامم المتحدة .
وقدم الاخ واثق سعادة رئيس الجالية الفلسطينية في هولندا جزءا من قصيدة كتبها بعجالة اقتطف منها:
قاوم فان فلسطين لن تساوم
قاوم فشعبنا لم ينحني لظالم
قاوم مقاومة الرجال ولن يلومك لائم
وبعد ذلك جرى نقاش مع سفير فلسطين والاخوة والاخوات الحضور حول مختلف القضايا التي تهم شعبنا البطل، ومن الجدير بالذكر فقد حضر رئيس بلدية دلفسهافن السيد كارلوس غونزالفس والسيد عارف يكشير عن الجمعيات التركية والسيد لحسن بنمريت رئيس مؤسسة آفاق المغربية وحضور كريم من الجالية الفلسطينية في هولندا.







أتى هذا المقال من جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net

عنوان الرابط لهذا المقال هو:
www.alsbah.net/modules.php?name=News&file=article&sid=15040