جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 571 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

الاحتلال الإسرائيلي
[ الاحتلال الإسرائيلي ]

·حمزة يونس بطل يستحق التوثيق
·في يوم ضحايا التعذيب:إسرائيل تضع اللمسات الأخيرة على أكثر اقتراحات القوانين وحشي
·موجة جديدة من مصادرة الاراضي والتوسع في نشاطات الاستيطان وهدم المنازل
·هجوم استيطاني في محافظتي بيت لحم والخليل وسيطرة على مساحات واسعة جنوب نابلس
·(جرائم اسرائيلية تتوالى ضد المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس المحتلة)
·تقرير الإستيطان الأسبوعي
·إسرائيل تروج مزاعم عن تنامي القوة العسكرية للجزائر!
·تقرير الإستيطان الأسبوعي : إسرائيل تنتهج سياسة تدميريه ممنهجه
·شهيدان اثر انفجار جسم مشبوه و3 إصابات برصاص الاحتلال في قطاع غزة


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
تقارير: أبانا الذي في الأرض ..
بتاريخ الثلاثاء 09 نوفمبر 2010 الموضوع: مع الأحداث

أيها البعيد بعمق الأرض .. المتغلغل فينا بطول الجرح .. أيام قليلة تفصلنا عن ذكرى رحيلك ورحيلك مُر ..مُر .. مُر .
أبانا الذي في الأرض.. منذ غيابك .. وان لم تكن تعلم ، فان أبنائك ضلوا من بعدك ، تقاتلوا وتناحروا وقسمونا الى أنصاف، نصف لهم ونصف عليهم ، و نصف لا معهم ولا عليهم ثم نصف فيه مس من جهل بات وأصبح فأضحى من غرق السياسة لا علاقة له بالأمر.

أبانا الذي في الأرض ..
كتبت : منال خميس *

أيها البعيد بعمق الأرض .. المتغلغل فينا بطول الجرح .. أيام قليلة تفصلنا عن ذكرى رحيلك ورحيلك مُر ..مُر .. مُر .

أبانا الذي في الأرض.. منذ غيابك .. وان لم تكن تعلم ، فان أبنائك ضلوا من بعدك ، تقاتلوا وتناحروا وقسمونا الى أنصاف، نصف لهم ونصف عليهم ، و نصف لا معهم ولا عليهم ثم نصف فيه مس من جهل بات وأصبح فأضحى من غرق السياسة لا علاقة له بالأمر.

وان لم تكن تدري يا أبانا فان أبنائنا، فلذات كبدك وأكبادنا، تفرقوا في المنافي لا رغبة ولا اشتهاء، لكن ضاقت بهم البلاد بعد أن تلملمنا جميعنا رعايا طائعين ، سامعين ، تحت اسم "شعب الله المحتار" الواقع تحت الخوف وشظف العيش ، وتحت مطارق كل شعوب الأرض ابتداء من الصومال مرورا باليابان وبلاد الفرس والروم والشام وليس انتهاء بالصين..شعبك يتألم ولا يقول الـ "آآآآآآه"... من شدة الايمان يا أبي!!

أبانا الذي في الأرض .. نحن ما زلنا كما تعرفنا ، شعبا انفعاليا طيبا ننسى ثم نغفر لجميع الخطاءين بحقنا ، وتستمر حياتنا هكذا غفران فنسيان فصمت كبير يلجم أفواهنا ليورثنا حياة غريبة طارئة يجرفها الحزن الأقوى نحو موت طبيعي بجلطة أو بسكتة قلبية يثبت التشريح لاحقا أنه ربما عقاب رباني ليس لنا أو لهم أو لكم أو لأي أحد آخر علاقة به.

أيها البعيد في عمق الأرض .. ان ابنائك في غزة المنكوبة بكل ما تعرف من صفات ضاقت بهم االدنيا و ملّوا .. ملّوا التلقين والتكرار، ملّوا المكر واليقين الكاذب، ملّوا جميع الأسماء وأوشكوا أن يعلنوا انكسارهم وبرائتهم من وطن نصفه شك ونصفه الآخر مصدوم.

أبانا الذي في الأرض ... قد تؤاخذنا بما آلت اليه أحوالنا وانفلاتنا من بعدك ولكني سأفترض انك قد تلتمس العذر لنا ، فـان للسياسة خطاياها ، ونحن لنا خطايانا وأنت سيّد العارفين بأن كل انسان خطّاء، وأننا مجبولون على الخير لا الشر، وليس كما قسمتنا الاسماء، نصفنا شر ونصفنا خير..(ونفس وما سواها، فألهمها فجورها وتقواها، قد أفلح مَنْ زكاها، وقد خاب من دساها)

أبانا .. أيها المتغلغل فينا بطول الجرح ...وروحك تظللنا بعرض السماء.. أنت تعلم .. أننا شعب أعزل وأن الخالق جل شأنه لا يعبث ولا يلهو ولكن لحكمة لا يعرفها الا هو عزّ وعلا زاد من "جرعة الفتك" في بعضنا حتى أصبحوا وحوشاً طليقة تمارس وظيفتها التي جُبلت عليها،وهي وظيفة "الافتراس" .

ولكن لا تحزن يا أبي .. أبشرك أن الحاكمين لأمرنا سيجتمعون هذه الأيام مرة أخرى حول طاولة واحدة، حفاظاً على سلامة ولحمة شعبنا ، المتفسخ أصلا ولكني أصدقك القول أننا نحن أبنائك "الضالين بعرفهم" نخشى وعدهم الرميم، نخشى أن تستمر اجتماعات هؤلاء الى الأبد والى حين حدوث هذا "الابد" نخشى أن نكون في غزة قد انقرضنا ..ولا يتبقى فيها شعب ليحكموه فيدركوا أنهم سيحكمون أنفسهم فقط ليعودوا إلى نفس الطاولة مرة أخرى للتفاوض على ضمان سلامتهم من بعضهم البعض .صدقاً هذا ما نخشاه..

أبانا.. قُل لساسة شعبك العاقين، أن يلجموا الوحش الذي فيهم، أن يتركوا ضلالاتهم ويقتلوا شيطانهم الذي يرانا هو وقبيله من حيث لا نراه .. افعل ذلك رحمة بأبنائك المسحوقين أمثالي وحذرهم رحمة بهم.. قبل أن يصبحوا تحت الأرض، حيث لا نافذة ولا ضوء ... فقط سواد ..سواد ..سواد .

* مشرف عام أسوار برس
في ذكرى رحيل الشهيد الرمز"ابو عمار"


 
روابط ذات صلة
· زيادة حول مع الأحداث
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن مع الأحداث:
د. حنا عيسى: الفوضى بالمنطقة العربية تهدد بمستقبل غامض وتنذر بتفكك عربي طائفي



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.08 ثانية