جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 355 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الصباح الأدبي
[ الصباح الأدبي ]

·الضحيةُ للشاعر والكاتب ناصر محمود محمد عطاالله / فلسطين
·قصيدة المنفى
·مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة!
·قصيدة بعنوان:  من طرابلس .. إلى لبنان والعالم 
·{{بأنّك آخر العربِ}} -----
·قصيدة للشاعر : اللواء شهاب محمد أوقــــدي نــــارنـــــا
·فلسطين لا ننسى للشاعر شهاب محمد لفكرة حارس البيدر
·كامل بشتاوي : ،،،،،،يا عيد،،،،،،،
·إنتصار النحل ...!


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
مقالات مميزة: موسى نافذ الصفدي : لحيفا من الأخر
بتاريخ السبت 18 فبراير 2012 الموضوع: قضايا وآراء

لحيفا من الأخر
لحيفا ...
عشق ُ ُ يغرس أشجاره ًُ في أعماق الروح
لها قصص ُ الآباء و الأجداد التي تحدثت عنها و كانت أقل جمالاً من روعة حضورها الدائم في وجودنا .
تنتصب في حلقات الدخان الأزرق المنبعث من حطب الذكريات كأهلةٍ كنعانية خارجة للتو من فكرة إله ...


لحيفا من الأخر
لحيفا ...
عشق ُ ُ يغرس أشجاره ًُ في أعماق الروح
لها قصص ُ الآباء و الأجداد التي تحدثت عنها و كانت أقل جمالاً من روعة حضورها الدائم في وجودنا .
تنتصب في حلقات الدخان الأزرق المنبعث من حطب الذكريات كأهلةٍ كنعانية خارجة للتو من فكرة إله ... أو من نظرته لمنتهى الجمال ...
تنتصب كالصهيل و هو يمتد إلى قاع الألم كنبي معذب ... أو كطفل يخرج للحياة ...
فيها الأسرار التي استودعتها جدتي و زرعت وصيتها على صدر كرملها فنمت منها غاباته و تفتحت براعم زهوره .
حيفا كانت غاية خروجي من الروح إلى كل سماواتها في المنافي و ملحها و أسألتها ...
حيفا ... هي كل غايات الروح و منتهى رغباتها .
في كل مرةٍ كنت أنظر فيها للمرآة كنت أراها أمامي ...
ربما كانت صورتها في نشرات ( الدراسات و التعبئة الفكرية ) لا تصلح لمسح و تنظيف الزجاج الرخيص في بيوت المخيم !! ... لكن حقيقتها كانت تستحق التعب ...
ــ ... هم يجهلونها ... حتى أنهم دائماً يبتعدون عنها و هم يستخدمون جهلهم بحقيقتها ليلفقوا ثقافتهم الهشة .. ثقافة ماسحي الأحذية و هم يكيلون المديح لأحذية زبائنهم من السادة الأمجاد .
حيفا الآن هي كل فلسطين و فلسطين هي كل الفلسطينيين ...

..............................

من ... الآخر

النشرات ... التي تعدها و توزعها بعض الفصائل الفلسطينية في الشتات و خاصة النشرات الداخلية منها التي يستخدم في طباعتها الورق الرخيص و الأحبار الرخيصة و الكتاب المغمورين من غير ذوي الخبرة و الذين هم ليسوا أقل شاناً و رخصاً من أحبارها ... لقد أصبحت هذه النشرات لا تصلح للاستخدام كما في السابق في بيوت مخيماتنا ( .. لمسح الزجاج الرخيص و ..... الـــخ) و لكي يستفيد سكان المخيمات منها أقترح بأن تبادروا إلى إعادة إنتاج هذه النشرات كسلعة قابلة للتدوير الصناعي و الاستهلاك في مجالات أخرى ... ( صابون مثلاً )
و بدلاً من إرسال إشارات الطاعة و الولاء و العبودية لسادتكم ( و هنا أود أن أشير إلى أن سادتكم منزعجون من رخصكم و يشعرون بالأسى لحالكم و إلى أي دركٍ وصلتم ) انتبهوا إلى الحملة التي تشن على التاريخ الفلسطيني برمته و ما يتضمن ذلك من تزوير و تشويه لحقائق التاريخ و التطاول على رموز شعبنا و شهدائه و قادته ... أم أن ذلك غير مدرج الآن على لائحة اهتماماتكم و اهتمامات أسيادكم ..؟؟
من الأخر ... كفاكم انبطاح ... لأنكم و مهما انبطحتم فإنكم لن تصبحوا بديلاً عن السجاد ...
استعيدوا أنفسكم إذا استطعتم لعلكم تجدون من بين سكان المخيمات من يعيد النظر في مسالة احترامكم ...

( ملاحظة : الرسالة موجهة للنشرات و من يقف خلفها و التصريحات التي يطلقها البعض و من يدعمها عبر الفضائيات و من يستسهل السير في طريق الإساءة لشعبنا الفلسطيني العظيم و رموزه من القادة الجبال العمالقة )



دمشق / مخيم اليرموك
18/2/2012
Mousa1.1965@hotmail.com

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول قضايا وآراء
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن قضايا وآراء:
عبد الاله الاتيرة : انقلاب جديد بالبلطة والبلطجة وحكم الملثم



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.14 ثانية