جي سوفت

Welcome to
( اضاءة ) الرئيس محمود عباس
https://pbs.twimg.com/media/Ed9bmlIXsAEiHj4?format=jpg&name=900x900



ملفات خاصة


اللواء ركن / عرابي كلوب ( مشاعل على الطريق )



اشراقة الصباح



https://images.alwatanvoice.com/writers/large/9999469051.jpg


حتي نلتقي ( يكتيها رئيس التحرير )
Serri Alqudwa


القائمة الرئيسية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



من يتصفح الأن
يوجد حاليا, 310 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا


اشراقة الصباح

عربي ودولي
[ عربي ودولي ]

·وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين يعقدون اجتماعًا افتراض
·المملكة تقود اجتماعات وزراء السياحة لمجموعة العشرين
·كلمة وزير التجارة ووزير الاستثمار لوزراء التجارة والاستثمار
·سري القدوة : رسالة من داخل سجون الاحتلال
·أمين عام منظمة التعاون الإسلامي
·منظمة التعاون الإسلامي: بحث خطوات انشاء بنك الأسرة للتمويل الأصغر
·العثيمين يترأس جلسة الجهود المميزة للدول الإسلامية في مواجهة جائحة كورونا
·مرشح المملكة التويجري : المنظمة في حالة ركود وأتطلع إلى قيادتها
·مرشح المملكة لرئاسة منظمة التجارة العالمية يصل إلى جنيف


الهروب من سجن الرملة رواية حقيقية
https://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/3/38/%D8%AD%D9%85%D8%B2%D8%A9_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%85_%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%B3.jpg


مقالات رئيس التحرير
http://www.alsbah.net/archive/file/palestin.jpg

حتى نلتقي

1995 - 2005

ذاكرة وطن

سري القدوة




علي الدرب ماضون






مشاغبات : يوميا عبر الصباح
http://hosh.ps/wp-content/uploads/2015/02/ar-logo5.png







البحث في جميع المواضيع


  
متابعات: خمس شهداء من بينهم القيادي في السرايا ابو خضر الشيخ خليل وعدد من الجرحى بقصف إسر
بتاريخ السبت 29 أكتوبر 2011 الموضوع: متابعات إعلامية


خمسة شهداء وعدد كبير من الجرحى في قصف طائرات الاحتلال موقع لـ"سرايا القدس" غرب مدينة رفح جنوب قطاع غزة
سرايا القدس تهدد برد عنيف في قلب الدولة العبرية ردا على اغتيال عناصرها وقادتها برفح
استشهاد قائد في سرايا القدس أحمد الشيخ خليل شقيق 4 شهداء
غزة - الصباح - اكدت مصادر فلسطينية وشهود عيان ان طائرات الاحتلال قصفت موقعا لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد اسلالامي ظهر اليوم ما اسفر عن سقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى.


خمسة شهداء وعدد كبير من الجرحى في قصف طائرات الاحتلال موقع لـ"سرايا القدس" غرب مدينة رفح جنوب قطاع غزة
سرايا القدس تهدد برد عنيف في قلب الدولة العبرية ردا على اغتيال عناصرها وقادتها برفح

غزة  - الصباح -  اكدت مصادر فلسطينية وشهود عيان ان طائرات الاحتلال قصفت موقعا لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد اسلالامي ظهر اليوم ما اسفر عن سقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى.

وقالت المصادر للصباح " ان خمسة شهداء وعدد كبير من الجرحى سقطوا جراء القصف الاسرائيلي والذي تم عبر طائرة استطلاع وطائرة مروحية لموقع سرايا القدس في محررة "عتصمونا" غرب مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

فقد استشهد المقاوم القائد أحمد الشيخ خليل احد ابرز قادة "وحدة الهندسة والتصنيع" في سرايا القدس، في القصف الإسرائيلي الذي استهدف موقعا عسكريا لسرايا القدس في رفح وهو شقيق اربعة شهداء من بينهم محمد الشيخ خليل القائد العام لسرايا القدس، واشرف وشرف ومحمود الشيخ خليل.

واكدت وزارة الصحة بغزة سقوط خمسة شهداء وتم نقلهم لمستشفى أبو يوسف النجار وثلاثة جرحى.

سرايا القدس
فيما أكدت سرايا القدس في بيان اولي لها تعرض أحد مواقعها العسكرية برفح للقصف وسقوط عدد من الشهداء والجرحى، معلنة ان الرد على القصف الإسرائيلي سيكون بالعمق الإسرائيلي.

من جانبه قال الناطق باسم السرايا أبو أحمد أن هذا القصف الإسرائيلي قد يكون الأكبر ضد المقاومة الفلسطينية منذ بدء حالة الهدوء التي انطلقت في نيسان الماضي.

وقال أبو أحمد:" الاحتلال يريد استفزاز المقاومة وردنا سيكون بالعمث الإسرئيلي" معتبرا أن الاحتلال استهدف تعطيل فرحة الفلسطينيين بإتمام الصفقة وتعتيم الجواء قبل إتمام المرحلة الثانية منها.

وافاد مراسلنا في رفح أن الشهداء هم :
محمد عاشور ، عبد الكريم شتات ، باسم أبو العطا ، محمد السردي

السرايا تعلن بدء الرد- صواريخ غراد على مدن في جنوب اسرائيل

بعد ساعات معدودة على تنفيذ اسرائيل لعملية اغتيال طالت خمسة من ناشطي سرايا القدس بينهم أحد القادة في التنظيم، أطلقت السرايا ثلاث صواريخ على الأقل على مدن وتجمعات اسرائيلية في الجنوب.

وقال "أبو أحمد" الناطق باسم سرايا القدس إن "الرد على جريمة الاغتيال بدأ بإطلاق خمسة صواريخ غراد على اسدود ويبنا ولخيش" في جنوب اسرائيل.

كما أعلنت كتائب الشهيد ابو علي مصطفى- الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- مسؤوليتها عن إطلاق ثلاثة صواريخ غراد مساء السبت على تجمع "اوفيكم" وصاروخ رابع على منطقة "غان يبنا".

وأعلنت أيضا كتائب المقاومة الوطنية- الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين- مسؤوليتها عن إطلاق صاروخ من طراز "107" على موقع كرم أبو سالم الاسرائيلي، معتبرا ذلك "ردا أوليا على عملية الإغتيال ضد في ناشطي سرايا القدس".

من جانبها قالت إسرائيل إن اسرائيليا واحدا أصيب بشظايا صاروخ غراد سقط في منطقة "غان يفني" بينما سقط صاروخ ثان في ساحة مدرسة في "اشدود" دون أن يتسبب بإصابات، كما سقط صاروخ غراد ثالث في منطقة مفتوحة بالقرب من منطقة "ليبور توفيا".
كما أعلنت اسرائيل عن سقوط قذيفتي هاون في منطقة مفتوحة بالقرب من "أشكول" على أطراف بلدة عسقلان دون أن تتسببا بوقوع إصابات.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية إن صافرات الإنذار سمعت مساء السبت في مدن وتجمعات اسرائيلية تمتد من مدينة أشدود وصولا الى الجديرة، كما سمع سكان اسرائيليون أصوات انفجار الصواريخ التي سقطت بالقرب من مناطق سكناهم.

وفي أعقاب عملية الإغتيال طالبت الرئاسة الفلسطينية بوقف التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة، فيما هددت فصائل المقاومة المسلحة في القطاع بالرد على "جريمة" اغتيال خمسة من سرايا القدس في قصف اسرائيلي استهدف السبت موقعا للتدريب غرب رفح في جنوب القطاع.

وطالب الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة بوقف التصعيد الإسرائيلي على القطاع والذي أدى إلى استشهاد خمسة مواطنين وإصابة عدد آخر بجراح.

ودعا أبو ردينة في تصريح نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية إلى "عدم إعطاء فرصة لاستغلال الوضع وإعادة الحرب على قطاع غزة وتشديد الحصار عليه.

من جانبها هددت فصائل المقاومة بالرد على "جريمة" اغتيال ناشطي سرايا القدس، معتبرة أن هذه "الجريمة" تهدف الى افساد "فرحة" صفقة تبادل الأسرى التي حررت مئات الإسرى الذين كانوا يمضون أحكاما بالسجن المؤبد في السجون الإسرائيلية مقابل الإفراج عن الجندي جلعاد شاليط الذي أسرته فصائل المقاومة خلال شهر حزيران عام 2006.

وأعلنت سرايا القدس على لسان المتحدث باسمها "أبو احمد" حالة النفير العام في جميع صفوف مقاوميها للرد على "جريمة" الاغتيال.

وقال "أبو أحمد": إن "الاحتلال يريد استفزاز المقاومة وردنا سيكون بالعمق الإسرئيلي"، معتبرا أن الاحتلال استهدف تعطيل فرحة الفلسطينيين بإتمام الصفقة وتعتيم الأجواء قبل إتمام المرحلة الثانية منها.

كما أكدت حركة الجهاد الاسلامي إنها ملتزمة "بالرد على هذا العدوان وحماية الشعب والدفاع عنه بكل الوسائل المتاحة، وكافة الخيارات مفتوحة أمام المجاهدين للرد على هذه الجريمة".

ونعت الجهاد الشهداء أحمد الشيخ خليل، ومحمد عاشور، وعبد الكريم شتات، وباسم أبو العطا، وحسن الخضري، الذين استشهدوا في قصف اسرائيلي استهدف مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وقالت الجهاد في بيان وصل "معا" نسخة عنه إن "هذه الجريمة تدلل على أن الاحتلال معنيٌ بالتصعيد ولن نسمح له بتحقيق أهدافه. والمقاومة مستعدة للتضحية ودفع أي ثمن، ولن تعطي للاحتلال فرصة النشوة بجريمته".

وأوضحت "لقد كشفت الجريمة عن نية الاحتلال انتهاك حالة الهدوء، لذا فإن فصائل المقاومة مطالبة بأن تكون صفاً واحداً في الرد على العدوان وعدم السماح للعدو بالاستفراد بأيٍّ من أذرعها".

وحمّلت كتائب القسام- الذراع العسكري لحماس- إسرائيل كامل المسؤولية عن عملية الاغتيال، وقال أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام: "على العدو أن يتحمل ما يترتب على هذه الجريمة النكراء".

وأضاف في تصريح صحافي تلقت"معا" نسخة عنه: "فصائل المقاومة الفلسطينية وفي طليعتها كتائب الشهيد عز الدين القسام لن تفرط بدماء شهدائها ولن تفرط بدماء شهداء الشعب الفلسطيني ومجاهديه".

وأوضح أبو عبيدة أن "هذه الجريمة جاءت لتنغص على الشعب الفلسطيني فرحته بتحرير الأسرى وهي تحاول أن تنغص على الفرحة العارمة والكبيرة التي عمت فلسطين بسبب صفقة وفاء الأحرار، وأن العدو الصهيوني يحاول من خلال هذه الجريمة أن يخفف من حالة الإحباط والهزيمة التي يعيشها العدو على كافة المستويات جراء هذه الصفقة المباركة".

وأشار أبو عبيدة إلى أن "كتائب القسام ستتشاور، بل بدأت بالفعل التشاور مع فصائل المقاومة في كيفية، وطبيعة الرد على هذه الجريمة البشعة التي ارتكبها الاحتلال في رفح".

وتوعد "أبو عاصف" الناطق باسم كتائب شهداء الأقصى- أيمن جودة بأن "الساعات القادمة ستشهد تصعيداً ضد الاحتلال من قبل كافة فصائل المقاومة الفلسطينية، رداً على الجريمة الصهيونية بحق كوادر سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي".

كما دعت كتائب الشهيد ابو علي مصطفى- الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- كافة فصائل المقاومة إلى التوحد والتصدي والرد على جرائم الاحتلال بكل قوة وبكافة أشكال النضال.

وقالت الكتائب "أمام هذا التصعيد الخطير والجريمة البشعة التي نفذها الاحتلال اليوم ندعو لضرورة رص الصفوف والوحدة الوطنية والميدانية لمواجهة المحتل".

من جانبه اعتبر "أبو مجاهد" الناطق الإعلامي للجان المقاومة الشعبية أن "جريمة إغتيال قادة سرايا القدس في القصف الاسرائيلي على مدينة رفح تصعيد خطير من قبل الاحتلال".

وأكد في بيان وصل  نسخة عنه بأن "جميع فصائل المقاومة مدعوة للرد بقوة على هذا العدوان الجبان الذي جاء ليبدد فرحة أبناء الشعب الفلسطيني بخروج الأسرى الأبطال من السجون الاسرائيلية".

بدورها دعت كتائب المجاهدين- الجناح العسكري لحركة أنصار المجاهدين- فصائل المقاومة إلى "الوحدة الميدانية في مواجهة العدوان الإسرائيلي"، مؤكدة على حقها في الرد على جرائم الاحتلال والدفاع عن الشعب الفلسطيني.

وكانت اسرئايل قد اغتالت خمسة مقاومين من سرايا القدس وأصيب خمسة آخرون جراء قصف لموقع تابع للسرايا غرب رفح.

ومن بين الشهداء قائد في السرايا هو أحمد الشيخ خليل، بينما الشهداء الأخرون هم: وباسم أبو العطا، ومحمد عاشور شتات، وعماد بكير، وباسل غنام.
حصيلة العدوان: اسرائيل تغتال تسعة مقاتلين من سرايا القدس

ارتفع عدد شهداء الغارات الاسرائيلية علي قطاع غزة الى تسعة شهداء وأكثر من 10 جرحى خلال الساعات الماضية.

وأعلنت سرايا القدس الذراع المسلح لحركة الجهاد الاسلامي ان جيش الاحتلال نفذ سلسلة من الغارات التي استهدفت مقاتلي السرايا في مدينة رفح و في غرب مدينة غزة.

وكانت الطواقم الطبية الفلسطينية عثرت في ساعة متأخرة من الليل على جثمان الشهيدين سهيل إبراهيم جندية، ومرضي ناهض حجاج واللذين سقطا في قصف اسرائيلي نفذته طائرة استطلاع اسرائيلية لمنطقة مهبط الطيران غرب مدينة غزة.

وكانت الطائرات الاسرائيلية في وقت سابق قد شنت غارة استهدفت مجموعة من سرايا القدس مما أدى الى استشهاد مقاتلين و اصابة ثالث بجراح خطيرة
والشهيدان هما:
الشهيد المجاهد "سامي أبو سبت" 21 عام، من سكان رفح.
الشهيد المجاهد "سليمان أبو فاطمة" 25 عام ، من سكان رفح.

وأكد المتحدث باسم الاسعاف والطوارئ في قطاع غزة أدهم ابو سلمية ان شهيدين سقطا في غارة جوية إسرائيلية جديدة على رفح ونقلا الى مستشفى ابو يوسف النجار برفح".

وكانت قد نعت حركة الجهاد الاسلامي الشهداء أحمد الشيخ خليل، ومحمد عاشور، وعبد الكريم شتات، وباسم أبو العطا، وحسن الخضري، الذين استشهدوا في قصف اسرائيلي استهدف موقع تدريب للجهاد في مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

4 شهداء سقطوا ليلا.. استمرار الغارات الاسرائيلية والمقاومة تواصل ردها

واصلت طائرات الاحتلال الإسرائيلي غاراتها على مناطق مختلفة من قطاغ غزة خلال ساعات الليل مما أدى إلى استشهاد اربعة مقاومين ليرتفع عدد شهداء التصعيد الإسرائيلي منذ ظهر السبت إلى تسعة جميعهم من مقاتلي سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

واستشهد أربعة مقاومين في غارتين منفصلتين نفذتهما طائرات الاحتلال الاسرائيلي استهدفت الاولي مجموعة من المقاومين قرب معبر رفح جنوب قطاع غزة مما أدى إلى استشهاد عضوين في سرايا القدس سامي أبو سبت 21 عام وسليمان أبو فاطمة 24 عام وكلاهما من سكان رفح كما اصيب مقاومين اثنين.

واستهدفت غارة أخرى المقاومين سهيل جندية، ومرضي حجاج قرب مهبط الطيران غرب غزة وتمكنت طواقم الدفاع المدني من انتشال جثمانيهما بعد عدة ساعات.

وكانت قوات الاحتلال بدأت التصعيد بغارة استهدفت موقع تابع لسرايا القدس غرب مدينة رفح ما أدى إلى استشهاد خمسة من قادة سرايا القدس وهم: قائد وحدة التصنيع في سرايا القدس أحمد الشيخ خليل، ومحمد عاشور، وباسم أبو العطا، ومحمد الخضري، وعبد الكريم شتات.

وفي ساعات الليل نفذت الطائرات الاسرائيلية غارات استهدفت مواقع تدريب تابعة للمقاومة الفلسطينية، ومواقع أمنية، وأراض خالية بينها موقع "تونس" التابع للقسام شرق حي الزيتون جنوب غزة ، وموقع أخر تابعا للقسام جنوب دير البلح وسط القطاع، وموقع تدريب تابع لحركة الأحرار غرب خانيونس.

كما قصفت طائرات الاحتلال موقع الشرطة الخاصة غرب خانيونس بصاروخين من طراز "اف16"، دفيئة زراعية بمنطقة المطاحن شمال المدينة، وشرق القرارة ما ادي الى اصابة مواطن بجراح.

واستهدفت طائرة استطلاع سيارة مدنية متوقفة في شارع النفق بمدينة غزة، ومجموعة من المقاومين شرق جباليا شمال القطاع دون وقوع اصابات.

وفي الساعة السادسة صباحا اطلقت سرايا القدس صاروخي جراد على مدينتي عسقلان وبئر السبع وسط تحليق مكثف من طائرات الاستطلاع الاسرائيلية التي لم تغادر سماء غزة.

وكان اسرائيلي قتل مساء السبت، متأثرا بجراح خطيرة اصيب بها نتيجة سقوط صاروخ جراد على مدينة عسقلان.

واكدت مصادر لـ"معا"، "ان اسرائيلي يدعى عامي موشيه اصيب بجراح خطيرة في مدينة عسقلان مساء السبت نقل على اثرها الى مشفى بارزيلاي وتوفي متأثرا بجراحه".

كما اسفرت صواريخ المقاومة الفلسطينية على اسرائيل عن جرح 5 اشخاص اخرين بينهم طفلة فيما اصيب 14 شخصا اخر بحالة من الهلع نقلوا جميعا الى مستشفيي بارزيلاي وكابلان في عسقلان للمعالجة، كما لحقت اضرار فادحة بالممتلكات بما في ذلك مبنى مدرسة وتسع سيارات.

وأعلنت فصائل المقاومة قصفها للمستوطنات بعدد كبير من القذائف الصاروخية ردا على عمليات الاغتيال.

وأعلنت سرايا القدس في وقت لاحق مسؤوليتها عن قصف اسدود وافوكيم ب 4 صواريخ جراد بالاضافة الى قصف كفار غزا ومعبر بيت حانون وكرم ابو سالم بثماني قذائف هاون.



يتبع..



 
روابط ذات صلة
· زيادة حول متابعات إعلامية
· الأخبار بواسطة المحرر


أكثر مقال قراءة عن متابعات إعلامية:
مصادر تكشف اسباب استقالة غسان بن جدو من قناة الجزيرة



تقييم المقال
المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ



خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة



جريدة الصباح
فلسطين - تأسست عام 1995

www.alsbah.net
عيش الخبر أينما كنت
جريدة كل الفلسطينيين
فلسطينية العمق : عربية البعد : عالمية التوجه
https://www.s-palestine.net/ar/thumbgen.php?im=../images_lib/images/1_1564988074_5367.jpg&w=690
المدير العام رئيس التحرير
سري القدوة

PHP-Nuke Copyright © 2007 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.49 ثانية